رئيس التحرير: عادل صبري 12:21 مساءً | الأحد 25 أكتوبر 2020 م | 08 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| بعد «خناقة» ترامب وبايدن.. أمريكا تغير قوانين المناظرات

فيديو| بعد «خناقة» ترامب وبايدن.. أمريكا تغير قوانين المناظرات

العرب والعالم

المناظرة الأولى بين ترامب وبايدن شاهدها الملايين

فيديو| بعد «خناقة» ترامب وبايدن.. أمريكا تغير قوانين المناظرات

إسلام محمد 01 أكتوبر 2020 21:17

بعد الفوضى التي عمت المناظرة الأولى بين المرشحين للانتخابات الرئاسية الأمريكي، الجمهوري دونالد ترامب، والديمقراطي جو بايدن، قررت اللجنة المشرفة على المناظرة، تغيير بعض القوانين لتجري المناظرات الرئاسية بشكل مقبول.

 

وتبادل ترامب وبايدن خلال المناظرة التي جرت في وقت مبكر صباح الأربعاء، الاتهامات، والإهانات

 

وقالت لجنة المناظرات الرئاسية في بيان، إن المناظرة أثبتت أن هناك حاجة لإضافة بعض الإجراءات للطريقة التي تسير فيها المناظرات القادمة لضمان أن تسير على ما يرام.

 

وأضافت: "ستفكر اللجنة بتغييرات وإجراءات جديدة ستعلن عنها في وقت لاحق".

وذكرت مصادر إعلامية أن أحد طرق التدخل قد تكون فصل الميكروفون في حال بدأ المرشحان بمقاطعة بعضهما.

 

وكانت العبارات والتكتيكات المستخدمة في المناظرة، قد تعرضت لانتقادات في أنحاء الولايات المتحدة وحول العالم، حيث واجه ترامب انتقادات لأنه رفض إدانة العنصريين البيض.

 

وقاطع ترامب منافسه بايدن باستمرار مما أدى إلى سلسلة من المواجهات الفوضوية، وتداخل حديث المرشحين.

 

وشكك ترامب بذكاء بايدن ووصف االأخير ترامب بأنه :مهرج" وطلب منه أن "يسكت".

 

ونسبت شبكة سي بي إس نيوز لمصدر مطلع القول إن اللجنة ستقضي الساعات الثماني والأربعين القادمة في وضع إرشادات جديدة وقوانين للجولات القادمة من المناظرات.

 

ومن أهم الإجراءات المحتملة التحكم في ميكروفونات المرشحين لمنعهما من مقاطعة بعضها البعض.

 

وسيبلغ فريقا المرشحين بالإجراءات الجديدة التي لن يكون فيها مجال للتفاوض، حسب المصادر.

 

ولجنة تنظيم المناظرات مستقلة ولا تربطها صلة بأي حزب وقد اضطلعت بمهمة تنظيم المناظرات الرئاسية منذ عام 1988.

 

وانتقد مدير الاتصالات في حملة ترامب تيم مورتو الذي وصف الفوضى التي سادت المناظرة الأخيرة بأنها "تبادل حر للآراء" الإجراءات الجديدة.

 

وقال "إن هذه الإجراءات جاءت لأن رجلهم قد هزم في المناظرة، ولأن الرئيس ترامب أبلى بلاء حسنا. يجب أن لا يغيروا القوانين في منتصف اللعبة".

 

وقالت كيت بدينغفيلد نائبة مدير حملة بايدن إنه "سيشارك تحت أي قوانين تقترحها اللجنة للسيطرة على سلوك ترامب".

 

وأضافت "سيكون على الرئيس ان يختار: إما الإجابة على أسئلة الناخبين التي لم يجب عليها في الحملة، أو أن يكرر فوضى الليلة الماضية".

 

ومن المقرر أن تجري المناظرة القادمة يوم 15 أكتوبر في ميامي بفلوريدا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان