رئيس التحرير: عادل صبري 04:08 صباحاً | الجمعة 30 أكتوبر 2020 م | 13 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

عالمة فيروسات ألمانية تحذر من موجة كورونا عنيفة في الشتاء

عالمة فيروسات ألمانية تحذر من موجة كورونا عنيفة في الشتاء

العرب والعالم

عالمة الفيروسات إيزابيلا إيكرل

تاجشبيجل:

عالمة فيروسات ألمانية تحذر من موجة كورونا عنيفة في الشتاء

احمد عبد الحميد 20 سبتمبر 2020 19:00

في مقابلة مع صحيفة تاجشبيجل الألمانية توقعت عالمة الفيروسات إيزابيلا إيكرل، موجة جديدة من كورونا في ألمانيا تصحبها زيادة كبيرة في الحالات الخطرة ومزيد من الوفيات.

 

وقالت رئيسة قسم الأمراض الفيروسية في جامعة جنيف لصحيفة تاجشبيجل، "إن الشتاء المقبل سيكون قاسيًا للغاية، لذا يتعين تنفيذ الكثير من إجراءات الوقاية".

 

 وتتفق إيكرل مع أكبر خبراء ألمانيا كريستيان دروستن في عدم التقليل من مخاطر إصابة الأطفال بكورونا، وترفض الرأي القائل إن "الفيروس لم يتحور".

تسعالمة الفيروسات إيزابيلا إيكرلمية

ورأت إيكرل أن تزايد الأعداد في المستشفيات مسألة وقت فقط، لافتة إلى أن الفيروس ينتقل من الشباب إلى الفئات العمرية الأكبر سنًا، الذين يصابون بالعدوى وينتهي بهم الأمر في المستشفى، ثم يموتون بعد بضعة أسابيع.

 

وأشارت خبيرة الفيروسات إلى أن كسر سلاسل العدوى بشكل أسرع يعتمد على إجراء اختبارات سريعة جديدة لفيروس كورونا، التي يمكن أن تكون جاهزة في غضون أسابيع قليلة من الآن.

 

وأكدت إيكرل أنه "إذا كانت هناك اختبارات سريعة في المستقبل القريب، فسوف تساعد في الحد من المخاطر لا سيما في الأحداث والفعاليات الكبرى"، مشيرة إلى إمكانية استخدام هذه الاختبارات بالفعل في الشتاء القادم.

 

يشار إلى أن وزير الصحة الألماني ينس سبان أعرب عن قلقه بشأن زيادة أرقام إصابات  كورونا في ألمانيا، محذرًا في الوقت ذاته من انتشار الذعر بين المواطنين.

 

 وغرد سبان على تويتر يوم أمس السبت: "نظامنا الصحي قادر حاليًا على التعامل مع الوضع بشكل جيد، لكن الديناميكيات في جميع أنحاء أوروبا مقلقة".

 

 وبأكثر من 2200 إصابة جديدة في يوم واحد، وصلت ألمانيا يوم أمس إلى أعلى قيمة منذ أبريل، الأمر الذي دفع وزير الصحة الألماني بمناشدة المواطنين بضرورة أخذ مسافات فيما بينهم وارتداء كمامات لحماية الفم والأنف والالتزام بقواعد النظافة.

 

ولفتت الصحيفة إلى أن الهدف الأساسي للحكومة الفيدرالية هو الحفاظ على استمرار الاقتصاد والتجارة وإبقاء المدارس ومراكز الرعاية النهارية مفتوحة،  ولذلك ، تم زيادة أعداد أسرة العناية المركزة بشكل كبير، كما تهدف استراتيجيات البؤر الساخنة الإقليمية إلى احتواء المصادر الجديدة للعدوى بسرعة من خلال القيود الإقليمية.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

     

    اعلان