رئيس التحرير: عادل صبري 03:32 مساءً | الثلاثاء 14 يوليو 2020 م | 23 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

قيادي أحوازي يتحدث عن حقيقة العلاقة بين قاسم سليماني ومناطق الأحواز (خاص)

قيادي أحوازي يتحدث عن حقيقة العلاقة بين قاسم سليماني ومناطق الأحواز (خاص)

العرب والعالم

أبو إبراهيم الأحوازي

لمصر العربية..

قيادي أحوازي يتحدث عن حقيقة العلاقة بين قاسم سليماني ومناطق الأحواز (خاص)

أيمن الأمين 20 فبراير 2020 13:00

قال القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير الأحواز، و مستشار الأمين العام للجبهة، إسماعيل على جابر الملقب بأبو إبراهيم الأحوازي،| إن القيادي الإيراني قاسم سليماني "مجرم صنعته أيادي وعقول فارسية مجرمة" من الملالي وغيره، ممن يحلمون  في التوسع و إعادة الإمبراطورية الفارسية الذي اندثرت.

 

وأضاف لـ"مصر العربية" أن "سليماني" اسم عربي، لكنه من أصول فارسية ومن إقليم يزد الفارسي، وأن التهويل بشجاعته أيضا جاء من الاسم الذي يحمله، بأنه عربي و من أصل سليمان بني تميم المعروفين بشجاعتهم عند قبائل العرب.

 

 

ولفت القيادي الأحوازي، أن لصق "سليماني" للأحواز، مزيف، نظرا لأن المشكلة الأصلية عند الحكومة الفارسية البقاء في الأحواز محتلة و أن إعلانها بأن سليماني عربي وكان يدافع عنكم يا أبناء الأحواز.

 

وتابع: بذالك أصبح سليماني "عنصر مهم" حتى بعد موته، و هذا الأمر أيضاً مزيف، و للعلم معظم الأحواز يعرفون من هو قاسم سليماني، و أما الذين يصفقون ما هم إلا عرب لسان، و نعتبرهم فرس و عملاء للفرس، وأيضاً  حكومة الملالى تستفيد من الأمر لجلب عواطف الناس لإشراكهم في الانتخابات من خلال الإعلام الفارسي و بعض القنوات العربية المأجورة وغيرها.

 

 

يذكر أنه قبل يوم، وضعت السلطات الإيرانية تمثالا جديدا في مدينة الأحواز والتي يسكنها العرب في إيران.

 

وتعد الأحواز العربية الواقعة جنوب غرب إيران إحدى أكبر مدن خوزستان ويقطنها العرب بشكل رئيسي، وقد تم إلحاقها بإيران العام 1925 بعد مطالبات مزمنة من الفرس والسلطنة العثمانية في القرون السابقة.

 

وتقع معظم حقول النفط الإيرانية في خوزستان التي مثلت وحدها أكثر من ثلثي الإنتاج الإيراني من الذهب الأسود عام 2016، وفقا لتقديرات رسمية إيرانية.

 

على الجانب الآخر ورغم كل الثروات الهائلة التي تتمتع بها مناطق الأحواز، إن أن سكان تلك المدن يشكون من اللامبالاة من قبل السلطات الإيرانية حيالهم وعدم الاستفادة من عائدات النفط بينما يعانون من التلوث الناجم عن استغلاله، إلى جانب الفقر وتهميش تلك المناطق.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان