رئيس التحرير: عادل صبري 05:56 مساءً | الخميس 02 يوليو 2020 م | 11 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

الخناق يضيق على الفلسطينيين.. الاحتلال يعتقل 496 فلسطينيا في شهر

الخناق يضيق على الفلسطينيين.. الاحتلال يعتقل 496 فلسطينيا في شهر

العرب والعالم

اعتقالات ضد الفلسطينيين

الخناق يضيق على الفلسطينيين.. الاحتلال يعتقل 496 فلسطينيا في شهر

أيمن الأمين 10 فبراير 2020 14:33

استمرارا للانتهاكات بحق الشعب الفلسطيني خلال الأيام الأخيرة، كشفت تقارير حقوقية عن اعتقال سلطات الاحتلال نحو 496 فلسطينيا خلال يناير الماضي.

 

ومؤخرا، كشف تقرير حقوقي أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت (496) فلسطينيًا وفلسطينية خلال شهر يناير 2020، بينهم 67 طفلاً، و16 من النساء.

 

وأوضح تقرير صدر عن مؤسسات أسرى (هيئة شؤون الأسرى والمحرّرين، نادي الأسير الفلسطيني، مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان) أن قوات الاحتلال اعتقلت (245) مواطناً من مدينة القدس، و(30) من محافظة رام الله والبيرة، و(70) من محافظة الخليل، و(43) من محافظة جنين، و(32) من محافظة بيت لحم، و(14) من محافظة نابلس، و(10) من محافظة طولكرم، و(21) من محافظة قلقيلية، و(10) من محافظة طوباس، ومواطن واحد من محافظة سلفيت، و(11) من محافظة أريحا، و(9) من غزة.

 

 

هذا، وأشارت التقارير إلى أن ذلك يرفع عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال حتّى نهاية شهر يناير 2020 إلى نحو (5000)، منهم (42) أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال نحو (200).

 

ولفتت التقارير الحقوقية، والتي أعدتها جمعيات فلسطينية خلال الساعات الأخيرة،  إلى أن عدد المعتقلين الإداريين بلغ نحو (450)، فيما بلغت أوامر الاعتقال الإداري الصادرة (96) أمرًا بينهم (32) جُدد و(64) تجديد.

 

وأكدت تلك المؤسسات مواصلة سلطات الاحتلال انتهاك القوانين الدولية الإنسانية، واتفاقيات جنيف، ومحاربة الوجود الفلسطيني عبر جملة من السياسات الممنهجة والمركبة، وترسيخ انتهاكاتها الجسيمة عبر جهاز قضائي يُشكل الأداة الأساسية في تقنين الجريمة واستمرارها.

 

 

وطالبت المؤسسات جهات الاختصاص المحلية والإقليمية والدولية باتخاذ خطوات إجرائية فاعلة، لضمان حماية الوجود الفلسطيني، وحماية الإنسانية، خاصة في ظل تصاعد سياسية التعذيب الممنهج مقارنة مع السنوات القليلة الماضية، والتي نالت العشرات من المعتقلين، وتحديداً بعد شهر أغسطس من العام المنصرم.

 

ويعاني الفلسطينيون ويلات القمع والاضطهاد من قبل السلطات "الإسرائيلية"، طيلة السنوات الأخيرة.

 

 

ويحاول الكيان الصهيوني بشتى الطرق، تصفية القضية الفلسطينية برمتها، بمساعدات دولية وعربية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان