رئيس التحرير: عادل صبري 08:47 مساءً | الأحد 29 نوفمبر 2020 م | 13 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

حفتر يغادر روسيا بدون التوقيع على الهدنة.. هل فشلت مفاوضات موسكو؟

حفتر يغادر روسيا بدون التوقيع على الهدنة.. هل فشلت مفاوضات موسكو؟

العرب والعالم

حفتر يغادر روسيا بدون التوقيع على الهدنة

حفتر يغادر روسيا بدون التوقيع على الهدنة.. هل فشلت مفاوضات موسكو؟

محمد الوكيل 14 يناير 2020 13:40

ذكرت مصادر روسية، لوكالة الأنباء الفرنسية، اليوم الثلاثاء، أن قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، غادر موسكو من دون التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار.

 

وانتهت مفاوضات موسكو بين الوفدين الليبيين، من دون التوصل لاتفاق، مع تباينات واسعة برزت حول بنود وثيقة تثبيت الهدنة، حسبما ذكرت "سكاي نيوز عربية".

 

وحسب المصادر، أصر خليفة حفتر على دخول الجيش الوطني الليبي إلى العاصمة طرابلس، كما طالب بانسحاب جميع من وصفهم بـ"المرتزقة" الذين تم جلبهم من سوريا وتركيا.

 

ويطالب حفتر أيضًا بإشراف دولي على وقف إطلاق النار، ويوافق في الوقت نفسه على دخول مساعدات إنسانية للطرفين، كما يدعو قائد الجيش الليبي إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية تنال ثقة البرلمان الليبي.

 

ووفقًا لما ذكرت المصادر ذاتها، طالب مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، بتشكيل لجنة عسكرية من 10 أعضاء، مناصفة بين الجيش الليبي وحكومة الوفاق في العاصمة طرابلس.

 

ومن ناحية أخرى، طالب فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق الوطني، بانسحاب قوات الجيش الليبي إلى ما قبل 4 أبريل الماضي، كما يُصر على التمسك بمنصب "القائد الأعلى للقوات المسلحة".

 

وشهدت العاصمة الروسية موسكو، أمس الإثنين، محادثات حول توقيع اتفاق هدنة في ليبيا بين وزراء الخارجية والدفاع لروسيا وتركيا مع اللواء المتقاعد خليفة حفتر قائد الجيش الليبي، ورئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فائز السراج.

 

وتأتي هذه المحادثات في أعقاب توصل أطراف الصراع في ليبيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، بدأ الأحد الماضي، ومع الدقيقة الأولى، واستجابة لمبادرة روسية، بدأ وقف لإطلاق النار بين أطراف النزاع في ليبيا.

 

وتسعى ألمانيا، بدعم من المنظمة الدولية، إلى جمع الدول المعنية بالأزمة الليبية في مؤتمر دولي ببرلين، يوم 19 يناير الجاري، في محاولة للتوصل إلى حل سياسي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان