رئيس التحرير: عادل صبري 05:09 مساءً | الجمعة 13 ديسمبر 2019 م | 15 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

جرح غزة ينزف.. حصيلة الشهداء والجرحى في ساعات الدم

جرح غزة ينزف.. حصيلة الشهداء والجرحى في ساعات الدم

العرب والعالم

شهداء غزة

غالبيتهم من النساء والأطفال..

جرح غزة ينزف.. حصيلة الشهداء والجرحى في ساعات الدم

أيمن الأمين 14 نوفمبر 2019 10:10

حملت الـ 48 ساعة الأخيرة، الكثير من المعاناة للشعب الفلسطيني، دفع الفلسطينيون فاتورتها، على خلفية العدوان الأخير الذي تعرض له القطاع المحاصر.

 

الاحتلال الصهيوني طيلة الساعات الأخيرة، انتقم من الفلسطينيين، اغتال النساء والأطفال وقصف المنازل، وسط صمت عربي ودولي.

 

العدوان الأخير، خلف خسائر كبيرة، حيث أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أن 34 مواطنا استشهدوا وأصيب نحو 111 آخرين جراء العدوان الإسرائيلي الذي بدأ فجر أول أمس الثلاثاء على قطاع غزة.

 

 

وأوضحت في إحصائية، أن من بين الشهداء 8 أطفال و3 سيدات، ومن بين المصابين 46 طفل و20 سيدة.

 

وارتكبت طائرات الاحتلال فجر اليوم مجزرة بحق عائلة السواركة "أبو ملحوس" راح ضحيتها 8 شهداء بينهم امرأتين و4 أطفال و12 إصابة، جراء ثلاثة صواريخ أطلقتها على بناية من ثلاثة طوابق تعود لعائلة السواركة "أبو ملحوس" في منطقة البركة بمدينة دير البلح وسط القطاع.

 

وبدأ التصعيد الإسرائيلي باغتيال القيادي البارز في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي بهاء أبو العطا بمنزله شرقي مدينة غزة.

 

 

وردت المقاومة بإطلاق عشرات القذائف الصاروخية باتجاه أهداف إسرائيلية بين "غلاف غزة" و"تل أبيب" وسط فلسطين المحتلة.

 

وشنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي عدة غارات على القطاع، استهدفت منازل ومواقع ونقاط رصد للمقاومة، بالإضافة إلى أراضٍ زراعية.

 

في السياق، أعلنت حركة الجهاد الإسلامي الفلسطينية أن هدنة أبرمت مع إسرائيل بوساطة مصرية دخلت حيز التنفيذ في غزة فجر اليوم الخميس، بعد يومين من قصف إسرائيلي خلف عشرات الشهداء والجرحى.

 

 

وقال مسؤول في حركة الجهاد لرويترز إن إسرائيل وافقت على مطلب الحركة بالتوقف عن سياسة الاغتيالات المستهدفة للنشطاء، ووقف إطلاق النار على المحتجين عبر الحدود.

 

وذكر المتحدث باسم الحركة مصعب البريم، أن "التوافق على وقف إطلاق النار تم تنفيذه وفقا لشروط المقاومة الفلسطينية التي مثلتها وقادتها حركة الجهاد الإسلامي". وفقا للأناضول.

 

بدورها، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في حركة الجهاد الإسلامي قوله إنه "تم التوصل لاتفاق تهدئة بعدما وافقت الحركة على مقترح مصري بهذا الشأن، وذلك بعدما أبلغنا بموافقة الاحتلال الإسرائيلي على التهدئة".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان