رئيس التحرير: عادل صبري 05:30 صباحاً | الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م | 13 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

سياسي عراقي يتحدث عن مخططات إيران في بغداد وحقيقة مليشياتها التي تغتال الثوار (حوار)

سياسي عراقي يتحدث عن مخططات إيران في بغداد وحقيقة مليشياتها التي تغتال الثوار (حوار)

العرب والعالم

احتجاجات العراق

سياسي عراقي يتحدث عن مخططات إيران في بغداد وحقيقة مليشياتها التي تغتال الثوار (حوار)

أيمن الأمين 06 نوفمبر 2019 12:20

لا تزال الاحتجاجات تضرب الشارع العراقي الغاضب ضد حكومة عادل عبد المهدي، فالأحداث التي يشهدها العراق منذ أكتوبر الماضي تطورت بشكل كبير، لم فلم يعد أمام حكومة عبد المهدي وإيران سوى إراقة المزيد من الدماء.

 

وتخللت الاحتجاجات أعمال عنف واسعة خلفت نحو 275 قتيلا على الأقل فضلا عن آلاف الجرحى في مواجهات بين المتظاهرين من جهة، وقوات الأمن ومسلحي فصائل شيعية تابعة لإيران من جهة أخرى.

 

للوقوف على آخر المستجدات بالعراق، حاورت "مصر العربية" الناشط السياسي العراقي محمد الطائي..

 

وإلى نص الحوار..

 

بداية.. ماذا عن آخر المستجدات بالعراق؟

 

المشهد العراقي الدامي الآن أكثر دموية، فالعراق يقرر مصيره بعد أن انتقلت الاحتجاجات المطلبية والتي امتدت منذ 5 سنوات بتعاقب الحكومات التي تشكلت ابتداءا من المالكي مرورا بالعبادي ثم عبد المهدي، وهؤلاء من أحزاب الشيعة المرتبطة بإيران، وهذه الحكومات خضعت كليا لطهران، والتي وصلت بالعراق أن يكون مستعمرا بشكل كامل من قبل ولاية الفقيه الإيراني، والتي استولت على مقدرات وثروات العراق، وجعلت من بغداد حديقة خلفية لها بفعل سيطرة المليشيات على الحكومة والبرلمان ومؤسسات الدولة، وبالتالي لم يبق أمام العراقيين سوى الخروج بثورة واحتجاجات عارمة لتقرير مصيره.

 

ماذا عن الاحتجاجات التي وقعت الآن  في البصرة وكربلاء؟

 

آخر اتصال دولي مع الأخوة في بغداد أن المليشيات التي ترتدي "زي رسمي" تابعة لإيران، وكذلك عناصر غير عراقية حاولت فض المظاهرات بمزيد من العنف والقتل، ولهذا قطع الاتصال عن العراق.

 

 

وماذا عن قطع الإنترنت في العراق؟

 

ثمة أوامر من طهران أمليت على الحكومة العراقية بفض التظاهرات بالقوة المفرطة، وأمس قتل نحو 10 أشخاص، وجرح ما يزيد عن 300 شخص بجروح خطيرة، ولهذا تم عزل العراق عن شبكة الاتصالات.

 

البعض يتهم العرب والغرب بالتخلي عن ثورة العراق.. ما حقيقة الأمر؟

 

أمريكا تلاعب إيران ولا يهمها الشعب العراقي، ونعتقد أن هذه مؤامرة كبيرة على العراق وشعبه..

الشعب العراقي اليوم بكل تأكيد محتل من قبل إيران ومليشياتها المسلحة.

 

مؤخرا كثرت عبارة "الجماعات الملثمة" والحديث باعتداءات على المتظاهرين.. من هم باعتقادكم؟

 

بات واضحا ومعلوما لدى الشعب العراقي وخصوصا الجماعير الثائرة، وكذلك معلوماتنا من داخل الجيش والشرطة ممن يتعاطفون مع الثوار، أن هؤلاء فرق من نليشيات تابعة لإيران، ومعهم ناصة من الحرس الثوري وكذلك من الحرس الرئاسي الخاص، وأغلبهم من الكرد.

 

 

"إيران برا برا".. عبارة لم تخلو منها ميادين التظاهرات، هل فقدت طهران حاضنتها الشيعية في العراق؟

 

لقد انتفض العراق اليوم على الهيمنة الإيرانية وتسلطها من خلال الأحزاب والمليشيات الشيعية التابعة لها والتي حكمت العراق منذ الاحتلال الأمريكي وحتى الآن، ولقد لمس الشارع العراقي وخاصة المكون الشيعي الذي اكتوى بنار تلك الحكومات، المتعاقبة، من هذه الهيمنة الإيرانية، المتحكمة بالعنف المشرعن بسلطة الدولة، والتي بات الشارع الشيعي العراقي يعاني من نقص كبير في الخدمات والفقر والبطالة.

 

ولماذا يرفض عادل عبد المهدي الاستقالة من الحكومة؟

 

عادل عبد المهدي "مسير وغير مخير"، اليوم هو مسلوب الإرادة، رغم كونه من الأحزاب الشيعية التي صنعتها حكومة الملالي في طهران.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان