رئيس التحرير: عادل صبري 09:17 صباحاً | الأربعاء 12 أغسطس 2020 م | 22 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

الرئيس الفلسطيني يصل إلى الرياض

الرئيس الفلسطيني يصل إلى الرياض

العرب والعالم

محمود عباس

الرئيس الفلسطيني يصل إلى الرياض

الأناضول 20 نوفمبر 2013 06:41

وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس، مساء أمس الثلاثاء، إلى العاصمة السعودية الرياض، في زيارة لم يعلن عن مدتها أو برنامجها، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

 

وذكرت وكالة الأنباء السعودية، أن الأمير خالد بن بندر بن عبد العزيز، أمير منطقة الرياض، كان في استقبال عباس بمطار "قاعدة الرياض الجوية".

 

ووصل عباس إلى الرياض قادماً من الكويت، بعد مشاركته  في أعمال اليوم الأول من القمة العربية الأفريقية الثالثة التي انطلقت، أمس، وتختتم أعمالها، اليوم الأربعاء.

 

وكان الرئيس الفلسطيني قال، في كلمته أمام قمة الكويت، مساء الثلاثاء، "إن خسائر بلاده السنوية تقدر وفق تقارير البنك الدولي بمليارات الدولارات؛ جراء منعهم من استغلال كامل أراضيهم، والاستثمار في مواردهم الطبيعية". بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

 

وفي هذا الصدد أضاف عباس، "خسائرنا السنوية تقدر وفق تقارير البنك الدولي بمليارات الدولارات، جراء منعنا من استغلال كامل أراضينا، والاستثمار في مواردنا الطبيعية، من الغاز في شواطئ قطاع غزة، والنفط في الضفة الغربية، والبوتاس في البحر الميت، وأحواضنا المائية وأخصب أراضينا الزراعية، ومنعنا من إقامة المطارات والموانئ، والمنتجعات السياحية على شواطئ البحر الميت، وفي القدس الشرقية، ومنع إقامة المناطق الصناعية والزراعية التي يمكن لها أن تُشغّل مئات الآلاف من الأيدي العاملة في فلسطين".

 

وبين أن أبرز وأهم المخاطر على فرص تحقيق السلام في فلسطين والمنطقة، هو ما تتعرض له مدينة القدس، والمقدسات الإسلامية والمسيحية فيها من تغيير معالمها بشكل ممنهج، واستيلاء، وهدم وتدمير تاريخها وتراثها الديني والروحي والعمراني، وصورتها الحضارية، وعملية طرد وتهجير قسري لسكانها العرب الفلسطينيين في مخالفة وانتهاك صارخ للقانون الدولي.

 

ورأى، أنه من أجل أن تفضي القمة إلى قرارات عملية توضع موضع التنفيذ "لابد من وضع خارطة طريق تضعنا جميعاً على مسار تفاعل وتعاون إيجابي، يحافظ على مصالحنا الإستراتيجية المشتركة".

 

وأشاد بالدور الذي لعبته دول الاتحاد الأفريقي في حسم النتيجة في الأمم المتحدة لصالح التصويت لعضوية فلسطين كدولة مراقب العام الماضي، وقال، إن "هذا الموقف المشرف هو النهج الذي دأبت وعودتنا على وقوفه دول القارة الأفريقية العملاقة بشعوبها وقياداتها منذ أمد بعيد، من أجل تمكين شعبنا من نيل حريته واستقلاله والعيش بكرامة في وطنه".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان