رئيس التحرير: عادل صبري 05:33 مساءً | الثلاثاء 07 يوليو 2020 م | 16 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

يونيسيف: 2.7 ملايين سوري "محرومون" من الدارسة هذا العام

يونيسيف: 2.7 ملايين سوري محرومون من الدارسة هذا العام

العرب والعالم

اطفال سوريون

يونيسيف: 2.7 ملايين سوري "محرومون" من الدارسة هذا العام

وكالات ـ الأناضول 01 سبتمبر 2016 17:58

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف"، اليوم الخميس، إن عدد السوريين الذين لن يتمكنوا من الذهاب إلى مدارسهم هذا العام يقترب من 2.7 ملايين طفل.


وفي تقرير أصدرته بمناسبة عودة ملايين الأطفال حول العالم إلى مدارسهم هذا الشهر، أوضحت المنظمة الأممية أن "سوريا تعد موطنا لـ2.1 مليون طفل في سن الدراسة (5 - 17 عاما) لن يتمكنوا من الذهاب إلى مدارسهم هذا العام، إضافة إلى وجود 600 ألف آخرين من أطفال سوريا يعيشون كلاجئين في المناطق المجاورة، ولن يمكنوا من اللحاق بمقاعد الدراسة أيضاً".


وبخلاف سوريا التي تعاني من حرب دموية منذ العام 2011، سلط تقرير "يونيسيف"، الضوء على ظاهرة التخلف عن الدراسة حول العالم بشكل عام.


وذكر أن "ليبيريا تُعد موطناً لأعلى نسبة لتخلف الأطفال عن المدرسة؛ حيث لا يداوم في المدارس ما يقرب من ثلثي الأطفال الذين في عمر التعليم الأساسي، في حين توجد ثاني أعلى معدلات لتخلف الأطفال عن الدراسة في جنوب السودان؛ حيث لا يستفيد 59% من الأطفال من حقهم في التعليم الابتدائي، كما أن مدرسة من كل ثلاث مدارس مغلقة بسبب الصراع".


وأفاد التقرير بأن نسبة الأطفال الذين سيتخلفون عن الذهاب إلي مدارسهم في أفغانستان خلال هذا الموسم الدراسي ستصل إلى 46%، وفي السودان 45%، والنيجر 38%، ونيجيريا 34%.


ولفت التقرير إلى أنه لم تتوفر بيانات حديثة وموثوقة من دول أخرى من بينها الصومال وليبيا، سواءً من مصادر إدارية أو دراسات مسحية، ويرجع ذلك جزئياً إلى الصراع المستمر؛ الأمر الذي يشير بوضوح إلي تأثير حالات الطوارئ الإنسانية والأزمات الممتدة التي تُجبر الأطفال على التخلف عن الدراسة.

 

اقرأ أيضًا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان