رئيس التحرير: عادل صبري 03:49 صباحاً | الخميس 01 أكتوبر 2020 م | 13 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

وزير الخارجية الفلسطيني: فرنسا مصممة على عقد مؤتمر السلام

وزير الخارجية الفلسطيني: فرنسا مصممة على عقد مؤتمر السلام

العرب والعالم

وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي

وزير الخارجية الفلسطيني: فرنسا مصممة على عقد مؤتمر السلام

وكالات 15 مايو 2016 12:11

قال وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، اليوم الأحد، إن فرنسا مصممة على عقد مؤتمر السلام الخاص بالشرق الأوسط، رغم الموقف الإسرائيلي. 

 

وأضاف المالكي في حديث لوسائل الأعلام، في مقر الرئاسة الفلسطينية في رام الله، عقب لقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، بوزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرو:" استمعنا اليوم من الوزير حول فحوى اجتماعه مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، وأكد لنا أن فرنسا تسير قدما في تحضيراتها بخصوص الاجتماع الوزاري". 
 

 

وأضاف:" قد يكون هناك تأجيل للاجتماع الوزاري عن موعده المعلن ليوم أو ليومين، لأسباب فنية ولضمان حضور الوزراء، بمن فيهم وزير الخارجية الامريكي جون كيري، لكن فرنسا مصرة ومصممة على الاستمرار في التحضيرات وعقد الاجتماع الوزاري في الفترة المقررة".
 

كانت فرنسا أعلنت عزمها عقد اجتماع يوم الثلاثين من الشهر الجاري في العاصمة باريس بمشاركة عدد من الدول، ليس بينها فلسطين وإسرائيل؛ للتباحث بشأن عقد مؤتمر دولي للسلام في النصف الثاني من العام الجاري.


وفيما رحبت السلطة الفلسطينية بهذا المسعى، كررت إسرائيل انتقاده دون الإعلان صراحة عن رفضه. 
 

وتابع المالكي:" من جانبنا أكدنا أننا جاهزون للتعاون في كافة القضايا والمجالات، وسعداء بالتصميم الفرنسي نتمنى لجهودهم النجاح لأنها الجهود الوحيدة الموجودة ويمكن أن تعطي للعملية السياسية بعدا مهما". 
 

وعن الموقف الإسرائيلي تجاه المبادة الفرنسية، قال الوزير الفلسطيني:" تعلمون أن إسرائيل منذ اللحظة الأولى لخروج الافكار الفرنسية رفضتها وجدد نتنياهو اليوم رفضها، وأكد على أهمية المفاوضات الثنائية، لكن الوزير الفرنسي أكد له ولنا أن فرنسا مصرة الاستمرار بالتحضيرات". 

 

وكان الوزير الفرنسي، قد التقى صباح اليوم في مدينة القدس، برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قبل وصوله لرام الله والاجتماع بعباس. 
 

 

ومن المفترض أن يزور رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، في نهاية الأسبوع المقبل، إسرائيل وأراضي السلطة الفلسطينية، لبحث مبادرة بلاده لعميلة السلام. 
 

وبحسب الإذاعة الإسرائيلية العامة (رسمية)، فإن نتنياهو قال خلال جلسة الحكومة "الإسرائيلية"، مُخاطباً وزراء حكومته حول اللقاء مع الوزير الفرنسي:" لقد أوضحت له بأن الطريق الوحيد للسلام الحقيقي مع الفلسطينيين، يمر عبر المفاوضات المباشرة مع الفلسطينيين دون شروط مسبقة". 
 

وتوقفت المفاوضات الفلسطينية -الإسرائيلية، التي كانت ترعاها الإدارة الأمريكية في أبريل 2014، بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان، وقبول حدود 1967 كأساس للمفاوضات، والإفراج عن معتقلين قدماء في سجونها، وما زالت اللقاءات الرسمية لبحث استئناف المفاوضات متوقفة. 

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان