رئيس التحرير: عادل صبري 06:32 مساءً | الاثنين 26 أكتوبر 2020 م | 09 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

كورونا في تركيا.. «رايتس ووتش»: الوباء يعرض السجناء المرضى لخطر جسيم

كورونا في تركيا.. «رايتس ووتش»: الوباء يعرض السجناء المرضى لخطر جسيم

ميديا

كورونا يعرض السجناء المرضى لخطر جسيم في تركيا

كورونا في تركيا.. «رايتس ووتش»: الوباء يعرض السجناء المرضى لخطر جسيم

محمد الوكيل 10 أبريل 2020 09:33

رأت منظمة هيومن رايتس ووتش، أن فيروس كورونا المستجد، يعرض السجناء المرضى لخطر جسيم، موضحة أنه يجب توفير بدائل عن الحبس للسجناء الأكثر ضعفًا.

 

المنظمة الحقوقية ذكرت في تقرير لها: "إن التدقيق في حالات مئات السجناء، الذين تجعلهم أوضاعهم الصحية أكثر عرضة لخطر الوفاة إذا أصيبوا بفيروس "كورونا" المستجد، يبرز أهمية أن تشمل السلطات التركية هؤلاء السجناء في خططها الجديدة للإفراج المبكر المشروط أو الإقامة الجبرية رغم إدانتهم بموجب قوانين مكافحة الإرهاب".

 

وتابعت: "مشروع قانون البدائل عن السجن لبعض السجناء يستبعد أولئك الذين يقضون أحكاما بسبب ارتكاب أخطر الجرائم، بما فيها الإرهاب، بغض النظر عما إذا كانت أوضاعهم الصحية أو عجزهم عن رعاية أنفسهم في السجن تعني أنهم من بين الأشخاص الأكثر عرضة للموت بسبب فيروس كورونا".

 

وحسب التقرير: "قال هيو ويليامسون، مدير قسم أوروبا وآسيا الوسطى في هيومن رايتس ووتش.. عند اتخاذ إجراءات لحماية السجناء من فيروس كورونا، ينبغي عدم إغفال من هم أشد عرضة للخطر، والاستبعاد الشامل لآلاف السجناء الذين أدينوا بتهم الإرهاب، بمن فيهم المعرضون للوفاة من الفيروس والذين ينبغي ألا يكونوا في السجن أصلا، يقوّض الاقتراح الإيجابي للحكومة التركية للحد من اكتظاظ السجون".

 

وواصلت: "ما يزال معظم الصحفيين والسياسيين والمدافعين عن حقوق الإنسان محبوسين احتياطيًا ويحاكَمون بتهم الإرهاب، بينهم أشخاص فوق سن الـ60، بمن فيهم الحقوقي عثمان كافالا والصحفي أحمد ألتان".

 

واختتمت: "بالنسبة للسجناء ذوي الوضع الحساس، الإصابة بفيروس كورونا قد تعني تحوّل عقوبة السجن إلى حكم بالإعدام، فأولئك الذين سجنوا بشكل رئيسي بسبب آرائهم السياسية يجب أن يتمكنوا من الاستفادة من قانون الإفراج المبكر".

 

وأدى انتشار الفيروس إلى تعليق العمرة، ورحلات جوية، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.

 

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

 

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

وينتقل فيروس كورونا عن طريق الجو في حالات التنفس والعطس والسعال، ومن أول أعراضه، ارتفاع درجة حرارة الجسم، وألم في الحنجرة، والسعال، وضيق في التنفس، والإسهال، وفي المراحل المتقدمة يتحول إلى التهاب رئوي، وفشل في الكلى، قد ينتهي بالموت.

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان