رئيس التحرير: عادل صبري 06:24 مساءً | السبت 19 سبتمبر 2020 م | 01 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

«نفث سمه على ضحيته».. مصاب بكورونا يقتل سيدة في لندن بالعدوى

«نفث سمه على ضحيته».. مصاب بكورونا يقتل سيدة في لندن بالعدوى

منوعات

في زمن كورونا.. تزيد هجمات السعال في القارة العجوز

بحسب صحيفة بيلد الألمانية

«نفث سمه على ضحيته».. مصاب بكورونا يقتل سيدة في لندن بالعدوى

احمد عبد الحميد 13 مايو 2020 18:12

قالت صحيفة بيلد الألمانية، إِنَّ سيدة تدعى بيلي موجينغا، لقيت حتفها بسبب انتقال عدوى كورونا لها عبر رجل سعل عَمْدًا في وجهها، ثم لاذ بالفرار وهو يردّد القول إِنَّه مصاب بالفيروس.

 

وكانت موجينغا، تعمل بائعة تذاكر بمحطة القطار الرئيسية، فيكتوريا، في لندن، وكان هذا الهجوم البشع عليها من قبل هذا الرجل المصاب بالفيروس،  قاتلاً.

 

 

بيلي موجينغا، ضحية الهجوم بالسعال

 

وبحسب شهود، سعل الرجل في وجه السيدة موجينغا أمام مكتب التذاكر في 22 مارس، وأصاب أيضًا زميلة لها كانت تقف بجوارها.

 

وقال اتحاد النقل البريطاني TSSA: "الرجل سعل في وجه السيدة ثم قال إنه مصاب بالفيروس."

 

وبحسب الصحيفة، بعد بضعة أيام، حصلت موجينغا على إجازة مرضية، ولكن تدهورت حالتها بشكل كبير، لأنها كانت تنتمي إلى المجموعات المعرضة لخطر الموت، وفي الثاني من أبريل ، تم حجزها بالمستشفى أخيراً ووضع لها جهاز تنفس، إلا أن السيدة البالغة من العمر 47 عاما  توفت بعد ثلاثة أيام، تاركة ابنة لها عمرها 11 عاما، ولم يسمح الا لعشرة اشخاص بحضور الجنازة بسبب قواعد كورونا الحالية.

 

وقل الأمين العام لإدارة للتضامن الاجتماعي، مانويل كورتيس: "نحن مصدومون من وفاة بيلي،  يحق لعائلة المتوفية الحصول على تعويضات من الدولة."

 

وأشارت الصحيفة أَنَّ هجمات السعال البشعة تحدث بشكل متكرر في ألمانيا منذ بدء جائحة كورونا، وتظهر قضية لندن أنها جرائم تؤدي إلى الموت.

 

رابط النص الأصلي

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان