رئيس التحرير: عادل صبري 05:10 صباحاً | السبت 19 سبتمبر 2020 م | 01 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

الفرنسية: في إيران.. هل أزمة فيروس كورونا خطيرة؟

الفرنسية: في إيران.. هل أزمة فيروس كورونا خطيرة؟

صحافة أجنبية

فيروس كورونا يضرب إيران بقوة

الفرنسية: في إيران.. هل أزمة فيروس كورونا خطيرة؟

إسلام محمد 23 مارس 2020 23:41

تحت عنوان "ما مدى خطورة أزمة كورونا" target="_blank">فيروس كورونا في إيران؟".. سلطت وكالة الأنباء الفرنسية الضوء على الأزمة التي تعيشها إيران بسبب تفشي كورونا" target="_blank">فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من 1800 شخص .

 

وقالت الوكالة، إن الوضع المتفاقم في إيران دفع السلطات، لاتخاذ إجراءات غير مسبوقة شملت إغلاق الأضرحة الشيعية، ولكن هل يمكن لتلك الإجراءات التقليل من شدة الوباء.

 

وأضافت الوكالة، أن الأزمة جاءت في الوقت الذي تواجه فيه البلاد، واحدة من أكثر فتراتها اضطرابًا منذ الإطاحة عام 1979، مع تزايد عزلتها عن المجتمع الدولي، واقتصادها الذي ضربته العقوبات الأمريكية.

 

وبحسب البيانات الرسمية، فإن إيران هي رابع أسوأ دولة تضررت بعد إيطاليا والصين وإسبانيا، وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جاهانبور: إن البلاد تسجل إصابة 50 حالة جديدة في الساعة، ووفاة جديدة كل 10 دقائق.

 

ونقلت الوكالة عن ازاده كيان أستاذ علم الاجتماع بجامعة باريس قوله:" هذا نظام يقوم على إبقاء الأمور مخفية، فقط عندما أصبح الأمر خطيرًا للغاية، بدأوا في التحدث حتى عن الفيروس".

 

واعترف نائب وزير الصحة رضا مالك زاده، بأن إيران لم تكن سريعة بما يكفي للاعتراف بوجود الفيروس، الذي لم يتم الاعتراف به إلا في 19 فبراير رغم انتشاره منذ يناير.

 

واتهمت طهران بالفشل في الكشف عن عدد القتلى في حملة قمع الاحتجاجات المناهضة للحكومة في نوفمبر ، والاعتراف فقط بإسقاط طائرة أوكرانية في يناير بمجرد أن أصبحت الأدلة والضغوط ساحقة للغاية.

ودفع اقتصادها إلى حافة الكارثة بفعل العقوبات الأمريكية، التي ندد بها المسؤولون الإيرانيون.

 

وصف وزير الخارجية محمد جواد ظريف القيود المفروضة على قدرة إيران على استيراد الأدوية والمعدات الطبية بأنها "إرهاب اقتصادي".

 

وقالت أزاده كيان: "لقد كانت إيران واحدة من أفضل الأنظمة الصحية، ولكن لم تعد هناك وسيلة لشراء اللقاحات والأقنعة والمنتجات الصحية الأساسية".

 

واتهم الرئيس حسن روحاني الشهر الماضي الولايات المتحدة بنشر "الخوف" من الفيروس، وأصر على أن إيران تسيطر على الوضع.

 

وقال سيث جونز، مدير التهديدات في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن "يبدو أنهم يفهمون على الأرجح على أي حال مدى خطورة الأزمة".

 

وحتى إذا كانت الحكومة صادقة مع هذه الأرقام، فإن الكثيرين يخشون من أنها قد تغطي حجم التحدي المتمثل في الاستجابة للأزمة.

 

 

الرابط الأصلي

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان