رئيس التحرير: عادل صبري 02:25 مساءً | السبت 05 ديسمبر 2020 م | 19 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

مقتل 12 في هجوم على قرية شرقي نيجيريا

مقتل 12 في هجوم على قرية شرقي نيجيريا

شئون دولية

هجوم في نيجيريا - ارشيفية

مقتل 12 في هجوم على قرية شرقي نيجيريا

الأناضول 24 نوفمبر 2013 04:43

قال شهود عيان إن عشرات المسلحين هاجموا قرية في ولاية بورنو (شمال شرقي نيجيريا)، مساء السبت، وقتلوا 12 شخصا، فضلا عن حرق عدد (غير محدد) من المنازل.

وأوضح الشاهد - بحسب ما نقلت عنه صحيفة "دايلي بوست أون لاين" النيجيرية - أن نحو 30 مسلحا قدموا على متن 3 مركبات ودراجات نارية أخرى هاجموا قرية سانديا التابعة لمنطقة دامبوا، وظلوا يهتفون "الله اكبر" قبل أن يفتحوا نيران أسلحتهم على السكان العزل، ويضرموا النار في العديد من المنازل.

 

ولفت إلى أن الهجوم أدى إلى مقتل 12 شخصا، فضلا عن إصابة عدد أخر لم يحدده بطلقات نارية.

 

تانكو لوال، مفتش الشرطة في ولاية بورنو، أكد صحة هذه الرواية، قائلا: "الرواية حقيقة، هاجم سفاحون القرية؛ حيث قتلوا 12 شخصا، وحرقوا منازل، وسرقوا مركبات ودراجات نارية".

 

وبينما لم يتهم لوال جهة معينة بالوقف وراء الهجوم، قالت صحيفة "دايلي بوست أون لاين" في تعليقها على الهجوم إنه على الرغم من حالة الطواري المفروضة على 3 ولايات شمالية بينها بورنو منذ مايو/ آيار الماضي؛ فإن ذلك لم ينجح في وضع حد لهجمات يشتبه في أن ورائها أعضاء من جماعة بوكو حرام المتشددة.

 

يذكر أن دامبو - التي تبعد بنحو 85 كم عن جنوب مدينة مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو - سبق أن شهدت العديد من الهجمات الدموية، التي اتهمت السلطات النيجيرية، جماعة بوكو حرام، بالوقوف ورائها.

 

وبوكو حرام تعنى بلغة قبائل الهوسا المنتشرة بشمال نيجيريا المسلم "التعليم الغربى حرام"، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير/كانون الثاني 2002، على يد محمد يوسف، وتطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا.

 

وسميت جماعة "بوكو حرام" بـ"طالبان نيجيريا" وأيضا "أهل السنة والجماعة"، وهى مجموعة مؤلفة من طلبة تخلوا عن الدراسة، وأقاموا قاعدة لهم في قرية "كاناما" بولاية يوبى شمال شرقي البلاد على الحدود مع النيجر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان