رئيس التحرير: عادل صبري 12:09 مساءً | الأربعاء 05 أغسطس 2020 م | 15 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

إسرائيل تضغط لإفشال مفاوضات "النووي الإيراني"

إسرائيل تضغط لإفشال مفاوضات النووي الإيراني

شئون دولية

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

إسرائيل تضغط لإفشال مفاوضات "النووي الإيراني"

وكالات 17 نوفمبر 2013 13:44

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه من الممكن تعديل الاتفاق الآخذ في التبلور في المفاوضات بين ممثلي الدول الكبرى وإيران حول أزمة المشروع النووي لطهران.

ونقل راديو صوت إسرائيل عن نتنياهو قوله - فى مستهل جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية - إن هذا الأمر لا يزال ممكنا لأن إيران تخضع لضغوط اقتصادية وإن تشديد هذه الضغوط من شأنه أن يؤدي إلى حل دبلوماسي جيد للأزمة.
 

وأضاف أنه من واجب الحكومة الإسرائيلية ورئيسها الحرص على مصالح إسرائيل الحيوية وهذا ما نفعله في ضوء الاتفاق الآخذ في التبلور والذي وصفه نتنياهو بأنه سيئ.


ومضى يقول: إن القضية الإيرانية ستتصدر المحادثات مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند الذي يبدأ زيارة لإسرائيل اليوم، كما ستتصدر المحادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الأربعاء المقبل ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري الذي سيصل إلى المنطقة في نهاية الأسبوع.

وتطرق نتنياهو إلى العلاقات مع الولايات المتحدة، مشيرا إلى أنه يمكن أن تكون هناك خلافات حتى بين أفضل الأصدقاء.

ومن جانبه حذر الرئيس الإسرائيلى شيمون بيريز اليوم من أنه إذا تمكنت إيران من صنع القنبلة الذرية، فستحذو حذوها جميع بلدان الشرق الأوسط.

وقال بيريز – فى حديث لأسبوعية "لوجورنا دو ديمانش" بمناسبة زيارة الرئيس الفرنسى فرانسوا أولاند إلى إسرائيل – إن تل أبيت على قناعة من أنه إذا نجحت طهران فى تصنيع القنبلة ، فإن دول المنطقة بأسرها سترغب فى القيام بالشىء نفسه.
 

وأثنى الرئيس الإسرائيلى على موقف باريس "الحازم" حيال طهران في المفاوضات الجارية بين مجموعة "5+1" حول الملف النووى الإيرانى.
وقال بيريز إنه ينبغى ألا يتم تخفيف الضغوط على إيران لكى تتخلى على الأقل على المدى الطويل عن برنامجها النووي.

وردا على سؤال حول الشكوك المتعلقة بتطوير إسرائيل للأسلحة الذرية، أشار الرئيس الإسرائيلى إلى أن بلاده لم تعلن أبدا أنها تمتلك قنبلة (ذرية)، كما أنها لم تهدد أحدا يوما.

وأضاف أنه يجب الحكم على الردع النووي "وفقا لمن لديه القنبلة"، فإذا كان من يملك القنبلة معروفا بالسلوك العدواني ودعم الإرهاب ووضع استراتيجية الهيمنة فهذا الأمر يمثل مشكلة.

وفيما يتعلق بعملية السلام ورغبة باريس فى المساعدة على إحياء المفاوضات، أعرب الرئيس الإسرائيلى عن اعتقاده أن الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى يجب أن يقوما بحل جميع خلافاتهما "دون قبول خطة مفروضة من الخارج".

وقال إنه لا يرى أن الأمريكيين يسعون إلى فرض خطة خاصة بهم، حيث إنه لابد أن نصل مع الفلسطينيين إلى حلول للخلافات بطريقة سلمية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان