رئيس التحرير: عادل صبري 04:20 صباحاً | الأربعاء 21 أكتوبر 2020 م | 04 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

مجلة ألمانية: كورونا يجعل «الصين» أكبر المستفيدين من أزمة النفط

مجلة ألمانية: كورونا يجعل «الصين» أكبر المستفيدين من أزمة النفط

العرب والعالم

بسبب كورونا، الصين تستفيد من هبوط أسعا ر النفط

مجلة ألمانية: كورونا يجعل «الصين» أكبر المستفيدين من أزمة النفط

احمد عبد الحميد 18 أبريل 2020 19:05

سَبَّبَ  تفشي فيروس كورونا في العالم إنخفاض حاد في الطلب على النفط، وبالتالي تهاوي الأسعار، الأمر الذي يجعل الصين أكبر المستفيدين من الأزمة، بحسب مجلة فوكوس الألمانية.

 

 أوضحت فوكوس أَنَّ الصين تعتبر أكبر مستورد للنفط الخام، حيث تشتري المصافي الصينية بشكل رئيسي النفط من المملكة العربية السعودية وروسيا ودول أخرى بالشرق الأوسط مثل إيران.

 

ورأت المجلة أَنَّ جائحة كورونا، التي أدت إلى انخفاض أسعار النفط، جعلت الصين تسارع لملء مخازنها من الذهب الأسود بثمن بخس في شهر مارس، حيث زادت بشكل ملحوظ وارداتها من النفط مقارنة بالعام السابق.

 

وأضافت المجلة الألمانية أَنَّ خزانات النفط في مصافي الصين اِمْتَلَأَتْ  الأن على مصراعيها.

 

ويتوقع خبراء النفط انخفاض الطلب بشكل كبير في شهري أبريل ومايو.

 

وبحسب مجلة فوكوس، استمرهبوط أسعار النفط  برغم موافقة العديد من الدول المنتجة، بما في ذلك الدول غير الأعضاء في أوبك مثل روسيا والمكسيك، على خفض إنتاجها اليومي.

 

ووصف بنك "جولدمان ساكس" اتفاق الدول المنتجة بأنه تاريخي، لكنه حذر في نفس الوقت من أنه ليس كاف.

 

واعتبارًا من أبريل، انخفض الطلب العالمي على النفط بمقدار 19 مليون برميل شهريًا.

 

وسوف يدخل تخفيض الإنتاج حيز التنفيذ اعتبارًا من مايو المقبل، و سيطبق فقط لمدة شهرين، وهناك شكوك حول التزام كل الدول المنتجة بالاتفاق، فقد أعلنت بالفعل المكسيك، على سبيل المثال، أنها لن تنفذ سوى ربع التخفيض المخطط له.

 

وَفَّقَا  للمجلة الألمانية، يريد الآن الرئيس الأمريكي ترامب، أن يرتفع سعر النفط خشية انهيار صناعة النفط الصخري الأمريكية، وستكون دولة الصين المستفيدة من ذلك.

 

رابط النص الأصلي

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان