رئيس التحرير: عادل صبري 04:47 صباحاً | الأربعاء 21 أكتوبر 2020 م | 04 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| والدة مصاب بكورونا: لم أتخل عنه.. والأهالي قاطعونا «كأننا من صنع الوباء»

فيديو| والدة مصاب بكورونا: لم أتخل عنه.. والأهالي قاطعونا «كأننا من صنع الوباء»

أخبار مصر

والدة مصاب بالكورونا

في تصريحات لـ«مصر العربية»..

فيديو| والدة مصاب بكورونا: لم أتخل عنه.. والأهالي قاطعونا «كأننا من صنع الوباء»

أدهم المصري 03 مايو 2020 11:31

"لم أمتنع عن المعاملة مع ابنى رغم إصابته بفيروس كورونا المنتشر".. بهذه الكلمات بدأت فهمية السيد البالغة من العمر 70 عامًا، حديثها مع "مصر العربية" حول إصابة ابنها بالفيروس، وكيف تعامل معهم السكان المحبطين بهم.

وقالت: "كنت دائما أساعد ابنى وأرفع من روحه المعنوية خلال الأيام التي جلس فيها في المنزل قبل أن يذهب للحجر الطبي، بالرغم من خوف الجميع من التعامل معه، كنت أشعره بالأمان وأتعامل معه بشكل طبيبعي، وأترك كل شىء على المولى".

وكشفت أن كل السكان المحيطين بهم كانوا يرفضون التعامل معهم بشكل نهائي، ولا يمرون من أمام منزلهم، وكأنهم هم من صنعوا الوباء، وليس قدر الله.





وأوضحت أن أقاربهم هم من كانوا يمدونهم بكل ما يحتاجونه من سلع وأدوية وكل شىء، خلال فترة الحجر الصحى التي قضينها في المنزل.

وأضافت بعد تعافي ابنى من المرض بدأ كل الجيران والسكان في التقرب منا مرة أخرى، والجلوس معنا، وكأن شىء لم يكن، ولكن كنا نتعامل معهم بحظر.


كانت وزارة الصحة أعلنت الخميس الماضي بدء تجربة حقن المصابين بفيروس كورونا المستجد من بلازما المتعافين من الفيروس وذلك لعلاج الحالات الحرجة، في محاولة لإيجاد علاج للمرضى المصابين بالفيروس المستجد.

 

وكشفت الصحة في بيانها  عن بدء استخلاص البلازما من 6 متعافين، حيث تم إجراء التحاليل الخاصة بمأمونية البلازما بعد استخلاصها، بالإضافة إلى إجراء قياس لمستوى الأجسام المضادة بالبلازما، واثبتت النتائج أثبتت صلاحية استخدام البلازما من ثلاثة من أصل ستة متعافين.
 

وقالت الصحة إن عملية حقن أول مريض مصاب بفيروس كورونا بالبلازما المستخلصة من المرضى المتعافين، تمت بالفعل وأنه سيتم خلال الأيام القادمة استكمال الحقن بالبلازما لمرضى آخرين طبقًا لاشتراطات البروتوكول البحثي فى هذا الشأن، وسيتم الإعلان عن النتائج أولًا بأول.

 

وأوضحت أنه فور التأكد من استجابة المرضى سيتم التوسع في حقن بلازما المتعافين كعلاج لمرضى فيروس كورونا المستجد، وذلك من خلال دعوة المتعافين للتبرع بالبلازما لمساعدة المرضى ذوي الحالات الحرجة، كما سيتم تبادل نتائج الأبحاث مع الجهات الدولية ونشرها في المجلات البحثية الطبية العالمية.

 

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزارة شاركت من خلال فريق بحثي كبير في الدراسة التضامنية solidarity trial الخاصة بمنظمة الصحة العالمية والتي اشترك فيها حتى الآن 100 دولة، لافتا إلى أنه يتم إجراء هذه الدراسة في مصر في جميع مستشفيات العزل.

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان