رئيس التحرير: عادل صبري 04:00 صباحاً | الاثنين 26 أكتوبر 2020 م | 09 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| مأساة «الأورام» تنتقل إلى «الدمرداش» بإصابة طبيب امتياز بكورونا

فيديو| مأساة «الأورام» تنتقل إلى «الدمرداش» بإصابة طبيب امتياز بكورونا

أخبار مصر

فيروس كورونا في مصر

خالطه 80 شخصا

فيديو| مأساة «الأورام» تنتقل إلى «الدمرداش» بإصابة طبيب امتياز بكورونا

آيات قطامش 04 أبريل 2020 23:52

لم تمر ساعات على واقعة إصابة 17 من أطباء وتمريض معهد الأورام،  بفيروس كورونا حتى تم الإعلان مساء اليوم السبت عن اصابة طبيب امتياز بمستشفى الدمرداش يعمل في قسم النسا، وتم  الكشف عن أن عدد المخالطين له هم 80 شخصًا ما بين أطباء وتمريض وعمال ومرضى. 

 

كشف  المدير التنفيذي لمستشفيات جامعة عين شمس، الدكتور أيمن صالح، عبر مداخلة هاتفية له مع الإعلامي أحمد موسى، مساء اليوم السبت، من خلال فضائية صدى البلد: "علمنا فجر اليوم أن والد أحد أطباء الامتياز كان مصاب بفيروس كورونا ومحجوز بالمستشفى، وبناء على هذا تتبعت وزارة الصحة المخالطين والذين كان من بينهم نجله طبيب الامتياز". 

 

وتابع: جاءت نتيجة التحليل ايجابية مساء الجمعة، وتم حجز طبيب الامتياز فجرًا، حيث تم ابلاغنا بعد نصف الليل،  وطالبنا من وزارة الصحة أن تأتي لتتبع جميع المخالطين، وارسلنا بالفعل 70 عينة من المخالطين ممن كانوا متواجدين في النبطشية، ومساء غد من المنتظر أن تظهر جميع نتائج تلك التحاليل".

 

 وأضاف: الطبيب كان يرتدي ماسك والملابس الواقية خلال تواجده بالمستشفى ولكن طالما أن نتيجة التحليل جاءت ايجابية، فلابد من اتخاذ تلك الاجراءات. 

 

وقال: هو لم يظهر عليه اي اعراض ولم يكن يشكو اي شئ، ولكن أثناء تتبع المخالطين لوالده، تبين أن نتيجته ايجابية لفيروس كورونا المتسجد، فتم حجزه في أحد مستشفيات العزل التابعة  لوزارة الصحة. 

 

وأشار أن الطبيب المصاب  يعمل مستشفى النسا، وأنه هو خالط ما يقارب الـ 80 شخصًا، ما بين أطباء وتمريض وعمال ومرضى، وتم اخذ عينات منهم وتطهير المنطقة التي كان يعمل بها. 

 

أما بالنسبة للمرضى ممن تعامل معاهم؛ فأكد أن الطبيب المصاب بالفعل تعامل مع مرضى ولكنه كان يرتدى الملابس الواقية، وتم سحب ايضًا عينات منهم. 

 

وتابع: بمجرد علمنا بالواقعة  تم تبليغ  المخالطين الـ 80 بارتداء ماسكات في منازلهم إلى حين ظهور نتائج تحاليلهم مساء غد. 

 

وأشار أن وحدة النسا التي يعمل بها الطبيب المصاب بها بها الآن 5 مرضى، واصدرنا قرار بعدم دخول مرضى اخرين لحين الانتهاء من اعمال التطهير كاملة. 

 

 

بدأت القصة بتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، منشورًا دونه محمود رفعت، مرفقًا به مستندًا جاء نصه: تم إبلاغ إدارة مكافحة العدوى (دكتور سامية ووزارة الصحة (دكتور انجي) بوجود حالة ايجابية وتم عمل كشف بأسماء المخالطين للطبيب من زملاء امتياز ونواب وتمريض وصيادلة ومرضى لأخذ عينة من الأنف والحلق مع عينة دم في صباح 4 إبريل. 

 

وبالسؤال عن الاحتياج لغلق المستشفى افادت الأستاذة الدكتورة مدير إدارة مكافحة العدوى أن يعقم عنبر الولادة والوحدة الرابعة، ولا يوجد داع لغلق المستشفى. 

 

تم أخذ 70 عينة حتى الساعة الـ ثانية ظهرًا، من المخالطين وبرجاء موافتنا عن اية اجراءات احترازية  اضافية التي يمكن عملها حتى ظهور نتيجة المسحات، وذيل المستند بتوقيع مدير عام مستشفى النساء والتوليد، أحمد رامي محمد رامي.

 

 

فيما قال محمود رفعت عبر منشوره: "مأساة معهد الأورام بتكرر بالحرف في مستشفى الدمرداش.. تعريض حياة المرضى والأطباء والتمريض للخطر لمجرد الكبر والإصرار على عدم إغلاق المستشفى وتطهيرها!!!".


وتابع: "طبيب امتياز في المستشفى والده ظهرت عليه أعراض فيروس كورونا، اتصل بالنائب بتاعه وبلغه بالوضع واعتذر عن حضور النبطشية، النائب اعترض وقاله لازم تيجي يأما تتحول للتحقيق.. للأسف الدكتور راح وقضى 12 ساعة في "كشك النساء والتوليد" في مستشفى الدمرداش.. وبعدها أثبتت التحاليل إيجابية إصابة والده وإصابته وإصابة أخوه". 


وأضاف : "طبعًا الدكتور قضى 12 ساعة في كشك الولادة بما فيه من مرضى وأطباء وتمريض وعمال وإحنا عارفين مستشفى الدمرداش والكثافة الرهيبة في الأعداد فيها، والنتيجة أن العدوى بقت في كل مكان والأطباء والتمريض رافضين يروحوا يستلموا شغلهم حرصًا على حياتهم!!".

 

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان