رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 صباحاً | الاثنين 26 أكتوبر 2020 م | 09 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

بعد أن وصل سعره 400 ألف دولار.. جهاز التنفس الصناعي «Made in Egypt»

بعد أن وصل سعره 400 ألف دولار.. جهاز التنفس الصناعي «Made in Egypt»

أخبار مصر

اجهزة التنفس الصناعي Medtronic

لمكافحة فيروس كورونا

بعد أن وصل سعره 400 ألف دولار.. جهاز التنفس الصناعي «Made in Egypt»

منى حسن 31 مارس 2020 14:01

بخطوات متسارعة، تتكاتف الشركات العالمية الفترة الحالية لإنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي لمكافحة فيروس كورونا المستجد، والتي تساعد المصابين بالفيروس في البقاء على قيد الحياة.

 

وتضاعفت أسعار أجهزة التنفس الصناعي، حيث وصل سعر الجهاز لـ400 ألف دولار بالتزامن مع أزمة فيروس كورونا وتضاعف سعره بعدما كان بـ270 ألف دولار فقط".

 

وفي مصر، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، الحكومة بأهمية تصنيع أجهزة التنفس الصناعي في مصر، ضمن مجموعة من الصناعات الجديدة التي من المقرر إدخالها مصر.

 

وأكدت الدكتورة إيناس عبد الحليم، وكيل لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب، أنه لا يوجد أزمة حتى الآن فى أجهزة التنفس الصناعى بمصر، خاصة أن عدد الإصابات الحالى بكورونا النسبة الذى تحتاج منه لهذا الجهاز لا تتخطى الـ2% من إجمالى عدد المصابين.

 

من جانبه، قال النائب أيمن ابو العلا وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب، إن الحكومة المصرية تدراكت أزمة نقص أجهزة التنفس الصناعي، مشيرًا إلى أنه سيكون هناك إنتاج محلي قريبا لتجميع وإنتاج أجهزة التنفس الصناعي.

 

وكانت مصر تستورد أجهزة التنفس الصناعي من اليابان وماليزيا والهند وألمانيا، ولكن الأن هذه الدول إنتاجها محجوز لفترات طويلة ولا تستطيع التغطية فى حالة زيادة الأزمة عالميا، حسبما قال أبو العلا.

 

من جانبها، تمكنت مؤسسة مصر الخير، من توريد 10 أجهزة تنفس صناعي لمستشفيات وزارة الصحة، بالتنسيق مع الوزارة، التي وجهتهم للمستشفيات التي تحتاج أجهزة التنفس الصناعي، بالتعاون مع بعض الشركات الخاصة.

 

 

وفي سياق متصل، أعلن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، أن الباحثين في المراكز البحثية والجامعات،  طوروا جهاز التنفس الصناعى ليستطيع خدمة 5 و6 مرضى بدلًا من خدمة مريض واحد.

وأشار عبد الغفار، إلى أنه يتم تدريب فرق الأطباء والتمريض من تخصصات جديدة، حتى يمكن الاستعانة بهم في أي ظرف، مع تقليل الترددات على العيادات الخارجية والتأكد من سلامة أجهزة التنفس الصناعى.

 

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد وجه  بزيادة بدل المهن الطبية بنسبة 75% عن القيمة الحالية، بما يشمل الأطباء العاملين بالمستشفيات الجامعية، وذلك بتكلفة إجمالية قدرها حوالي 2,25 مليار جنيه، فضلاً عن إنشاء صندوق مخاطر لأعضاء المهن الطبية.

 

وفي سياق متصل، وجه الرئيس السيسى باستكشاف إمكانية التصنيع المحلي للمستلزمات والأجهزة الطبية التي تواجه نقصاً حاداً على المستوى العالمي، وذلك وفق المعايير الدولية، فضلاً عن العمل على استكمال أي نقص في المستلزمات الطبية والكوادر البشرية الطبية في مختلف مراكز تقديم الخدمات الصحية في مصر.

 

يذكر أنه أسقطت شركة Medtronic، أشهر مصنع لأجهزة التنفس الصناعي، حقوق الملكية الفكرية الخاصة بأجهزة التنفس الصناعي التي تملكها، ومشاركة كل التصميمات مع الدول للبدء في تصنيعها فوراً.

 

وتفتح الخطوة المجال لكثير من شركات أجهزة التنفس الصناعى حول العالم لاستغلال هذه الفرصة من أجل الحصول على حقوق الملكية الفكرية التي تملكها شركة Medtronic للعمل على تصنيع أجهزة التنفس الصناعي للأطباء والمرضى الذين يتعاملون مع فيروس كورونا المستجد.

فيروس كورونا
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان