رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 مساءً | الجمعة 22 يناير 2021 م | 08 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

تحقيق واسع بـ"البرلمان" في واقعة "إهدار مال عام"

تحقيق واسع بـالبرلمان في واقعة إهدار مال عام

البرلمــــان

علي عبدالعال رئيس مجلس النواب

تحقيق واسع بـ"البرلمان" في واقعة "إهدار مال عام"

أحمد الجيار 27 مارس 2016 08:39

علمت "مصر العربية" أن تحقيقا واسعا يجري الآن داخل أروقة مجلس النواب في واقعة تم تصنيفها كـ"إهدار للمال العام"، تسبب فيها غياب التنسيق بين الأمانة العامة للمجلس ومجموعة من الأعضاء الذين تخلفوا عن أداء مهام سبق وأعلنوا إضطلاعهم بها رغم رصد المخصصات المالية اللازمة لذلك.

و كشفت مصادر مطلعة  أن الواقعة تمثلت في تكليف أصدره رئيس مجلس النواب علي عبدالعال بتشكيل 6 "مجموعات عمل" مكونة من 10 أعضاء من النواب في كل منها علي هيئة "لجان ميدانية"، تتولي مهمة الزيارات الميدانية إلي محافظات : الواحات البحرية وأسوان وجنوب سيناء والوادي الجديد والبحر الأحمر ومرسي مطروح، ليفاجئ عبد العال بـ"تخلف" حوالي نصف عدد النواب في كل لجنة عن اللحاق بالمهمات الميدانية المطلوبة.

 

المصادر تابعت : كان المجلس بالفعل قد اتخذ تدابير السفر، بما فيها حجوزات كاملة للإقامة بالفنادق وتذاكر الطيران ذهابا وأيابا لعدد ضخم من النواب، ليتغيب في المقابل عدد كبير منهم دون الإبلاغ بشكل مسبق عن ذلك أو تقديم إعتذارات ليتم إلغاء الحجوزات الخاصة بهم، وهو ماترتب عليه إهدار مبلغ "200 ألف جنية" - بحسب تأكيدات المصادر -

 

ووفقا للمصادر فإن حصر دقيق يجري بما تم إهداره خلال الزيارات الميدانية علي مدار الأسبوعيين الماضيين، وأن الأرجح حتي الان هو عدم تصعيد الأمر ومحاسبة النواب بشكل قاسي، وأن يتم اللجوء الي "خصم تلك المبالغ" من بدلات ومكافآت النواب اللذين تسببوا في إهدارها.

 

اقرأ ايضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان