رئيس التحرير: عادل صبري 07:20 صباحاً | الجمعة 27 نوفمبر 2020 م | 11 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

الرئيس الآذري يوقع سلسلة قرارات لخروج البلاد من أزمتها الاقتصادية

الرئيس الآذري يوقع سلسلة قرارات لخروج البلاد من أزمتها الاقتصادية

أخبار مصر

إلهام علييف

الرئيس الآذري يوقع سلسلة قرارات لخروج البلاد من أزمتها الاقتصادية

وكالات - الأناضول 12 نوفمبر 2015 03:41

 وقع الرئيس الأذري "إلهام علييف"، أمس الأربعاء، سلسة قرارات، تحد من البيروقراطية، وتسهل الحركة والنشاط التجاري، في سعي منه للخروج بالبلاد من الأزمة الاقتصادية التي تشهدها. 

وجاءت تلك الخطوة، بعد تدني قيمة العملة المحلية لأذربيجان، بنحو 34 %، بسبب انخفاض أسعار البترول، حيث قررت الحكومة دعم القطاعات غير النفطية، وتسهيل الاستثمارات الأجنبية، وتعزيز التعاون في عالم المال والأعمال.

وشملت القرارات الصادرة تسهيل إجراءات إنشاء وافتتاح أماكن عمل جديدة، وتأسيس مجلس تنسيق للنقل والعبور وشحن البضاع، وإعادة تحديد أجور العبور والشحن وتوحيدها، ورفع سقف البضائع التي تدخل البلاد لأغراض غير تجارية، من 1500 دولار إلى 10 آلاف دولار أمريكي.

وأشار رئيس لجنة السياسات الاقتصادية في البرلمان الآذري، البروفيسور"زياد صمد زاده"، من العاصمة الآذربيجانية "باكو"، إلى أن القرارات جاءت لـ"إزالة العوامل التي تقف عائقاً أمام نمو الاقتصاد الوطني"، لافتاً إلى أن الهدف منها هو انعاش اقتصاد البلاد، وتقليل إعتمادها على واردات البترول والغاز الطبيعي.

ولفت "صمد زاده" إلى أن قرار إيقاف تفتيش بعض المؤسسات الحكومية لمدة عامين، يهدف إلى تذليل العقبات البيروقراطية، أمام المستثمرين وإعطائهم حرية أكبر في الانتاج، حيث أن المستثمر سيدفع ضرائبه فقط خلال المدة المذكورة.

من جانبه، أكد رئيس قسم الاقتصاد الدولي بجامعة آذربيجان الاقتصادية، الدكتور"آذر رضاييف"أن القرارات الجديدة ستحل مشاكل كثيرة ظهرت في بعض المجالات، عقب تراجع الاقتصاد، وسيزيد من الشفافية، ويزيد مرونة قطاع البترول الخارجي، بحسب قوله

وفيما يتعلق بتعديلات قانون الجمارك، أشار "رضاييف" إلى أن التعديلات ستسهل وصول المنتجات الأجنبية إلى السوق الآذرية، وستحول دون ارتفاع أسعار المنتجات بشكل مستمر.

من جهته، أوضح رئيس مركز التنمية الاقتصادية والاجتماعية "فوغار بايراموف" أن القرارات التي اتخذتها الحكومة، ستحرر الاقتصاد بشكل كامل، وتعزز القطاع الخارجي للنفط، وسيساهم في رفع عائدات الدولة من الضرائب.

وشدد "بايراموف" على أن دعم الانتاج المحلي، سيقلل من إعتماد أذربيجان على الواردات، ما سيؤدي إلى إبقاء القطع الأجنبي داخل البلاد، مشيراً إلى أن دعم القطاع سيخفف الضغوطات الاقتصادية والنفسية على العملة المحلية.

أخبار ذات صلة:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان