رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 صباحاً | الأحد 07 يونيو 2020 م | 15 شوال 1441 هـ | الـقـاهـره °

المخابز تنذر الوزارة بوقف التعامل بالبطاقات التموينية

المخابز تنذر الوزارة بوقف التعامل بالبطاقات التموينية

أخبار مصر

مواطنة أثناء شراء "العيش "بواسطة بطاقة التموين

تخطط لبيع الرغيف المدعم بـ35 قرشا

المخابز تنذر الوزارة بوقف التعامل بالبطاقات التموينية

محمد موافي 02 أغسطس 2015 10:03


هدد 44 ألف مخبز على مستوى الجمهورية بوقف التعامل مع وزارة التموين والمواطنين بالبطاقات التموينية أثناء صرف الخبز المدعم وبيعه بالسعر الحر 35 قرشًا، بسبب زيادة التكلفة الإنتاجية، بالإضافة لتأخر صرف المستحقات المالية البالغة مليار جنيه وتعطل ماكينات الصرف.


وقال عبد الله غراب رئيس شعبة المخابز باتحاد الغرف التجارية: إن المخابز قد تلجأ إلى صرف الخبز للمواطنين بحوالى 35 قرشًا ومنع التعامل بالبطاقات التموينية في حالة رفض الوزير لهذه المطالب.


ويستفيد نحو 70 مليون مواطن من بين أكثر من 86 مليون مواطن يعيشون في مصر حاليا من منظومة دعم المواد التموينية من خلال 18 مليون بطاقة تموينية.

وأشار غراب إلي أن التكلفة الإنتاجية في تزايد مستمر ، والوزير كل ما يهمه الظهور يوميًا في الإعلام للحديث عن نجاح المنظومة، مؤكدًا أن المنظومة تم تطبيقها بطريقة عشوائية فأراحت المواطن وأتعبت أصحاب المخابز -على حد وصفه.

وطبقت وزارة التموين والتجارة الداخلية نظامًا جديدًا لتوزيع الخبز بالكارت الذكي يشمل حصول المواطن على 5 أرغفة بشكل يومي، بإجمالى 150 رغيفا شهرياً، ويشمل النظام الجديد لتوزيع الخبز تحويل ما لم يتم شراؤه من الحصة الشهرية للخبز إلى نقاط مادية يستطيع من خلالها المواطن شراء أي منتجات يحتاجها من خلال البقال التمويني.

وأكد عطية جماد رئيس شعبة المخابز بالقاهرة، أن الشعبة بصدد عقد اجتماع عاجل منتصف الأسبوع الجاري، لبحث تلك المطالب الخاصة بالمخابز و المشكلات التى تعرقل الصناعة في مصر خاصة بعد تجاهل وزير التموين الدكتور خالد حنفي لمطالبهم.

وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية"أن أصحاب المخابز علي مستوى الجمهورية يهددون بالتوقف التام عن إنتاج الخبز منذ انتهاء شهر رمضان بسبب تأخر وزير التموين في دفع المستحقات المالية المتأخرة الناتجة عن فارق إنتاج الرغيف.

وأوضح أن تأخر المستحقات المالية يؤدى لعجز أصحاب المخابز عن دفع أجر العمال الموجودين في"الفرن" مؤكدًا على أن التكلفة الخاصة بصناعة الرغيف في الفترة الحالية أصبحت تزيد عن الـ 40 قرشًا.

وحددت وزارة التموين تكلفة صناعة الرغيف فى مصر لنحو 35 قرشًا على أن يحصل صاحب المخبز على 30 قرشًا من الدولة ويقوم"الفران" ببيعه للمواطن بخمس قروش فقط.

وأكد حماد أن الوزير خدع أصحاب المخابز في الفترة الحالية لأنه وعدهم بإعادة النظر في التكلفة العامة للرغيف الخبز كل 3 أشهر وهو ما لم يحدث على مدار 15 شهرا، مشيرًا إلى أن التكلفة في تزايد مستمر فبعض المخابز أخذت أجازة لحين النظر في التكلفة الحقيقية لرغيف الخبز.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان