رئيس التحرير: عادل صبري 03:48 صباحاً | الخميس 13 أغسطس 2020 م | 23 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

3 أسباب وراء ارتفاع دعم السلع التموينية في الموازنة الجديدة

3 أسباب وراء ارتفاع دعم السلع التموينية في الموازنة الجديدة

أخبار مصر

دعم السلع التموينية

بـ 1.4مليار..

3 أسباب وراء ارتفاع دعم السلع التموينية في الموازنة الجديدة

محمد موافى 22 يونيو 2015 13:18

 

كشف اقتصاديون عن 3 أسباب رئيسية دفعت الحكومة لرفع مخصصات دعم السلع التموينية في موازنة العام الجديد 2015-2016 ؛ أولها فارق نقاط الخبز للمواطنين البالغ 500 مليون جنيه شهريًا، وتطبيق منظومة الخبز الذكي بالمحافظات، وآخرها فتح باب إضافة 6 ملايين مواطن جديد على البطاقات من أول يوليو.


وبلغت مخصصات دعم المواد التموينية في موازنة العام الجديد 2015-2016 نحو 38.4 مليار جنيه مقابل 37 مليار جنيه العام الماضي بارتفاع قدره 1.4 مليار جنيه.
 

الخبز وفارق النقاط

أرجع الدكتور محمد أبو شادى وزير التموين والتجارة الداخلية السابق، ارتفاع مخصصات دعم المواد التموينية في مشروع موازنة العام الجديد 2015-2016 لقيام الوزارة الحالية بتطبيق منظومة الخبز الجديدة التي أدّت لزيادة مخصصات دعم الغذاء داخل الموازنة.

وطبقت وزارة التموين منذ أبريل قبل الماضي منظومة جديدة لتوزيع الخبز والسلع التموينية باستخدام الكارت الذكي بدأت الوزارة أولا في تطبيق الخبز في محافظات القناة ثم تم تعميمها في باقي محافظات الجمهورية وانتهت الوزارة منها في مايو الماضي.

وأضاف أبو شادي لـ"مصر العربية" أن المنظومة الجديدة الخاصة بنظام الخبز استحدثت نظام جديد خاص بترشيد استهلاك الخبز فيما يعرف "بفارق النقاط" حيث يحصل المواطن علي سلع تمونية مجانية جراء التوفير في شراء الخبز، مؤكدًا أن فارق النقاط أدت أيضا لزيادة المخصصات في الموازنة العامة نتيجة لوجود زيادة في الإنفاق بنحو 6 مليارات جنيه.

وتعتبر منظومة فارق نقاط الخبز عبارة عن سلع مجانية يحصل عليها المواطن جراء الترشيد في استهلاك الخبز حيث إن لكل مواطن 150 رغيفا شهريا وفي حالة توفير الخبز يحصل على 10 قروش مقابل كل رغيف يتم توفير ويحصل بها علي سلع غذائية مجانية.

وأوضح أبو شادى أنه خلال فترة توليه الحقيبة الوزارة وصلت مخصصات الدعم في موازنة 2014-2015 لنحو 35.4 مليار جنيه وبالرغم من ذلك لم يقم بصرف المبلغ الخصصة له من أجل المحافظة على أموال الدولة من الإهمال.

وأكد أن أكثر مبلغ صرف خلال الفترة الماضية بالرغم من تحديد الدولة مخصصات تفوق الـ 35.4 مليار جنيه إلا أنه لم يصرفه منه سوى 31 مليار جنيه على مدار فترة توليه .

إضافة مواليد جديدة

ومن جهته قال المستشار الاقتصادي العربي أبو طالب ، إن ارتفاع مخصصات التموينية في الموازنة العامة يرجع لنية وزارة التموين في إضافة مواليد جديدة علي بطاقات التموين ومن المقرر أن يبلغ عددهم نحو 6 ملايين مواطن جديد.

ووافقت رئاسة الوزراء الأسبوع الماضي على إضافة جميع المواليد من سن سنتين فأكثر إلى البطاقات التموينية من أول يوليو المقبل، و السماح لهم بإضافة المواليد من أجل التيسير على المواطنين ورفع المعاناة عنهم. 

وتابع العربي :” الوزير وراء ارتفاع المخصصات التموينية في الموازنة العامة بسبب تلك المطالب المتكرة الخاصة بزيادة الدعم للمواطنين"، حيث إنه أعلن مرارا عن انخفاض فاتورة الانفاق على الدعم بسبب تطبيق منظومة الخبز،متسائلا:أين الأموال المتبقية جراء تطبيق المنظومة؟.

وأشار إلي أن منظومة فارق توزيع الخبز بالكارت الذكي وفرت للدولة أكثر من 6 مليارات جنيه جراء تطبيقها، بالإضافة الى نحو 6 مليارات من تخفيض الدعم المقدم للمواطنين، بعد تطبيق منظومة توزيع السلع التموينية مطالبًا رئيس الوزارء بفتح تحقيق في كل هذه التجاوزات التى تحدث في وزارة التموين.

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان