رئيس التحرير: عادل صبري 11:09 صباحاً | السبت 19 سبتمبر 2020 م | 01 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

بزيادة 20%.. حتى الزبادي" شطشط" في رمضان

بزيادة 20%.. حتى الزبادي شطشط في رمضان

أخبار مصر

الزبادى

بزيادة 20%.. حتى الزبادي" شطشط" في رمضان

محمد موافى 20 يونيو 2015 13:52


شهدت أسعار الزبادي ارتفاعًا كبيرًا خلال الأسبوع الجاري بنسبة تصل إلى 20 %، وجاء ذلك تزامنًا مع ازدياد الطلب عليها من جانب المواطنين خاصة فى شهر رمضان الكريم.


وسجل عبوة الزبادى فئة الـ 100 جرام نحو 1.50 قرشًا مقابل 1.25 قرشًا وفي حين ارتفعت الزبادى الفواكهة لنحو 2.00 جنيهًا مقابل 1.75 جنيهًا وقفزت أسعار الزبادو لـ 4جنيهات.
 

وأرجع عاملون ارتفاع أسعار الزبادة لزيادة الطلب من جانب المواطنين خلال الفترة الحالية بسبب الاعتماد عليه كوجبة رئيسية في السحور خلال شهر رمضان،بالإضافة لزيادة أسعار الألبان بنحو جنيها، مما أنعكس علي التكلفة الانتاجية للزبادى.

 

لانتاح بلغ 60 الف طن

 

وقال المهندس، صفوان ثابت، رئيس إحدى الشركات الغذائية، إن استهلاك المواد الغذائية يزيد في رمضان وخاصة مع قدومه في فصل الصيف. موضحًا أن أول 15 يومًا من الشهر تكون نسبة الاستهلاك أكبر من أي فترة أخرى.
 

وأوضح في تصريحات صحفية أن حجم سوق الزبادي في رمضان 60 ألف طن منها 50 ألف طن تنتج من الشركات و10 آلاف طن من المحلات والمصانع الصغيرة.
 

وقال ثابت إنه خلال الأربع سنوات الماضية زاد استهلاك الزبادي في مصر مع قدوم بعض السوريين والعراقيين في بعض المناطق بالبلاد، وأيضًا مع انتشار المحلات السورية والعراقية في مناطق بمصر ودخول منتج الزبادي في كثير من أطباقها.
 

ولفت ثابت أن سوق الحليب في مصر خلال رمضان 100 ألف طن منها 35 ألف طن لبن معبأ عن طريق الشركات والباقي لبن غير معبأ من خلال أشخاص ومحلات صغيرة، لافتًا إلى أن حصة جهينة من الزبادى تبلغ الثلث ومن الحليب المعبأ في رمضان نحو 25 ألف طن.
 

زيادة اللبن ونقص المعروض

وبدوره قال أحمد يحيى، رئيس الشعبة العامة للمواد الغذائية باتحاد الغرف التجارية، إن أسعار الألبان بصفة عامة والمنتجات التابعة لها مثل الزبادي بصفة خاصة تشهد في كل عام خلال شهر رمضان ارتفاعًا في أسعار بيعها للجمهور موضحًا أن السوق يغلب عليه نقص بالمعروض خلال تلك الفترة من كل عام.
 

وأضاف لـ"مصر العربية" أن نقص المعروض من منتجات الالبان والزبادي خلال تلك الفترة من كل عام يرجع لعدة أسباب على رأسها ارتفاع الطلب من جانب المواطنين على شرائه لكونه وجبة أساسية في السحور في رمضان الكريم.
 

واكد أن هناك ضعفًا في إنتاج بعض الشركات خاصة بعد اندلاع ثورة الخامس والعشرين من يناير حتى وقتنا هذا بسبب ارتفاع تكاليف الإنتاج ومدخلات وعدم قدرة الشركات على تصريف منتجاتها في تلك الفترة الأمر الذي أحدث خسائر كبيرة في رؤوس اموال تلك الشركات المصعنة للمنتجات الألبان فى مصر.
 

وتابع: "ارتفاع أسعار الألبان البوردة في الخارج خلال الفترة الماضية بنحو 14% أدت بشكل كبير في رفع اسعار الالبان بصفة العامة لافتا إلى أن طن الألبان البودرة بالخارج وصل الى 4 آلاف جنيه للطن مقابل 3500 جنيه للطن العام الماضي.
 

وأوضح أن هناك ارتفاعًا كبيرًا في أسعار توريد الألبان من جانب المربين بالسوق المحلى مؤكدًا أن أسعار التوريد ارتفعت بنحو 50% فوصل أسعار التوريد إلى 6 جنيهات للكيلو مقابل 3 جنيهات قبل العام الماضي.
 

وأردف أن السوق المصري من اكثر الاسواق الناشئة والمستهلكة للمنتجات الالبان في الشرق الأوسط، موضحا أن الشركات الاجنبية والخليجية مثل شركة المراعي، مثل شركات دانون للمنتجات الالبان تقوم بتصريف اصدارات ومنتجات الشركة المتنوعة الى السوق المصرى لكونه من افضل الاسواق الناشئة فى الوطن العربى والشركات الاجنبية تقوم بطرح استثمارات كبير فى مجال تصنيع وتدوير الالبان.
 

انتعاش بالطب

وقال مصطفى علي، صاحب احد محال البقالة، إن منتجات الألبان فى الوقت الحالي تشهد عملية انتعاش فى الطلب عليه خاصة فى شهر رمضان لافتًا إلى أن اسعار توريد منتجات الالبان والزبادي ارتفعت من جانب الشركات المنتجة للمنتجات.
 

واضاف "السوق شاحح من الزبادي" فى الوقت الحالى لرغبة بعض الشركات فى رفع السعر اكثر حتى يحققوا أرباحًا كبيرة على حساب المواطن البسيط.
 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان