رئيس التحرير: عادل صبري 08:19 مساءً | الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 م | 11 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

5 مشكلات اقتصادية تنتظر الرئيس الجديد

أهمها البطالة وارتفاع الأسعار

5 مشكلات اقتصادية تنتظر الرئيس الجديد

ترجمة - محمد عبد السند 24 مايو 2014 11:58

سلطت صحيفة " زا أيريش تايمز" الايرلندية الضوء على اقتصادية" target="_blank">الأزمات الاقتصادية الحادة  التي تعاني منها مصر في السنوات الثلاث الأخيرة التي أعقبت ثورة 25 من يناير 2011 والتي أطاحت بالديكتاتور حسني مبارك بعد 30 عاما قضاها في سدة الحكم.

وقالت الصحيفة: إن الملف الاقتصادي الذي يشتعل بقضايا عدة يمثل التحدي الأكبر الذي يؤرّق الرئيس المقبل والذي من المقرر أن يختاره المصريون في الانتخابات المقبلة المقرر لها يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين والتي تنحصر فيها  المنافسة بين عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع المستقيل والمرشح الأوفر حظًا في الانتخابات، واليساري حمدين صباحي.

وسردت الصحيفة خمس مشكلات اقتصادية أساسية سيكون لزامًا على الرئيس الجديد حلها لتفادي وقوع احتجاجات جديدة من شأنها أن تقوض حكمه، ولاسيما أن هذه الاحتجاجات قد أسهمت في إسقاط رئيسين في ثلاث سنوات.

وأوضحت "زا أيريش تايمز" أن المشكلة الأولى تتمثل في معدل التضخم الذي تبلغ نسبته حاليًا 12%، لكن أسعار الفواكه والخضروات قد زادت بنسبة 25% العام الماضي، ما يضيف ضغوطًا على موازنة الأسرة المثقلة بالفعل. وفقا للصحيفة.

ولفتت الصحيفة إلى أن معدل النمو في مصر يتراوح من 1.25- 1.5%، غير أن الزيادة السكانية تبلغ 2.6% سنويًا، كما تبلغ نسبة البطالة 14%، لكن تتضاعف هذه النسبة بين الشباب.

وتتمحور المشكلة الثانية، والكلام للصحيفة،  في قطاع السياحة الذي يشهد حالة يرثى لها والذي كان في السابق رافدًا أساسيًا من روافد الدخل الأجنبي. وذكرت " زا أيريش تايمز" أن إيرادات السياحة انخفضت إلى ما قيمته 5.8 مليار دولار من 12.5 مليار دولار في 2010.

وانتقلت الصحيفة للحديث عن المشكلة الثالثة التي يعاني منها الاقتصاد المصري وهي الهجرة الجماعية للاستثمارات الأجنبية من البلاد، موضحة أن حجم هذه الاستثمارات تراجع إلى 2 مليار دولار من 12 مليار دولار، في الوقت الذي بلغ فيه حجم الدين المحلي 236 مليار دولار، والدين الأجنبي 45 مليار دولار، كما بلغ عجز الموازنة 13% من الناتج المحلي الإجمالي.

ثم تناولت الصحيفة المشكلة الرابعة وهي احتياطات البلاد من النقد الأجنبي والذي وصل إلى مستوى كارثي بلغ 17 مليار دولار، بانخفاض من 35 مليار دولار قبل ثلاث سنوات.

ورأت الصحيفة أن احتياطي النقد الأجنبي من الممكن أن يتراجع أكثر إذا لم تُقْدِم المملكة العربية السعودية والإمارات على ضخ  13 مليار دولار في الاقتصاد المصري، لسد تكاليف واردات مصر الأساسية من الغذاء والوقود.

واختتمت الصحيفة بالحديث عن المشكلة الخامسة والتي تتمثل في دعم الطاقة الذي تبلغ تكلفته 28.5 مليار دولار، بما يعادل خُمْس الموازنة، وهو ما يرهق الموازنة العامة للدولة.

من جهته، قال أنجوس بلير، الخبير الاستشاري في مجال الأعمال ورئيس معهد " سيجنيت" Signet: " سيكون أمام الرئيس القادم فرصة للعمل ولكنها ستكون قصيرة؛ إذ يتعين عليه أن يبدأ بداية جيدة كي يظهر للمواطنين أن التغيير ممكن."

اقرأ أيضا:

محللون يتوقعون ارتفاع سعر الدولار إلى 8 جنيهات

اقتصاد/274285-المركزي-يضخ-37-6-مليون-دولار-للبنوك">المركزي يضخ 37.6 مليون دولار للبنوك

اقتصاد/273763-عمران-لن-يتم-إيقاف-البورصة-أثناء-الانتخابات-الرئاسية">عمران : لن يتم إيقاف البورصة أثناء الانتخابات الرئاسية

اقتصاد/273319-350-مليون-جنيه-تمويلات-بنكية-جديدة-للإسكان-الاجتماعي">350 مليون جنيه تمويلات بنكية جديدة للإسكان الاجتماعي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان