رئيس التحرير: عادل صبري 05:43 مساءً | الخميس 22 أكتوبر 2020 م | 05 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

عبد الجابر لـ"السيسي": أريد العودة لوطني لكني أخشى تهديدات "بكري"

عبد الجابر لـالسيسي: أريد العودة لوطني لكني أخشى تهديدات بكري

أخبار مصر

الإعلامى طارق عبد الجابر

عبد الجابر لـ"السيسي": أريد العودة لوطني لكني أخشى تهديدات "بكري"

أحمد اسماعيل 01 أبريل 2016 13:20

وجّه الإعلامى طارق عبد الجابر نداء استغاثة إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى، طالبه خلاله بتوضيح قانونية رجوعه، ووقف "الهجمة الشرسة" للنائب البرلماني مصطفى بكري عليه أسبوعيًا خلال برنامجه.



وقال "عبد الجابر"، في رسالة له وصلت إلى "مصر العربية": "فوجئت وأنا بدموع الفرحة بقرب عودتى للوطن، بظهور الكاتب مصطفى بكرى على قناة صدى البلد فى برنامج حقائق وأسرار، وعلى مدار 3 أسابيع آخرها، الخميس 31 مارس 2016، يهاجمنى فيه بشدة، بل ويحرض على اعتقالى فور أن تطأ قدماى أرض الوطن الغالى". 

وأضاف عبد الجابر: "أنا يا سيادة الرئيس لم أعد مطمئنا لنتيجة هذه السياسة التحريضية التى لا أعرف دوافعها أو أسبابها أو لماذا يقوم بها أسبوعيا على قناة صدى البلد". 


ومضى قائلا: "وأنا إذ أضع حالتى بين يدى سيادتكم فإننى قد أضطر لأن ألغى سفرى فى الوقت الحالى؛ لأن الكاتب قال صراحة وبلا لبس أو أى غموض أن الرئيس لم يعط وعودًا لأحد، بل وهددنى بشكل مباشر بأننى لو جئت إلى مصر فسيتم اعتقالى فور وصولى إلى مطار القاهرة، بل ووصل به الأمر لأن يطالب بإعدامى ولم يرحم مرضى ويرى أن اعترافى بالخطأ ليس له معنى واعتبر أيضا ان سماحة صدركم كأنها ليست موجودة وقال بالحرف: مافيش كلام من ده وأنه لابد أن يتم سجنى". 

وتابع : "وهنا يا سيادة الرئيس أتساءل هل يحق لى أن أنزل إلى بلدى كأى مواطن عادى أم أن هناك مشكلة خاصة، وأننى لم أعد مطمئنا بسبب تحريض الكاتب الصحفى وهل أصبح السيد مصطفى بكرى بحضه على إلحاق الأذى بى هو من يقرر فى مسالة مثل هذه".

 

ومضى قائلا : "أرجو فقط يا سيادة الرئيس من أية سلطة أمنية فى مصر أن تخبرنى بهل يحق لى النزول أم لا، خاصة وأننى ليست هناك على أية أحكام من أى نوع و الحمد لله، وأرجو يا سيادة الرئيس فقط توضيح الصورة وهل أعود إلى وطنى مطمئنا أم لا". 

واختتم "عبد الجابر استغاثته قائلا : "أنا يا سيدى الرئيس سأحترم أى قرار تتخذونه، وفى النهاية أطالب سيادتكم بحمايتى من هذه الهجمة الشرسة من الكاتب مصطفى بكرى الذى يحاول إيهامنا بأنه يعلم بواطن الأمور.. وتفضلوا بقبول فائق الاحترام".

 

وكان الاعلامي طارق عبد الجابر  مراسل التلفزيون المصري السابق  في القدس والإعلامي بقناة الشرق بتركيا، طرح مبادرة من أجل التصالح مع معارضي النظام الحالي، والذين اضطروا للخروج من مصر، والعمل بقنوات قد تعارض احيانا بعض سياسات الشأن المصرى بحسب ما جاء في مبادرته. 

 

اقرأ ايضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان