رئيس التحرير: عادل صبري 05:41 صباحاً | الأربعاء 08 أبريل 2020 م | 14 شعبان 1441 هـ | الـقـاهـره °

الكنيسة تطرح استبيانًا للشباب القبطي

الكنيسة تطرح استبيانًا للشباب القبطي

أخبار مصر

البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

لأول مرة برعاية "تواضروس"

الكنيسة تطرح استبيانًا للشباب القبطي

عبدالوهاب شعبان 02 أغسطس 2015 19:29

 

أطلقت الكنيسة الأرثوذكسية استبيانًا لأول مرة بكل لغات العالم، للشباب القبطي، تحت إشراف البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية.

وحسبما أفاد القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة، فإن الاستبيان يحمل عنوان " ماذا يطلب الشباب من الكنيسة؟"، على أن تطرح أسئلة الاستبيان بسبع لغات، ويوضع لفترة ما على الموقع الإليكتروني "(http://www.copticworld.org/survey)"

وقال حليم في بيان صادر عن المقر البابوي –مساء اليوم السبت-حصلت مصر العربية-على نسخة منه، إن الاستبيان يستهدف استطلاع رأي شباب الأقباط في العالم، لمراعاة احتياجاتهم في الرؤية الرعوية الكنسية المستقبلية، وفقًا لأولويات البابا تواضروس الثاني.

من جانبع قال فادي يوسف مؤسس ائتلاف أقباط مصر، إن فكرة الاستطلاع طرحت بعد عام من وصول البابا تواضروس الثاني للكرسي المرقسي، نافيًا كونها رد فعل لـ"حركة تمرد القبطية".

وأضاف في تصريح لـ"مصر العربية"، أن الاستبيان يعكس رؤية كنسية جديدة، لاستيعاب شباب الأقباط داخل الكنيسة.

وأشار يوسف، إلى أن  الكنيسة تستهدف موجة الإلحاد التي انتشرت خلال الفترة الماضية، لمواجهتها، عبر الاهتمام بالأمور الحياتية لشباب الأقباط، وتقديم الدعم الروحي لهم.

ووصف مؤسس ائتلاف أقباط مصر، الاستبيان بأنه "خطوة جيدة" لمعرفة الأسباب الحقيقية  لعزوف بعض الشباب عن الكنيسة، أو ما هى مطالبتهم واحتياجتهم من الكنيسة.

 في سياق متصل، قال هاني رمسيس القيادي السابق باتحاد شباب ماسبيرو، إن الكنيسة لديها جيل جديد من الشباب، والكهنة على حد سواء، لافتًا إلى أن الاستبيان يعد طريقة حديثة في التواصل مع الأجيال الحالية، من خلال مناطق تجمعهم في الفضاء الإليكتروني.

وأضاف لـ"مصر العربية"، نتائج الاستبيان ستكون سلاح ذو حدين، إزاء طرح رؤى شبابية ومطالب، يقابلها على الجانب الكنسي عدم استجابة لأطروحات الشباب، بما يدعم فقد الثقة في المؤسسة الكنسية، حال عدم تطبيق نتائج الاستبيان.

واستطرد قائلًا : " أخشى أن تكون نتائج الاستبيان مادة للهجوم على الكنيسة، بدلا من التواصل، والثقة".

ونفى رمسيس وجود علاقة بين حركة تمرد القبطية، والاستبيان المطروح ليس له اى علاقة، واصفًا "تمرد القبطية" بأنها مجرد وهم .

وأوضح، أن الكنيسة تسعى لتطوير آليات التواصل مع الشباب، سعيًا لاستيعاب مطالبهم في ضوء رؤية كنسية للبابا تواضروس .

 

- اقرأ أيضًا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان