رئيس التحرير: عادل صبري 08:14 مساءً | الخميس 12 ديسمبر 2019 م | 14 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

وزير الري: الاتفاق يسمح لإثيوبيا ببيع الكهرباء وليس المياه

وزير الري: الاتفاق يسمح لإثيوبيا ببيع الكهرباء وليس المياه

أخبار مصر

الدكتور حسام مغازى وزير الرى- أرشيفية

ومفيد شهاب أشرف على وثيقة السد..

وزير الري: الاتفاق يسمح لإثيوبيا ببيع الكهرباء وليس المياه

محمود فخرى 26 مارس 2015 16:53

أعلن الدكتور حسام مغازي، وزير الري والموارد المائية، أن  اللجنة الوطنية لسد النهضة - على المستوى الوزاري- سوف تجتمع  منتصف الأسبوع المقبل لتحديد المكتب الاستشاري لدراسة تأثير السد وذلك بشكل نهائي، لافتا إلى أن الاختيار سيكون بين مكتبين الأول هولندي والثاني فرنسي، مع احتمالية الجمع بينهما.

وأضاف "مغازي" خلال ندوة له، اليوم الخميس، بكلية الهندسة بجامعة الإسكندرية، بحضور الدكتور سعاد الخولي، نائب محافظ الإسكندرية، إن اختيار المكتب الاستشاري، واجه صعوبات ووقت طويل.

ونفي الوزير وجود أي اتفاق يسمح لأثيوبيا ببيع المياه، ولافتا أنها فقط تستطيع  بيع الكهرباء المتولدة عن سد  النهضة على أن يكون لمصر والسودان الألوية في شرائها إن رغبا في ذلك - بحسب قوله.

وأوضح أن إعلان المبادئ التاريخي بين الدول الثلاث سيتبعه اتفاقيات أخرى رسمية، واصفًا الإعلان بأنه يعد تتويج للمسار السياسي الذي  يحمي المسار الفني، قائلا:" كان لدينا شك حول ما إذا أنهى المكتب الفني الاستشاري عمله .. فمن الذي يضمن  كيفية التنفيذ على أرض الواقع؟ .. فاخترنا اللقاء المباشر وتوثيق الوعود لإزالة جبال الشك.. تمهيدًا للاتفاقية الرسمية".

وأكد "مغازي" إنه لم يتم كتابة شروط التحكيم في حالة الخلاف، مشيرًا إلى أن ذلك لا يكون إلا في الاتفاقيات الدولية بحسب آراء  خبراء القانون الدولي الذين أشرفوا على الوثيقة وعلى رأسهم الدكتور مفيد شهاب وزير الدولة للشؤون القانونية الأسبق.

وتابع وزير الري: "هناك مزايا غير مباشرة للاتفاق منها أن باقي  دول حوض النيل شعرت أن مصر ليست ضد مصالحها أو تنميتها، وأن الهدف لم يكن السد ذاته كما كان يروج البعض، وهناك أشياء لا يمكن أن تحدث مراعاة للأعراف الدبلوماسية، واحترامًا لسيادة الدول فلا يمكن أن نطلب إرسال مندوب مصر  ليشرف على بناء السد". 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان