رئيس التحرير: عادل صبري 06:30 مساءً | الجمعة 25 سبتمبر 2020 م | 07 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

الهروب من المسؤولية يعرقل حركة المحافظين الجدد

الهروب من المسؤولية يعرقل حركة المحافظين الجدد

أخبار مصر

إبراهيم محلب رئيس الوزراء

الهروب من المسؤولية يعرقل حركة المحافظين الجدد

سعيدة عامر 15 يناير 2015 18:16

بعد تصريحات المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء، الذي كشف عن رفض عدد كبير من مرشحي حركة المحافظين الجدد تولي المنصب ما أدى إلى عدم إعلانها حتى اﻵن، أكد سياسيون أن خوف المرشحين من تحمل مسؤولية فشل الحكومة في تقديم الخدمات للمواطنين، بالإضافة إلى ضيق الفترة الزمنية التي سيتولى خلالها المحافظون الجدد منصبهم، هو سبب إحجامهم عن قبول المنصب.

وقال الدكتور سعيد الصادق، استاذ اﻻجتماع السياسي، إن الاعتذارات المتتالية لمرشحي حركة المحافظين المرتقبة جاءت لعدة أسباب، أولها الخوف من تحمل المسؤولية في ظل نقص الإمكانيات واﻷدوات التي تمكنهم من تحقيق إنجازات تذكر لهم، مع المحاسبة العسيرة للمسؤولين من الشعب ومن الدولة إذا ما أخطأ.

وأضاف لـ"مصر العربية": "كما أن الفترة التي سيمارس المحافظون فيها دورهم ضيقة للغاية، حيث سيجري بعدها انتخاب مجلس النواب في مارس يعقبها تشكيل الحكومة وحركة محافظين جديدة، أي أن فترة بقائهم في المنصب لن تتعدى أربعة أشهر".

ولفت إلى أن الاعتذارات قد تكون أيضًا تمهيدًا من الحكومة لاختيار محافظين عسكريين، نظرًا لتزامن الحركة مع قرب موعد إجراء اﻻنتخابات والحاجة لمحافظين قادرين على تحقيق اﻷمن والسيطرة على أي خروقات قد تحدث وقت اﻻنتخابات البرلمانية.

وأكد الدكتور إبراهيم الشهابي، الباحث السياسي، أن السبب الرئيس في رفض مرشحي حركة المحافظين تولي المنصب هو ضيق الوقت أمامهم في ظل حالة السخط الشعبي على أداء المحافظين وتراجع قدرة الحكومة على تقديم الخدمات المختلفة للمواطنين.

وأشار إلى أن السياسيين يرفضون تولي مناصب المحافظين أو الوزراء، في الوقت الذي تواجه فيه الحكومة نقدًا من المواطنين لخوفهم من أن يحسبوا على مرحلة معينة.

بدوره، أوضح الدكتور يسري العزباوي، الخبير بمركز اﻷهرام ورئيس وحدة قياسات الرأي العام، أن الفترة الحالية ستكون محملة بأعباء ثقيلة على المحافظين الجدد حيث اﻻستعداد للانتخابات وتأمينها، وهو ما يجعل المرشحين لمنصب المحافظ يرفضونه، فلم يعد للمنصب المزايا التي كانت سابقًا، في ظل وجود مشاكل كثيرة تعاني منها مختلف المحافظات، كما أن فترة بقائهم في المنصب ستكون محدودة للغاية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان