رئيس التحرير: عادل صبري 10:34 مساءً | الأحد 05 يوليو 2020 م | 14 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

مجلس الصحفيين يشتعل بعد منع عبدالفتاح من دخول النقابة

مجلس الصحفيين يشتعل بعد منع عبدالفتاح من دخول النقابة

أخبار مصر

علاء عبدالفتاح

لاتخاذ رشوان القرار فرديًا..

مجلس الصحفيين يشتعل بعد منع عبدالفتاح من دخول النقابة

ممدوح المصري 23 سبتمبر 2014 16:25

وصف محمد عبد القدوس عضو مجلس نقابة الصحفيين، قرار ضياء رشوان نقيب الصحفيين، الخاص بمنع الناشط السياسى علاء عبد الفتاح من دخول النقابة، بالتعسفي، مشيرًا إلى أن رشوان اتخذ القرار منفرداً ولم يأخذ آراء باقي أعضاء مجلس النقابة.

 

وأضاف عبدالقدوس لـ"مصر العربية"، أن الندوة التي تسببت في منع عبدالفتاح من دخول النقابة حدثت منذ عدة أيام، متسائلاً عن أسباب إعادة فتح الموضوع حالياً، خاصة أن المجلس فتح الموضوع في اجتماعه الأخير ولم يصوت عليه، واليوم يفاجأ المجلس بالقرار، على حد قوله.

 

من جانبه، قال كارم محمود سكرتير عام نقابة الصحفيين، إن قرار منع علاء عبد الفتاح من دخول نقابة الصحفيين الذي أصدره اليوم ضياء رشوان حق أصيل له لكونه نقيباً للصحفيين، ولكون عبد الفتاح ليس عضوًا من أعضاء النقابة.


وأضاف محمود في تصريحات صحفية اليوم، أن القرار أن عبدالفتاح أحدث انقساماً داخل الجماعة الصحفية، وتعرضت النقابة لهجوم شديد من عدد كبير من أعضائها، إثر ندوة عبدالفتاح.


وأوضح محمود، أن النقيب هو الممثل القانوني للنقابة ومن حقه منع أي شخص غير نقابي دخول النقابة، لأنه من يحاسب أمام الجمعية العمومية، وهو الذي يسأل أمام أي جهة تحقيق في حالة حدوث أي خروج عن القانون داخل النقابة، ووقوع أي شيء يسيء للنقابة أمام المجتمع أو الجماعة الصحفية من صميم مسئوليته.


ولفت سكرتير عام نقابة الصحفيين، إلى أن القانون يعطي السكرتير العام بالنقابة أيضاً سلطة إصدار قرارات بمنع أي شخص من دخول النقابة إذا وصلت شكاوى ضده من أي اتجاه، كما أن هناك قرارات قديمة وحديثة بمنع دخول النقابة من غير أعضائها، منوهاً عن أن هذه القرارات معلقة في مدخل النقابة.


ونفى محمود أن يكون القرار تمهيداً لتقييد حرية التعبير داخل النقابة، قائلاً: "النقابة طوال الوقت تفتح ذراعيها أمام أي رأي من أي اتجاه".


وفي نفس السياق، قالت حنان فكري عضو مجلس نقابة الصحفيين، إنه لم يؤخذ رأيها في قرار منع علاء عبدالفتاح من دخول مبنى النقابة، مبينة أن القرار تم تداوله في اجتماع المجلس الماضي، ولكنهم لم يتوصلوا لقرار، نظراً لغياب محمد عبدالقدوس مقرر لجنة الحريات بالنقابة.


وأضافت فكري، في تصريحات خاصة، أن القانون يعطي لنقيب الصحفيين الحق في إصدار أي قرارات تتعلق بمنع دخول أي من الضيوف لمبنى النقابة، مبدية رفضها لإقصاء أي أحد من التواجد بالنقابة، ولكن في نفس التوقيت فإنها تتحفظ على السباب والشتائم ضد أي طرف، خاصة من منصة الحريات بـ"نقابة الصحفيين".


من جانبه، رفض هشام يونس عضو مجلس نقابة الصحفيين، ورئيس لجنة الشئون الخارجية بالنقابة، ما صدر من علاء عبدالفتاح أثناء ندوته بنقابة الصحفيين، معتبراً السباب ليس رأيًا، ومع هذا فإنه يرفض الطريقة التي اتخذ بها قرار منعه من دخول النقابة.


وفسر يونس، رفضه للقرار بأن المجلس عقد جلسة استمرت 9 ساعات أمس الأول الأحد الماضي، ولم يقترح النقيب هذا القرار، خلال المناقشة، ولم يعرضه على المجلس لا تصريحًا ولا تلميحًا، مشيراً إلى أنه كان يمكن عرض القرار على المجلس للتصويت.


واعتبر يونس قرار منع عبدالفتاح، قرارًا فرديًا لا يعبر سوى عن رأي من أصدره، لأن النقابة لا يصح أن تدار بطريقة البيانات المفاجئة، على حسب رأيه.


وطالب يونس، النقيب، بالعمل على وحدة المجلس بدلاً من شغل المجلس عن قضاياه الهامة التي تحتاج تكاتف الجميع.


جدير بالذكر، أن ضياء رشوان نقيب الصحفيين، أصدر قراراً صباح اليوم بمنع الناشط علاء عبدالفتاح من دخول مبنى النقابة، لما بدر منه من ألفاظ "نابية" بمؤتمر تدشين حملة "ضد قانون التظاهر"، والذي عقد الأسبوع الماضي بمقر النقابة، على حسب بيان النقيب صباح اليوم.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان