رئيس التحرير: عادل صبري 01:14 مساءً | السبت 28 نوفمبر 2020 م | 12 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

شنودة: المصري الديمقراطي يدرس التحالف مع الوفد والمحافظين

شنودة: المصري الديمقراطي يدرس التحالف مع الوفد والمحافظين

محمود عبد العزيز 28 يونيو 2014 14:17

قال عاطف شنودة، القيادي بحزب المصري الديمقراطي، إننا نرفض قانون التظاهر شكلا ومضمونا ولا يمكن أن نؤيده قانون يعمل على تقييد الحريات ويكرس لدولة استبدادية، مطالبا القوى الوطنية بالوقوف ضد هذا القانون.

 

وأضاف القيادي بالحزب المصري الديمقراطي لـ "مصر العربية"، أنه ينبغي ألا يكون هناك قانون ينظم التظاهر فالتظاهر حق مكفول للجميع طالما يعبرون عن رأيهم بسلمية كاملة دون حمل سلاح أو أشياء من شأنها الضرر بالقانون أو حتى تعطيل المرور أو تكدير الصفو العام، مطالبًا من الحكومة الحالية الإفراج النهائي عن كل المحبوسن داخل السجون بتهم قانون التظاهر حيث لا يحق لنا بعد ثورتين عظيمتين أن نسمح بإلقاء القبض على من يعبر عن رأيه.

 

والتمس شنودة, من الجميع التعبير عن آرائه في مظاهرت سلمية بما فيها جماعة الإخوان المسلمين إذا كانت سلمية, ولا يعقل أن نطارد أشخاصًا لمجرد انتماءاتهم الشخصية، مشددا على أن الإفراج عن جميع المحبوسين على خلفية قانون التظاهر أمر بات حتميًا أي كانت انتماءاتهم السياسية.  

    

وفي سياق منفصل، قال عاطف شنودة، إن حزب المصري الديمقراطي يعقد جلسات مناقشة جادة بشأن التحالفات داخل البرلمان القادم مع حزبي الوفد والمحافظين، مشيرا إلى أن هذا التحالف لم يتم الإعلان عن تفاصيله كاملة لأنه لايزال في طور التكوين والدراسة من الجميع.

 

وأضاف القيادي بالحزب المصري الديمقراطي لـ "مصر العربية"، أنه على جميع الأحزاب أن تدخل في تحالفات وإندماجات في البرلمان القادم نظرا لضيق الوقت المسموح، ولكسب عدد كبير من المقاعد، مؤكدًا أن المكسب الأساسي من عملية التحالفات هو عدم عودة الأحزاب الإسلامية المتشددة والتي أفسدت الحياة السياسية.

 

وأشار شنودة، إلى أن البديل عن التحالفات بين الأحزاب هو إما عودة لبرلمان 2010 برجال مبارك وإما برلمان 2012 برجال الإخوان، مشددا على الأحزاب ألا تعطى الفرصة لعودتهما مرة أخرى.

 

اقرأ أيضًا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان