رئيس التحرير: عادل صبري 06:47 مساءً | الخميس 25 فبراير 2021 م | 13 رجب 1442 هـ | الـقـاهـره °

حملة إدانات لتعذيب مصور مصر العربية

حملة إدانات لتعذيب مصور مصر العربية

أخبار مصر

مصور مصر العربية عمر عبد المقصود

بعد صعقه بالكهرباء وخلع أظافره ..

حملة إدانات لتعذيب مصور مصر العربية

معتز ودنان وطه العيسوي 17 أبريل 2014 19:42

أدان عدد من الحركات الصحفية الانتهاكات التي يتعرض لها الزميل عمر عبد المقصود المصور بموقع "مصر العربية"، مؤكدين أنه يأتي استمرارًا للسلوك الداخلية تجاه الصحفيين من قتل وسحل وتعذيب.


ورفضت حركات صحفيين ضد التعذيب، وصحفيين ضد الانقلاب، وحركة "التأمين على الصحفيين"، التهم الملفقة ضد عمر، وقالت إن الانتهاكات ضد الصحفيين أصبح مشهدًا نراه يوميًا.

وأدان الكاتب الصحفي عبد الرحمن سعد، عضو حركة صحفيين ضد الانقلاب ومقرّر لجنة التوثيق بالحركة، بشدة ما تعرض له الزميل وتوجيه تهم لا علاقة له بها على الإطلاق.

وطالب في تصريح لـ"مصر العربية" بإطلاق سراح الزميل فورًا دون قيد أو شرط، وإسقاط الاتهامات العبثية التي وُجِّهت للزميل عمر، مشيرا إلى أنه على مجلس نقابة الصحفيين التضامن معه وإرسال محامٍ لحضور التحقيق، ومساعدة أسرته في معرفة أبعاد ما يجري معه.

وحمّل سعد مسئولية سلامة عمر الجسدية والنفسية للسلطات الحالية وتحديدًا، مؤكدا أنه استهدف لمهنة الصحافة وأن ما حدث للزميل في إطار الرصد الذي نقوم به ليس الحادث الأول مما يجعلنا ندعو لتوحيد الصف الصحفي في مواجهة هذه الهجمة القمعية المجرمة من قبل هذه السلطات علي الصحافة والصحفيين.

في حين قال محمد موافي، منسق حملة "التأمين على الصحفيين": إن ما يتعرض له الصحفيون الآن يؤكد ضرورة رحيل مجلس النقابة الحالي، برئاسة ضياء رشوان، مشيرا إلى أنه منذ توليه مقعد نقيب الصحفيين أصبح الصحفيون بلا غطاء آمن وحماية.

وأكد موافي، أن النقيب يتناسى دوره الأساسي لحماية الصحفيين، ويركز مهام عمله كمقدم برامج للتوك شو، وإرضاء النخبة الحاكمة على حساب كرامة الصحفيين.

وكان الزميل المصور عمر علي حسن عبد المقصود تعرض لانتهاك أمني فجر الاثنين 14 أبريل بمداهمة منزل مصور مصر العربية الزميل عمر عبد المقصود بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، واعتقاله هو وشقيقه إبراهيم عبد المقصود الطالب بكلية التجارة دون إبداء الأسباب واقتادهما الأمن لمكان مجهول, ، بحسب عائلته 

وقامت خلال المداهمة بالاستيلاء على اللاب توب الخاص به مع جهاز الكومبيوتر والموبايلات الشخصية الخاصة بهما والتي لم يتم ذكرها في أحراز المحضر، وفي فجر اليوم التالي قامت قوات الأمن باقتحام المنزل مرة أخرى والقبض على أنس أخيهم الصغير بالصف الأول الثانوي.

وتم اقتياد عمر وإخوته إلي قسم شرطة بندر ميت غمر، وتم تحرير محضر رقم 2989 جنح قسم ميت غمر لسنة 2014، واتهمته بتشكيل خلية إرهابية والانضمام إلى جماعة الإخوان، وإتلاف أموال مملوكة ومنقولة للغير، وحيازة أسلحة بيضاء وأدوات، وقامت النيابة بحبس عمر وأخويه 15 يوما تجدّد يوم 27 أبريل.

وتعرض الزميل خلال حجزه للتعذيب الشديد حيث تم صعق أنس-15 عامًا- بالكهرباء في عينيه ومنطقة حساسة من جسده، وتم ضرب عمر بالكرباج وصعقه ونزع أظافر قدمه وكسر إصبعه السبابة ولا أحد يعلم شيئا عن حالة إبراهيم شقيقهما الثالث,  بحسب عائلته .

وكان الزميل ألقي القبض عليه في يوم 19 فبراير 2014، أثناء تصويره لـ"سبوع المعتقلة دهب" بحجة أنه مراسل لقناة الجزيرة، وذلك بالرغم من أنه كان يمارس لأول مرة عمله كمصور صحفي.

 

ولم يتسن الحصول على تعليق من وزارة الداخلية بشأن تلك الاتهامات.

اقرأ أيضا:

ما كانوا يفعلون .. "طلبةيكتب من وحي عمر عبد المقصود

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان