رئيس التحرير: عادل صبري 04:33 مساءً | الخميس 02 يوليو 2020 م | 11 ذو القعدة 1441 هـ | الـقـاهـره °

حركات معارضة تحذر "حشمت" من مصير "برهامي"

حركات معارضة تحذر حشمت من مصير برهامي

أخبار مصر

جمال حشمت وبرهامي

حركات معارضة تحذر "حشمت" من مصير "برهامي"

محمد سيد 23 مارس 2014 17:53

انتقدت الحركات المعارضة للنظام الحالي المبادرة التي تقدم بها د. جمال حشمت عضو الهيئة العليا لحزب الحرية والعدالة، بالتنازل عن عودة مرسي للحكم، من أجل توحيد الصف الثوري، مؤكدين أنهم سينقلبون عليه وعلى الإخوان مثلما انقلبوا على الشيخ ياسر برهامي، مفيدين بأن القضية ليست في شخص مرسي ولكن في احترام إرادة الشعب.

 

وقال محمد علام رئيس اتحاد الثورة المصرية، أن مبادرة حشمت مرفوضة شكلًا وموضوعًا، موضحًا، أنها لن توقف نزيف الدماء وأن من يتظاهر اليوم من أجل الحق وليس الشخص.

 

وأوضح علام لـ"مصر العربية" أن مرسي أصبح رمزًا التف حوله الناس بغض النظر عن انتمائهم السياسي، وأنه من خلال هذا الرمز يسعى المتظاهرون لإسقاط الحكم العسكري، مبينًا أن هذا بات إرادة الشعب ولن يتراجعوا عنه بعد الدماء التي أسيلت. 

 

وألمح علام أن الشارع لن يهدأ إذا عقدت الإخوان أو تحالف دعم الشرعية أي تسويات مع النظام أو قدموا له تنازلات بل سنتظاهر ضد الإخوان و النظام معًا.

 

في سياق متصل قال محمود صبحي القيادي بتنسيقية الأزهر، التي تجمع كل الحركات المعارضة للنظام بجامعة الأزهر أنهم لن يرضوا بمبادرة حشمت ولا أي تنازل يقدم لما وصفه بـ"الانقلاب العسكري".

وأشار صبحي إلى أن هذا موقف معظم حركات المعارضة موضحًا أنهم سيظلون يتظاهرون بالشوارع سواء تنازل الإخوان أو لم يتنازلوا عن مرسي ولكنهم سيظلون يناصرونه احترامًا للشرعية ولإرادة الناس التي اختارته.

ورجح صبحي أن تنقلب حركات المعارضة على الإخوان كما فعلت مع حزب النور إذا ساروا على نفس المنوال.

 

من جانب آخر قال على إبراهيم مؤسس حركة شباب "18"، أنهم يطالبون بعودة مرسي ويحاربون من أجل هذا الغرض، ولكن أصبح الأهم بالنسبة لهم هو القصاص من قتلة "الشهداء" في رابعة والنهضة وما تلاهم مشددًا على أن القصاص هو المطلب الذي لا تراجع فيه.

 

يذكر أن الدكتور جمال حشمت القيادي بحزب الحرية والعدالة، اقترح تراجع معارضو السلطة الحالية، خطوة للوراء من أجل توحيد الصف الثوري، مضيفًا بأن قضيتهم الآن لم تعد عودة الدكتور محمد مرسي للحكم.

 

جدير بالذكر أن الدكتور حمزة زوبع المتحدث باسم حزب الحرية والعدالة قد علق على تصريح حشمت بأنه لم يقصد التراجع لأنهم لا يمتلكون التراجع عن إرادة الشعب المتمثلة في شرعية "مرسي"، مشيرًا إلى أن تصريحات حشمت جاءت لتقديم مصالحة شاملة مع الحركات، والفصائل الثورية.

 

موضوعات ذات صلة:

 

حركات معارضة: 6 أبريل "ثوار انترنت

حركات معارضة في ذكرى "الجمل": نحن في استراحة محارب

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان