رئيس التحرير: عادل صبري 11:52 صباحاً | الاثنين 10 أغسطس 2020 م | 20 ذو الحجة 1441 هـ | الـقـاهـره °

خبراء: تأخر فتح الترشح للرئاسة "تلاكيك"

خبراء: تأخر فتح الترشح للرئاسة تلاكيك

أخبار مصر

عدلي منصور

خبراء: تأخر فتح الترشح للرئاسة "تلاكيك"

أيمن الأمين _ محمود عبد العزيز 20 مارس 2014 18:04

اعتبر بعض خبراء السياسة وممثلي الأحزاب، أن تأخر فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة هو انتظار.

وأوضحوا في تصريحاتهم لـ"مصر العربية"، أن السيسي ينتظر الدعم الخارجي لبرنامجه الانتخابي حتى يستطيع تنفيذ وعوده، مشيرين إلى وجود ضغوط خارجية تمارس ضد مصر من أجل إفساد خارطة الطريق.

وقال الدكتور سعيد صادق أستاذ الاجتماع السياسي بالجامعة الأمريكية، إن ما ذكرته مؤسسة الرئاسة اليوم بأن تأخر فتح باب الترشح يرجع لأسباب أمنية، ما أعاق أعضاء اللجنة التي ستشرف على الانتخابات من إقامة اجتماعاتها كلام "تلكيك" ليس له قيمة، موضحًا أن الرئاسة تماطل من أجل كسب الحشد الدولي.

وأضاف أستاذ الاجتماع السياسي، أن تأخر فتح باب الترشح يرجع للضغوط الغربية التي تمارس ضد السلطة الحالية، قائلاً إن النزاع الأمريكي الروسي يؤثر أيضًا على الوضع في مصر.

وتابع صادق، أن انتظار.

وقال جمال أسعد المفكر القبطي، إن مؤسسة الرئاسة ترتب الأوضاع الداخلية التي قد تعرقل سير الانتخابات، لافتًا إلى أن الرئيس المؤقت عدلي منصور ينتظر قرار ترشح وزير الدفاع وبعدها سيعلن فتح باب الترشح.

ورأى أسعد أن توقع البعض بتعديل الرئاسة لقانون الانتخابات لن يحدث، فالرئاسة تصر على التحصين، مضيفاً: "التعديل في القانون سيفتح الباب للإرهاب الخارجي".

ولفت الدكتور مجدي شرابية الأمين العام لحزب التجمع، إلى أن تأخير فتح باب الترشح لمنصب رئيس الجمهورية يضع البلاد في مأزق، خاصة في ظل الظروف الصعبة التي نعيشها الآن.

وأضاف "شرابيه"، أن التأخير يهدد المرحلة الانتقالية ويدخل البلاد في مرحلة جديدة من عدم الاستقرار، وسيزداد الأمر تعقيدًا، قائلا إننا سندخل في مرحلة أخرى قد تستمر 90 يومًا.

وأشار إلى أن الأمر محسوم بالنسبة للمشير السيسي، مستطردًا: "التأخير ليس من مصلحتنا جميعًا خاصة في ظل التدخل القطري التركي في الشأن الداخلي لإثبات أن السيسي غير قادر على حكم البلاد".

وكان علي عوض مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الدستورية، قال في تصريحات اليوم، إن التأخر في فتح باب الترشح لانتخابات الرئاسة يعود إلى مشكلة خاصة بمقر اللجنة العليا، وأن هناك دواعي أمنية عاقت أعضاء اللجنة في عمل اجتماعاتهم.

اقرأ أيضًا:

حملة "صباحي": لن نسمح بتحويل انتخابات الرئاسة لــ"استفتاء"

خبراء: لا جدوى من تعديلات قانون انتخابات الرئاسة بمناخ قمعي ..

محللونانتخابات الرئاسة "تحصيل حاصل

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان