رئيس التحرير: عادل صبري 10:01 صباحاً | الثلاثاء 11 مايو 2021 م | 29 رمضان 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| حكاية طبيب الأسنان المتهم بالتحرش

فيديو| حكاية طبيب الأسنان المتهم بالتحرش

أخبار مصر

عباس أبو الحسن يقاضى الطبيب المتحرش

فيديو| حكاية طبيب الأسنان المتهم بالتحرش

كريم أبو زيد 30 يناير 2021 23:00

تصدرت قضية طبيب الأسنان المتهم بالتحرش، الرأى العام فى مصر خلال الساعات الماضية، بعد إلقاء القبض عليه داخل عيادته بمنطقة الدقي.

 

وكان 5 أشخاص، بينهم الفنان عباس أبو الحسن، قدموا بلاغات ضد الطبيب واتهموه بهتك عرضهم، وخلال تحقيقات النيابة كشفت المقاطع المصورة للطبيب عن مفاجأة عززت الاتهام المنسوب إليه، حيث أظهرت الفيديوهات الطبيب وهو يحاول ملامسة أجزاء من أجسادهم بالقوة.

 

للتعرف على المزيد شاهد الفيديو التالي:

 

كانت البداية منذ اشهر عندما  خرج الفنان عباس أبو الحسن وحكى عن تعرضه للتحرش من طبيب أسنان.

 

و أكد الفنان عباس ابو الحسن في وقتها  أنه سوف يقوم برفع قضية ضد طبيب الأسنان ، المشهور بطبيب المشاهير المتحرش بالرجال.

 

 

مطرب شاب يؤكد نفس الواقعة

 

ولم يمر عدد من الأيام على جدل عباس أبو الحسن، ليخرج المطرب الشاب تميم يونس ، ويؤكد أنه تعرض لواقعة مشابهة من نفس الطبيب.

 

وحكى تميم في فيديو عبر حسابه الرسمي على انستجرام :" القصة كانت وانا صغير ولسه كنت في مرحلة الخطوبة وكان عمري 22 عاما،  وذهبت إلى طبيب أسنان تسبب لي في نزيف في الفك أثناء خلعه لضرس لي، وكان لازم أذهب لطبيب آخر"، مؤكدا أنه ذهب لدكتور أسنان رشحته له عائلة خطيبته في ذلك الوقت.

 

وتابع:" المفروض كان دكتور شاطر و متزوج ولديه أولاد، وبالفعل ذهبت له العيادة مع خطيبتي، لأجده يسألني العديد من الأسئلة الغريبة ، وبدأ يتصرف بشكل غريب، وعندما اعترضت قالي يا ابني انت مجنون أنا دكتور، وانا شكيت في نفسي، بعدين خرجت من العيادة وانا عندي حالة  ذهول".

 

وأضاف:" الطبيب اتصل بعدها بعائلة خطيبتي وقال لهم أنني كنت في حالة نزيف وتوهان، وانا بعدها عديت الموضوع ، حتى سمعت عنه بعض الأشياء ، وبعدها وجدت فنان شهير يتحدث عن واقعة تحرش من هذا الطبيب أيضا".

 

 

رد الطبيب 

 

بعد الاتهامات التي تصدرت مؤشرات البحث، خرج الطبيب في بيان مطول، عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" ليرد على كل ما اثير قائلا : "تعرضت في الفترة الماضية لمحاولات ابتزاز وتهديدات عديدة بلغت خستها لحد نشر افتراءات مكذوبة ومضللة لا تمت للواقع بأي صلة للنيل من سمعتي ومكانتي المهنية والشخصية".

 

وتابع: "ليس ذلك فحسب بل طالت بأضرارها جميع أفراد أسرتي، ما تم نشره وبثه مؤخرا عبر مواقع الإنترنت والسوشيال ميديا يعد جريمة منظمة وممنهجة ذات أهداف دنيئة للتشهير بي والنيل من سمعتي".

 

وواصل: "جميع ما تم نشره وبثه من افتراءات ووقائع وأخبار مكذوبة ومفتعلة ومصطنعة ومجرمة وهي بمثابة اعتداء صارخ مدمر وانتهاك للقانون، وإزاء ما سبق وبناء عليه تم البدء في اتخاذ جميع الإجراءات القانونية وتقديم البلاغات".

 

 

 

 

 

التحقيق

 

وبعدما  انفجرت هذه القصة ، أمر النائب العام بالتحقيق في البلاغ وذلك في سبتمبر الماضي بعدما تلقى عريضة إلكترونية من الوكيل القانوني للفنانين، ووفقا لبيان صادر عن النيابة العامة فإن الطبيب المذكور تحرش بمقدمي البلاغ وحرضهم على ممارسة الفجور معه.

 

و تقدم الفنان عباس أبو الحسن بالشكر للنائب العام على سرعة الاستجابة لبلاغه، لافتًا إلى أنه تقدم ببلاغ رسمى إلى النيابة العامة عن طريق المحامى حسن أبو العينين وكيلًا عن عباس أبو الحسن وتميم يونس وآخرين.  

 

 

القبض على الطبيب

 

وتصدر أبو الحسن مؤشرات البحث، بعد اخبار القاء قوات الأمن القبض على الطبيب الشهير المتهم بالتحرش «ب س»، وذلك  في عيادته بمنطقة الدقي.

 

وقررت النيابة العامة، حبسه على ذمة التحقيقات، بتهمة تحرشه بعدد من الرجال المترددين على عيادته، وإجبارهم على ممارسة الشذوذ معه.

 

 

عباس أبو الحسن : شهادتي واجب

 

وبعد القبض على الطبيب خرج عباس أبو الحسن معلقا :"بعد نضال دام اكثر من ستة اشهر كللت مجهوداتنا انا ومن معي من الشجعان النبلاء بالقبض علي الطبيب المتحرش  بث الرعب في قلوب خريجي امتياز كلية طب الأسنان فأخرسهم عقودا وقد نال كثيرا منهم من إعتداءاته نصيبا كبيرا ".

 

وتابع :"لو كنت سمعت نصايح من حولي ومحاولتهم اثنائي عن عزمي ، خوفا علي من إدراج اسمي في حدث مشين ، قد يؤثر سلبا علي كشخصية عامة ، او أن اتعرض للمسائلة القانونية وربما السجن ، ما كنت اقدمت او استمريت في سعي لايقاف هذا المجرم .. أقدمت علي ذلك يقينا مني ان هذا التصدي لا خيار فيه .. وأن إيقافه هو واجب حتمي وان اكون صوتا لمن لا صوت لهم ..ان المئات ممن سيتعرضوا لوصمات نفسية مريرة من جراء استمراره في الايقاع بالاطفال والشباب والعاملون والدكاترة المترددون او العاملون بعياداته ذنبهم كان سيقع علي عاتقي وضميري واخلاقي".

 

وأضاف:"اشكر الاستاذ حسن ابو العنين المحامي ، تميم يونس وجميع الشهود والضحايا وكل من ملكوا الشجاعة لمساندتي ومشاركتي هذة المعركة ..كل شخص أرسل لي شهادته وهو في غاية الحيرة والشك والتردد لكنه وثق بي ..كل من ساهم في هذة الحملة الرائعة الناجحة ..شهود الإثبات الذي لا استطيع ذكر أسماءهم حفاظا عليهم ..كل من شير بوستاتي العديدة..كل الصحافة ..النيابة العامة ورجالها الشرفاء . وزارة الداخلية ورجال المباحث واولا وأخيرا سيادة معالي النائب العام . حماكم الله وسدد خطاكم".

 

وأكمل :"آخر حاجة هقولها في موضوع الطبيب المتحرش،  المجرم ده تحت تحفظ النيابة ومحبوس ٤ ايام وسيتم التجديد له في الميعاد.. اللي احنا قدمناه كافي باذن الله يزيله من المجتمع ويشطب رخصته المهنية ".

 

 

وناشد أبو الحسن كل من تعرض لأي موقف أن يقدم شهادته،  قائلا :"ولكن : انا بناشد كل واحد حصل معاه موقف مع هذا المجرم سواء طالب او شخص عادي او دكتور او مريض - حتي لو من ٢٠ سنة هي شهادة مهمة تصعب من موقفه وتغلظ عقوبة هذا المجرم ، أناشده انه يتقدم لنيابة إستئناف القاهرة بمبني مقر النائب العام ويطلب الادلاء بشهادته ".

 

واكد :" الشهادة سرية ورؤساء ومعاوني النيابة شخوص قمة في الاحترام والرقي . .ليه انا بطلب دة ؟ لان مش لازم حد تاني يجيبلك حقك..انت مدين لنفسك برد الاعتداء ..والفرصة جاتلك وفي سرية تامه كشاهد لن يطلب في المحكمة او في اي حاجة تانية .. او تقدر تتصل بالمحامي الاستاذ حسن أبو العنين هيوجهك تعمل ايه دون طلب اي اتعاب".

 

 

 

 

تتلقى النيابة العامة، تقارير الخبراء الفنيين المكلفين بفحص الأدلة الفنية المقدمة فى واقعة طبيب الأسنان الشهير المتهم بالتحرش وهتك عرض الرجال بالقوة، وهى عبارة عن مقاطع فيديوهات مقدمة من بعض المجنى عليهم يظهر فيها الطبيب وهو يحاول ملامسة أجزاء من أجسادهم بالقوة، وكذا التقارير الخاصة بهاتف المحمول الخاص بالمتهم وكاميرات المراقبة المتحفظ عليها.

 

وكشفت المقاطع المصورة للطبيب عن مفاجأة عززت الاتهام المنسوب إليه بملامسة الرجال وهتك عرضهم بالقوة.

 

وواجهة النيابة، الطبيب المتحرش بالأدلة الفنية التي قدمها المجني عليهم ضده، وعثرت بهاتفه المحمول على أدلَّة فنيَّة أخرى تُعزِّز الاتهامَ المنسوب إليه، فقرَّر أنه يعاني من اضطراب في الميول الجنسية، وأنَّ هذا الاضطراب وإن كان لا يَسلبه وعيَهُ وإدراكَهُ فإنه زيَّن له ارتكاب سلوكٍ خاطئٍ. وأمرت النيابة العامة بحبس المتهم على ذمة التحقيقات، وفحص الأدلة المتوافرة ضدَّه فنيًّا.

 

وبدورها أصدرت النقابة العامة لأطباء الأسنان بيانا رسميا بشأن الواقعة جاء نصه كالتالي: "بشأن ما أُثير مؤخرًا عن واقعة اتهام طبيب الأسنان بتهمة مخلة بالشرف فإن النقابة العامة تتابع باهتمام بالغ تحقيقات النيابة العامة، وتؤكد النقابة العامة أن أولوياتها تتمثل في المقام الأول لحماية أعضاء المهنة وسمعتهم وشرف المهنة وآدابها العامة، والحفاظ على السلم المجتمعي".

 

وأضافت: "كذلك لن تتردد في توقيع أقصى درجات العقوبة على المخطأ بما يتناسب مع فعله ردعًا له وحماية لسمعة مهنة عريقة ومحترمة، وبمجرد انتهاء التحقيقات الرسمية والعرض على القضاء تطبيقًا للائحة وقانون النقابة".

 

وتابعت: "كما تستنكر النقابة العامة لأطباء الأسنان المعلومات المغلوطة المُثارة بشأن تأثير مخدر الأسنان الموضعي على غياب الوعي الكامل للمريض وهذا كلام عارِ تمامًا من الصحة وأنه لا يؤثر إطلاقًا على وعي المريض وإدراكه، وأن التخدير الكلي الذي يغيب فيه وعي المريض لا يتم إلا داخل غرفة عمليات مجهزة وفي وجود طبيب تخدير متخصص وفريق عمل منالأطباء والتمريض".

 

واختتمت: "وتهيب النقابة العامة بالصحف ووسائل الإعلام المختلفة تحري الدقة في صياغة الأخبار نظرًا لحساسية الأمر الشديدة فضلًا عن المساس بسمعة مهنة بأكملها".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان