رئيس التحرير: عادل صبري 02:21 صباحاً | الاثنين 25 يناير 2021 م | 11 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

خبراء يكشفون أسباب قرار منع البنوك من توزيع أرباح نقدية على المساهمين

خبراء يكشفون أسباب قرار منع البنوك من توزيع أرباح نقدية على المساهمين

أخبار مصر

البنك المركزي المصري

خبراء يكشفون أسباب قرار منع البنوك من توزيع أرباح نقدية على المساهمين

كريم أبو زيد 13 يناير 2021 14:40

كشف عدد من الخبراء الاقتصاديين، الأسباب التى دفعت البنك المركزي المصري إلى اتخاذ قرار بمنع البنوك من توزيع أرباح نقدية على المساهمين لحماية السيولة لديها،  فى ظل استمرار جائحة فيروس كورونا المستجد في التأثير على الاقتصاد.


 تضمن القرار عدم السماح للبنوك بإجراء "توزيعات نقدية من أرباح العام و/أو الأرباح المحتجزة القابلة للتوزيع على المساهمين". ولن يؤثر القرار على مكافآت موظفي البنوك وأعضاء مجالس الإدارة.

 

وتفسيرا للقرار، نقل موقع "العين" الإخبارى عن مسؤول مصرفي قوله بأن القرار يأتي لمقابلة أي زيادات في القروض المهمشة للقطاعات التي تضررت بسبب حادث كورونا مثل السياحة والقطاعات الأخرى.

 

وأضاف أن هناك العديد من البنوك الأوروبية والأمريكية أقدمت على تلك الخطوة خلال العام الماضي ومنعت إجراء أية توزيعات نقدية من أرباح 2019 لتقوية مراكزها المالية في مواجهة كورونا.

 

وأشار إلى أن تريث المركزي المصري في اتخاذ هذه الخطوة يعكس قوة البنوك المصرية، لكن الضبابية بشأن فيروس كورونا تجعل من الضرورة اتخاذ تلك الخطوة التحوطية من أي تداعيات قد تحدث خلال الفترات المتبقية من العام خاصة على الصعيد العالمي.

 

وأوضح أن القرار يقتصر فقط على التوزيعات النقدية، لكن يسمح للبنوك بإجراء توزيعات مجانية على الأسهم وزيادة رؤوس أموالها.

 

 وبدورها ذكرته رئيسة قطاع البحوث بشركة فاروس رضوى السويفي لإنتربرايز، أن القرار يهدف إلى مساعدة البنوك على الوفاء بمتطلبات قانون البنك المركزي والجهاز المصرفي الصادر العام الماضي، والخاصة بالوصول بالحد الأدنى لرأس المال إلى 5 مليارات جنيه.

 

كانت الودائع بالبنوك المصرية، حققت ارتفاعا ملحوظا خلال شهر ابريل الماضي، وفقا لبيانات حكومية، حيث سجل إجمالي الودائع نحو 4 تريليون و518.6 مليار جنيه، مقابل 3 تريليون و931.9 مليار جنيه في شهر ابريل عام 2019، بزيادة بلغت نحو 586.7 مليار جنيه.

 

 والسويفى أوضحت أن القرار سيساعد على الاحتفاظ بالأرباح المرحلة لزيادة رأس المال بصورة أسرع قبل الموعد النهائي كي تتوافق جميع البنوك مع متطلبات القانون الجديد، كما يساعد البنوك على تحسين نسب كفاية رأس المال لديها والامتثال لمتطلبات بازل 3 المحدثة.

 

وأشارت السويفى إلى أن البنوك ستقوم بتوزيع أسهم مجانية لمساهميها بدلا من التوزيعات النقدية.

 

من جانبه كشف ألان سانديب رئيس قطاع البحوث لدى شركة نعيم للوساطة في تصريحات لرويترز، أن البنك المركزي قد يحاول أيضا من خلال قراره الاستعداد لزيادة حالات التخلف عن سداد القروض بسبب تداعيات كورونا، خاصة بعد انتهاء فترة السماح بتأخير سداد القروض.

 

وأضاف سانديب أن البنك المركزي يريد بالتأكيد دعم وتأمين السيولة لدى البنوك من خلال قراره. 

 

وكان البنك المركزي قد قرر في مارس الماضي تمديد أجل استحقاق جميع القروض المصرفية للشركات والأفراد لمدة 6 أشهر، استباقا للتداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا، ولتخفيف العبء المالى عن المقترضين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان