رئيس التحرير: عادل صبري 08:56 مساءً | الثلاثاء 13 أبريل 2021 م | 01 رمضان 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| ما لا تعرفه عن مبادرة «شتي في مصر» وأسعار تذاكر الطيران

فيديو| ما لا تعرفه عن مبادرة «شتي في مصر» وأسعار تذاكر الطيران

أخبار مصر

السياحة فى مصر

فيديو| ما لا تعرفه عن مبادرة «شتي في مصر» وأسعار تذاكر الطيران

كريم أبو زيد 05 يناير 2021 20:34


أطلقت الحكومة المصرية مبادرة "شتى فى مصر" لتنشيط السياحة الداخلية فى البلاد، وحددت وزراة الطيران أسعار تذاكر السفر الخاصة بالمبادرة التى تستمر فى الفترة من ١٥ يناير لـ٢٨ فبراير، موضحة أن الأسعار موحدة للمصريين والأجانب وتشمل الضرائب.

 

للتعرف على المزيد شاهد الفيديو..

 

ووفقا لبيان وزارة الطيران، جاءت أسعار التذاكر كالتالي: السفر من القاهرة والإسكندرية إلى الأقصر ١٥٠٠ جنيه وإلى أسوان ١٨٠٠ جنيه، والسفر من القاهرة أو الإسكندرية إلى شرم الشيخ والغردقة وطابا ١٨٠٠ جنيه، السفر من القاهرة إلى مرسى علم ٢٠٠٠ جنيه

 

ومن المقرر أن تعلن غرفة المنشآت الفندقية عن أسماء وأسعار الإقامة بالفنادق المشاركة بالمبادرة خلال الفترة المقبلة، على أن تلتزم الفنادق المشاركة فى المبادرة بنسبة الـ50% من الطاقة الاستيعابية لها، وتم التأكيد على ضرورة الالتزام بكل الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية بكل المطارات والمتاحف والمواقع الأثرية والمطاعم والكافتيريات والفنادق والأوتوبيسات السياحية.

 

فى السياق ذاته، قرر المجلس الأعلى للآثار في جلسته الأخيرة، الأسبوع الماضي، منح تخفيض ٥٠٪ على أسعار تذاكر المصريين الكاملة بالمناطق والمتاحف الأثرية المفتوحة للزيارة بمحافظات قنا والأقصر وأسوان، خلال شهرَي يناير وفبراير من العام الجاري.

 

وحفاظا على صورة مصر أمام العالم، قررت الحكومة فرض غرامة لا تقل عن 3 آلاف جنيه، ولا تزيد على 10 آلاف جنيه كل من قام بالتعرض للسائحين والزائرين أثناء وجودهم بالمواقع الأثرية، أو المتاحف، رغما عنهم بقصد التسول أو ترويج أو عرض أو بيع سلعة أو خدمة لصالحه أو لصالح الغير.

 

كانت جائحة فيروس كورونا، قد عصفت بإيرادات مصر السياحية، التى بلغت حوالي أربعة مليارات دولار في 2020، انخفاضا من 13.03 مليار في العام السابق.

 

وبلغ عدد السياح الذين زاروا مصر بلغ نحو 3.5 مليون سائح في 2020، مقارنة مع 13.1 مليون في 2019.

 

وتعتمد مصر على السياحة الشاطئية بشكل رئيسي، حيث تمثل نحو 85 في المئة من حركة السياحة الوافدة إلى مقاصدها السياحية، ويعد فصل الشتاء ذروة الحركة السياحية في شرم الشيخ ودهب والغردقة، وبعض المدن المطلة على البحر الأحمر، بسبب سطوع الشمس، والتي يخفت نجمها في معظم المقاصد السياحية العالمية.

 

يذكر أن البنك المركزي المصري، قد رصد حزمة إنقاذ قيمتها 3.2 مليار دولار لإحلال وتجديد المنشآت السياحية التي تداعت جراء عمليات الإغلاق خلال الموجة الأولى للوباء، وخُصصت منها 192 مليون دولار لتمويل سداد رواتب وأجور العاملين بالقطاع السياحي لمساندة الشركات في الحفاظ على العمالة وعدم تشريدها.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان