رئيس التحرير: عادل صبري 11:47 مساءً | الأربعاء 27 يناير 2021 م | 13 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

مصر تدين الهجوم الإرهابي بقاعدة للجيش الأفغاني

مصر تدين الهجوم الإرهابي بقاعدة للجيش الأفغاني

أخبار مصر

مصر تدين الهجوم الإرهابي بقاعدة للجيش الأفغاني

مصر تدين الهجوم الإرهابي بقاعدة للجيش الأفغاني

نهى عثمان 29 نوفمبر 2020 20:26

أعربت وزارة الخارجية المصرية، عن بالغ إدانتها للهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا قاعدة للجيش الأفغاني بولاية غزنة شرقي أفغانستان وموكب مسئول حكومي بولاية زابل جنوبي أفغانستان، والذي أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من قوات الأمن والمدنيين الأفغان.

 

وتتقدّم مصر، حكومةً وشعبًا، بخالص التعازي إلى حكومة وشعب جمهورية أفغانستان الإسلامية، وأسر ضحايا هاتين العمليتين الإرهابيتين، مع التمنيات بسرعة الشفاء للمُصابين.

 

كما أعربت مصر عن وقوفها مع أفغانستان في هذا الظرف الأليم، وتؤكد مجددًا على تضامنها من أجل مكافحة ظاهرة الإرهاب والعنف والتطرف بكافة أشكالها وصورها.

 

وكانت شهدت عاصمة ولاية غزنة بأفغانستان، هجوم بسيارة مفخخة يقودها انتحاري على قاعدة للجيش الأفغاني، مما أسفر عن مقتل 30 عنصرًا من قوات الأمن الأفغانية.

 

وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية أن الانتحاري فجّر سيارة مليئة بالمتفجرات في غزنة، فيما قال مدير مستشفى غزنة "تلقينا 30 جثة و24 جريحا حتى الآن. جميعهم عناصر أمن".

 

خفّضت ألمانيا عدد قواتها في مدينة كندز بأفغانستان، أحد أكثر الأماكن رمزية لمهمة القوات المسلحة الألمانية في منطقة هندو كوش الجبلية، الأمر الذي يرجّح سحب القوات الألمانية تدريجيًا من  الدولة الواقعة في آسيا الوسطى، وذلك على خطى قرار الولايات المتحدة بتقليص عدد جنودها، وذلك بحسب صحيفة بيلد الألمانية.

 

ووفقًا  لتقرير صحيفة بيلد ، سيغادر  حوالي 100 جندي ألماني من قاعدة كندز العسكرية المتأزمة، والتي كانت تقليديًا معقل حركة طالبان، حيث تقدم القوات الألمانية المشورة للجيش الأفغاني في قتاله ضد المتمردين.

 

وأشارت الصحيفة  إلى أنّ الجنود الألمان ما زالوا حتى الآن  في معسكر صغير في قاعدة عسكرية أفغانية أكبر.

 

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية، إنّ هذه الخطوة لا تأتي ردًا على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مؤخرًا بتقليص عدد القوات الأمريكية في أفغانستان  ​​إلى 2500 جندي بحلول منتصف يناير ٢٠٢١، بيد أنّ توقعات المراقبين تشير إلى رغبة ألمانيا في الانسحاب بشكل تدريجي.

 

ولفتت الصحيفة إلى أنَّ عملية نقل الجنود الألمان مستمرة منذ منتصف نوفمبر، والتي يخطط لها مقر بعثة الناتو فى كابول منذ أواخر الصيف.

 

ولا يزال لدى ألمانيا حوالي 1200 جندي في منطقة هندو كوش الجبلية الأفغانية، ولذا فإنّ التواجد العسكري الألماني هناك يعد ثاني أكبر تواجد عسكري لقوة أجنبية بعد الولايات المتحدة، حيث يتمركز غالبية جنود الجيش الألماني في أكبر قاعدة لحلف شمال الأطلسي شمال أفغانستان في مزار الشريف، رابع أكبر مدن أفغانستان من حيث عدد السكان

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان