رئيس التحرير: عادل صبري 02:54 صباحاً | الأربعاء 20 يناير 2021 م | 06 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

بعد وفاة طفلهما جوعًا.. محاكمة والدي رضيع طوخ بتهمة القتل الخطأ

بعد وفاة طفلهما جوعًا.. محاكمة والدي رضيع طوخ بتهمة القتل الخطأ

أخبار مصر

رضيع طوخ

بعد وفاة طفلهما جوعًا.. محاكمة والدي رضيع طوخ بتهمة القتل الخطأ

نهى عثمان 26 نوفمبر 2020 20:42

كشفت نيابة طوخ عن قرارات جديدة بشأن قضية رضيع طوخ المعروفة إعلاميًا بـ "ضحية الموت جوعًا" بقرية عزبة كفر الفقهاء ببنها بمحافظة القليوبية، حيث قررت النيابة إحالة والدي الطفل إلى محكمة الجنح، وتعديل وصف الجريمة من القتل العمد غير المقترن بسبق الإصرار والترصد إلى جنحة قتل خطأ.

 

وجاء قرار نيابة طوخ بإشراف المستشار على حسن المحامى العام لنيابات شمال بنها، ومن المقرر تحديد جلسة لمحاكمتهما.

 

بداية القصة

 

بدأت القصة بتلقي العميد تامر موسى، مأمور مركز طوخ، بلاغًا من "ع ح" عامل، باكتشاف وفاة نجله الطفل "أنس" 4 شهور، داخل شقة سكنه، وعدم تواجد زوجته والدة الطفل وتدعى "ا ش ع " 24 عامًا ربة منزل.

والد الطفل أكد فى بلاغه أنه توجد خلافات مع زوجته وقيامه بالمبيت بمحل عمله، لعدة أيام متواصلة على إثر تلك الخلافات، ولدى عودته لمسكنه اكتشف وفاة نجله، متهمًا زوجته بالإهمال وترك نجلهما دون رعاية والتسبب في وفاته.

 

الفحص والتحريات

 

وبالفحص وإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين عدم صحة ما جاء بأقوال المبلغ، وأنه بتاريخ 17 من شهر أكتوبر الجارى حدث خلاف بينه وبين زوجته، قامت على إثره بالخروج من المنزل، وبرفقتها نجلها الطفل الأكبر "مروان" بحجة إحضار بعض المشتريات، إلا أنها توجهت لمنزل أهليتها بذات الناحية دون علمه.

 

وأوضحت التحريات أنه لدى تأخرها قام المبلغ بالتوجه لعمله تاركًا نجلهما الطفل المتوفي، داخل الشقة بمفرده وباب الشقة مفتوح، اعتقادًا منه بعودتها عقب الانتهاء من شراء متطلباتها.

 

اعترافات الأم

 

وبسؤال والدة الطفل المتوفي، رددت مضمون ما جاء بالفحص وعللت عدم الاطمئنان عن نجلها خلال تلك الفترة، ظنًا منها بتواجد والده برفقته ورعايته، وبمواجهة المبلغ، بما أسفرت عنه التحريات أقرّ بصحتها.

 

وأكدت الزوجة في أقوالها للنيابة أن زوجها دائم التعدى عليها بالضرب والتقليل مما تقوم به، فيما أكد الزوج أن زوجته دائمة الطلبات ودائمة الشكوى من العيشة معه.

 

خلافات مستمرة

 

فيما روى الجيران أن حياة الزوجين لم تكن مستقرة إطلاقًا، رغم أنهما متزوجان منذ ما يقرب من 4 سنوات حيث كانا كثيري المشاكل والخلافات الأسرية.

 

وأضافوا أن الزوجة شيماء، كانت دائمًا ما تترك منزل الزوجية باستمرار بسبب خلافاتها المستمرة مع زوجها وكادت الخلافات تقودهما إلى الانفصال لولا تدخل الأهل للتهدئة بينهما.

 

50 جنيهًا السبب

 

فيما قال "طه" عم الطفل الضحية "أنس"، إنه علم من شقيقه عند اكتشاف الجريمة أن مشاجرة نشبت بين الزوجين بسبب 50 جنيها قبيل خروجه للعمل بمحمصة في القاهرة.

 

تابع طه: "خرجت الزوجة مدعية ملء وعاء من محطة التنقية مصطحبة طفلها الأكبر مروان، فيما قام شقيقه بجمع ملابسه واحتياجاته للسفر، وعندما تأخرت زوجته، خرج إلى عمله تاركا باب الشقة مفتوحا، ظنًا أن زوجته سوف تعود مرة أخرى".

 

وفي وقت سابق، كان قاضى المعارضات بمحكمة طوخ الجزئية قد أمر مطلع الشهر الجارى بتجديد حبس "عاطف جودة " و"شيماء عنتر "، والدا الطفل أنس ضحية الموت جوعا بعد تركه 9 أيام وحيدا بمنزلهما 15 يومًا مرتين متتاليتين بعد عرضهما على المحكمة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان