رئيس التحرير: عادل صبري 02:51 صباحاً | الأحد 29 نوفمبر 2020 م | 13 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

ما بعد المأساة..حكايات أصحاب الأكشاك المتضررين من حريق سوق محطة مصر بالإسكندرية

ما بعد المأساة..حكايات أصحاب الأكشاك المتضررين من حريق سوق محطة مصر بالإسكندرية

أخبار مصر

حريق سوق محطة مصر بالإسكندرية

ما بعد المأساة..حكايات أصحاب الأكشاك المتضررين من حريق سوق محطة مصر بالإسكندرية

أحمد المسيري 24 أكتوبر 2020 13:29

رغم نجاح قوات الحماية المدنية في السيطرة على النيران التي اندلعت اليوم السبت، بعدد من محال وأكشاك الباعة  بسوق محطة مصر، فإن نار الأسى الناجمة عن الخسائر الفادحة، ما تزال مشتعلة في صدور تجار السوق نتيجة للخسائر التي خلفها الحريق.

ورصدت "مصر العربية" روايات ومآسي عدد من أصحاب المحال والأكشاك، بالسوق الذي يعتبر أحد أشهر الأسواق التجارية بالمدينة.

فأمام كشكه الخشبي الذي لم يبق منه شيء، هم حسين أبو راوية، صاحب كشك بالسوق، يفتش بين حطام كشكه المحترق عن بقايا بضائع ربما لم تلتهمها النيران، ولكن الحسرة تتملك منه عندما لم يجد شيئا، ليجلس على رصيف قريب واضعا رأسه بين كفيه.

 



"شقى العمر كله راح النهاردة في الحريق"، هكذا بدأ الرجل حديثه معنا، مشيرا إلى أن النيران التهمت بضائع بـ15 ألف جنيه، وهي بضائع بالآجل ولم يسدد ثمنها بعد، بخلاف ثمن الكشك الخشبي الذي لم يبق منه شيء".

وأضاف: "نحن في مأساة وأزمة كبيرة ونرجو من المحافظة أن تساعدنا كما ساعدتنا في السابق في تقنين أوضاعنا، حتى نقف مجددا على أقدامنا".

 


وعن لحظة اندلاع الحريق يقول فتحي محروس، أحد الباعة، فوجئنا في الساعة الثامنة من صباح اليوم، باندلاع نيران من أحد الأكشاك الموجودة على شريط الترام، ومن شدتها وقوتها لم نتمكن من السيطرة عليها قبل أن تنتقل إلى الأكشاك المجاورة لتحولها إلى حطام في دقائق.

 

وأضاف: "قوات الحماية المدنية حضرت إلى المكان بعد نحو ربع ساعة بعد اندلاع الحريق، وهي مدة كبيرة حيث كانت النيران قد التهمت الأكشاك، وذلك رغم أن موقع المطافي بعد أقل من دقيقة من موقع الحادث.

 

 

ويشير محمد جمال، أحد الباعة، إلى أن الأكشاك الخشبية هي أكشاك مرخصة من الحي، وتعمل في بيع وتجارة الملابس والمواد المنزلية البلاستيكية وغيرها.

 

وطالب جمال المحافظة وحي وسط بالوقوف إلى جانبهم ومساعدتهم في العبور من تلك الأزمة حتى بوقف الإيجارات بشكل مؤقت.

 


ونجحت قوات الحماية المدنية في الإسكندرية، اليوم في السيطرة على حريق هائل اندلع، بعدد من أكشاك ومحال الباعة بسوق محطة مصر، بمحاذاة شريط الترام، وذلك دون حدوث إصابات.

وكشفت المعاينة الأولية أن الحريق نشب بسبب ماس كهربائي، ما أسفر عن التهام النيران لعدد من المحال والأكشاك بسوق محطة مصر، وذلك دون حدوث إصابات.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان