رئيس التحرير: عادل صبري 02:57 صباحاً | الأحد 06 ديسمبر 2020 م | 20 ربيع الثاني 1442 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| ضربها وقطع لسانها.. تفاصيل اعتداء كويتي على طبيبة مصرية

فيديو| ضربها وقطع لسانها.. تفاصيل اعتداء كويتي على طبيبة مصرية

أخبار مصر

الاعتداء على طبيبة مصرية فى الكويت

فيديو| ضربها وقطع لسانها.. تفاصيل اعتداء كويتي على طبيبة مصرية

كريم أبو زيد 20 أكتوبر 2020 19:54

يواصل مسلسل الاعتداءات الفردية على المصريين العاملين فى دولة الكويت الشقيقة، حلقاته، فبعد فترة وجيزة من حادث دهس مواطن بأحد الشوارع، تعرضت طبيبة مصرية لاعتداء بالسب والضرب من أحد المواطنين الكويتيين، وذلك داخل مقر عملها بمستوصف مبارك الكبير الشرقي.

 

تعمل (ل ر م ع)  طبيبة أسرة بمستوصف مبارك الكبير الشرقي منذ ٢٠١٠، وفى يوم الجمعة الماضى وأثناء الكشف علي أذن الكويتي بمستوصف الرقة محل دوامها، احتجزها بغرفة الكشف الخالية من الكاميرات وانهال عليها بالضرب والسب.

 

أصيبت الطبيبة المصرية بكدمات وقطع جزء من اللسان ولم تتمكن من طلب الأمن فاستغاثت صارخة بزملائها الذين حضروا وشاهدوا المعتدى مستمر فى ضربها بحضورهم، وعندما حاولوا أن يوقفوا قام بسبهم وانصرف، وفقا لرواية السفارة المصرية.

 

حررت الطبيبة المصرية محضراً فى مغفر الشرطة، فيما تعهد السفارة المصرية بالكويت بالوقوف بجانب الطبيبة لحين الحصول على جميع حقوقها الأدبية والمادية.

 

للتعرف على المزيد شاهد الفيديو..

 

وقام مكتب التمثيل العمالي التابع لوزارة القوى العاملة بالسفارة المصرية بالكويت بالتواصل مع الطبيبة، وإبلاغها تمنيات الوزير محمد سعفان لها بالشفاء العاجل.

 

 وكلف سعفان مكتب التمثيل العمالي بالسفارة المصرية بمتابعة حالة الطبيبة وزيارتها  للاطمئنان علي حالتها الصحية أولا بأول، وإبلاغها أن الوزارة تتابع جميع حقوقها كاملة نتيجة حادث الاعتداء.

 

وأكد وزير القوى العاملة أن القيادة السياسية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي وجهت بضرورة وقوف الدولة والحكومة بجانب أي مواطن مصري والالتفاف حوله إذا وقع في أي مشكلة، مشددًا على أن كرامة المصري من كرامة الوطن.

 

من جانها قالت صحيفة الراي الكويتية، إن الطبيبة المصرية تعرضت للاعتداء أثناء قيامها بواجبها، حيث فوجئت بمريض يدخل إلى غرفتها متجاوزاً أدوار بقية المرضى، وعندما طالبته بالالتزام احتراماً للآخرين انفجر في وجهها سبّاً وإهانة، كما اعتدى عليها بالضرب، حتى تدخل الممرضون والمرضى وأنقذوها منه.

 

 وأشارت صحيفة الراي إلى أن الجهات الأمنية تلقت شكوى من الطبيبة أرفقت بها تقريراً طبياً بإصابات لحقت بها، وسُجّلت قضية بحق المعتدي أُحيلت إلى الإدارة العامة للمباحث الجنائية لضبطه والتحقيق معه والاستماع إلى أقواله في التهمة المنسوبة له.

 

ولم تكن هذه الواقعة الأولى التى تتم ضد مصريين فى الكويت، فقبل عدة أيام قام شخص مجهول بدهس وافد مصرى فى منطقة السالمية وهرب إلى جهة غير معلومة، ونشرت صحيفة الأنباء الكويتية اللقطات الأولى للمواطن المصرى الذى تعرض للدهس وتحيطه سياراته الشرطة للكشف عن ملابسات الحادث ومعاينة مكان الجريمة للبحث عن أى معلومات تفيد فى القبض على منفذ الجريمة.

 

وفى يوليو الماضى اعتدى مواطن كويتي، بالضرب على شاب مصري يعمل بالكويت "كاشير" فى سوبر ماركت داخل جمعية "صباح الأحمد"، ووثقت كاميرات المراقبة الواقعة التى أثارت غضب الكثيرين فى مصر والكويت، بعد تداول فيديو الاعتداء على مواقع التواصل الاجتماعى.

 

وانتشر مقطع فيديو واقعة الاعتداء عبر صفحات الجالية المصرية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وجرى تداوله عبر منصات السوشيال ميديا المختلفة.

 

فى سبتمبر الماضى، وثّق ثلاثة كويتيين لحظة اعتدائهم على وافد مصري في متجر ألعاب بمنطقة الفحيحيل بجنوب الكويت، في مقطع فيديو نشره حساب شبكة "تفتيش الكويت" الإخبارية، الموثّق عبر تويتر.

 

وبدا من الفيديو المتداول، أن المُعتدين أصرّوا على توثيق الواقعة بالفيديو، ما يؤكد عزمهم الاعتداء بالضرب على العامل المصري، وفق الشبكة المُرخصة من وزارة الإعلام الكويتي- بحسب ملف تعريفها الشخصي عبر تويتر.

 

من جهتها، أكدت وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج أن الفيديو المتداول عن الاعتداء على شاب مصري بدولة الكويت في أحد المحال التجارية "مجتزأ " ولا يشمل كافة تفاصيل الحادث الذي وقع فيه اشتباك بين أطراف الواقعة عقب التعدي.

 

وأوضحت الوزارة، في بيان لها، أن الواقعة تعود إلى شجار نشب بشأن منتجات في محل لعب أطفال انتهت "بالاعتذار للمواطن المصري".

 

وأضافت الوزارة أن الشابين اللذين قاما بالاعتداء على الشاب المصري في مقر عمله على خلفية الشجار قيد الاحتجاز والتحقيق بمركز الشرطة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان