رئيس التحرير: عادل صبري 03:20 مساءً | الجمعة 30 أكتوبر 2020 م | 13 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

بعد اجتماعها بالسفير الصيني.. النقل تكشف آخر تطورات القطار الكهربائي

بعد اجتماعها بالسفير الصيني.. النقل تكشف آخر تطورات القطار الكهربائي

آيات قطامش 25 سبتمبر 2020 17:46

عقد وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير، اجتماعًا موسعًا، اليوم الجمعة، عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع كل من السفير الصيني بالقاهرة لياو لي تشانج ومسئولي تحالف افيك كريك الصيني المنفذ لمشروع القطار الكهربائي (السلام -العاصمة الادارية الجديدة - العاشر من رمضان)، وذلك لمتابعة تقدم الأعمال بالمشروع وبحث التعاون المستقبلي بين الجانبين في مجالات النقل المختلفة.

 

 

وخلال اللقاء؛ طالب الوزير الجانب الصيني بالتعاون مع الهيئة القومية للأنفاق فيما يتعلق بالشق التمويلي الخاص بمشروع امتداد مشروع القطار الكهربائى جنوبًا إلى المدينة الرياضية بطول 14 كم ليشمل  3 محطات، وشمالاً إلى محطة العاشر2 بطول حوالي 5.3 كم ليشمل  محطة واحدة، وذلك من خلال التفاوض مع بنك اكزيم الصيني. 

 

 

وتناقش الجانبان حول تقدم الأعمال بمشروع القطار الكهربائي السلام / العاصمة الإدارية الجديدة / العاشر من رمضان،  حيث أكد وزير النقل على ضرورة الانتهاء من المشروع قبل أكتوبر 2021، حيث لفت "كامل" إلى أهمية المشروع الذي  وصفه بشريان تنمية جديد في قلب المدن الجديدة.

 

وأكد "كامل" على  أن الوزارة لديها مخطط طموح لتوطين صناعة الوحدات المتحركة بما يتماشى مع خطة الدولة المصرية لتوطين صناعة السكك الحديدية في مصر، حيث ستقوم بإنشاء أول مصنع للوحدات المتحركة بالجر الكهربائي والديزل (وحدات متحركة للسكة الحديد والمترو والمونوريل) بشرق بورسعيد،  لافتا إلى أن مجال توطين الصناعة يمكن أن يكون مجالًا للتعاون المشترك مع الشركات الصينية المتخصصة.

 

 

كما تطرقت المباحثات إلى التعاون المستقبلي المشترك؛ حيث أكد الوزير على أن المناخ الاستثماري في مصر واعد، وأن كافة قطاعات النقل ومنها السكة الحديد والنقل البحري يوجد بها العديد من الفرص الاستثمارية التي يمكن أن تشكل مجالًا للتعاون بين الجانبين.

 

ومن جهته؛ أكد السفير الصيني بالقاهرة على عمق العلاقات المصرية الصينية، مشيرًا إلى أن الشركات الصينية دائما ما تتطلع للتعاون مع الجانب المصري خاصًة مع النهضة الكبيرة التي تشهدها مصر في كافة المجالات ومنها قطاع النقل، ولفت إلى أن مشروع القطار الكهربائي يعتبر نموذجًا للتعاون المثمر بين الجانبين الصيني والمصري. 

 

 

وفي السياق ذاته؛  أكد تحالف افيك /كريك الصيني المنفذ لمشروع القطار الكهربائي أهمية التعاون مع الجانب المصري في تنفيذ المشروع - بحسب البيان الصادر من جانب وزارة النقل- وأن التحالف قام بإرسال مجموعة من أفضل الخبراء المتخصيين للاشراف على تنفيذه بإستخدام أجود نظم التكنولوجيا خاصًة وأنه أول قطار كهربائي في مصر. 

 

فيما وجه الوزير بتكثيف اللقاءات المشتركة خلال الفترة القادمة، مؤكدًا أن هذا  يساهم في استمرار تقدم الأعمال بالمشروع، والانتهاء منه وفقًا للموعد الذي تم التأكيد عليه خلال الاجتماع. 

 

 

 

القطار الكهربائي 

 

يجرى حاليًا تنفيذ العديد من المشروعات منها القطار الكهربائي (LRT) (مدينة السلام - العاشر من رمضان - العاصمة الإدارية الجديدة)؛ يهدف إلي ربط المحطة التبادلية عدلي منصور بالعاصمة الادارية ومدينة العاشر من رمضان مرورًا بالعبور والمستقبل والشروق وبدر. 

 

 يبلغ طوله 90 كم ويتكون من 16 محطة، ويتم تنفيذه على مرحلتين الأولى (عدلي منصور /العاصمة الادارية 2) بطول 70كم  و12 محطة، والثانية امتداده إلى محطة العاشر 2 شمالًا ومحطة المدينة الرياضية جنوبًا بطول 20 كم و4 محطات. 

 

 

ستبلغ الطاقة الاستيعابية للقطار 30 ألف راكب / ساعة / اتجاه،  ومعدل 500 ألف راكب يوميًا، وهناك  6 كباري لمسار القطار و3 أنفاق و4 كباري  سيارات لخدمة التجمعات السكنية المجاورة للمسار. 

 

 

مشروع مونوريل العاصمة الادارية

 

أما مشروع مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة  فيبلغ طوله 54 كم بواقع 24 محطة، ومونوريل السادس من أكتوبر  يبلغ طوله 42 كم بواقع 12 محطة، وكذلك القطار الكهربائي السريع ( السخنة – العاصمة الإدارية – برج العرب – العلمين ) بطول 486 كم والذي سيتم تنفيذه علي مرحلتين الأولي من العاصمة الإدارية حتي برج العرب والثانية ( السخنة – العاصمة الإدارية ) ، ( برج العرب – العلمين ). 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

     

    اعلان