رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 صباحاً | الأحد 01 نوفمبر 2020 م | 15 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

642 متطوعا.. آخر مستجدات تجارب لقاح كورونا في مصر

642 متطوعا.. آخر مستجدات تجارب لقاح كورونا في مصر

أخبار مصر

التجارب السريرية لأول لقاح لعلاج كورونا بمصر

642 متطوعا.. آخر مستجدات تجارب لقاح كورونا في مصر

نهى عثمان 21 سبتمبر 2020 11:52

تواصل وزارة الصحة والسكان، جهودها في استقبال المتطوعين  بالمرحلة الثالثة بالتجارب السريرية لأول لقاح لعلاج الكورونا في مصر بـ3 مراكز وهي: "الشركة القابضة للمستحضرات الحيوية واللقاحات "فاكسيرا"، ومستشفى صدر العباسية، ومعهد الكبد".

 

وكشف الدكتور إيهاب كمال، مساعد وزيرة الصحة ومنسق اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، آخر مستجدات التجارب السريرية، موضحا أن المرحلة الثالثة لتجربة أول لقاح لعلاج كورونا من المراحل الهامة ومن المقرر أن تحتاج أكثر من 6 آلاف متطوع.

 

642 متطوع حتى الآن

وأضاف "كمال" خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "صالة التحرير"، على فضائية "صدى البلد"، مع الإعلامية عزة مصطفى، أن هناك 642 متطوعًا تقدموا لإجراء التجارب السريرية على لقاح كورونا منهم 332 مستوفيا للشروط وسيخضعون للدراسة.

 

 

فحص وكارت متابعة للمتطوع

وفيما يخص الإجراءات التي تتم للشخص منذ تقدمه للتطوع للتجارب السريرية، أكد "كمال" أنه يأخذ الجرعة الأولى للتطعيم ويظل تحت المراقبة لمدة نصف ساعة لملاحظة الأثر الجانبى للتطعيم، ثم يخرج، ويتم متابعته لمدة 21 يومًا عبر التواصل تليفونياً، ثم يحصل على الجرعة الثانية، ثم زيارات على مدار سنة، ويتم قياس نسبة الأجسام المضادة كاستجابة للتطعيم.

 

ولفت "كمال" إلى أن جميع المتطوعين المشاركين في التجارب السريرية للقاح الوقاية من فيروس كورونا لن يتحملوا أي تكاليف أثناء التجربة وتكون مجانًا.

 

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت وجود عيادة للفحص في المقرات الثلاثة للتأكد من مدى تطابق الشخص مع شروط التطوع وصحته وتسجيل جميع الوظائف الحيوية، بالإضافة إلى الغرفة المخصصة لسحب عينات الدم لدراسة حالته المناعية الحالية قبل إجراء الدراسة والتي يتم مقارنتها بحالته بعد إجراء الدراسة.

 

وأضافت وزارة الصحة، أنه بعد فحص المتطوع يتم أخذ مسحة PCR للتأكد من عدم إصابته بالفيروس، ثم بعدها يتم إعطاؤه الجرعة الأولى من اللقاح بمرافقة متخصص، ثم ينتقل إلى غرفة الملاحظة حيث يتم ملاحظة المتطوع لمدة 30 دقيقة قبل مغادرته بعد الاطمئنان عليه وإبلاغه بمواعيد المتابعة.

 

 

وأضافت وزارة الصحة والسكان أن المتطوعين للتجارب السريرية لأول لقاج لعلاج كورونا مصر تتم متابعته من خلال كارت متابعة يحتوي على مواعيد الزيارات للمركز ورقم الهاتف الذي سيتواصل معه.

 

شروط التطوع لتجربة أول لقاح كورونا مصر

وحددت وزارة الصحة والسكان، عددًا من الشروط للتطوع لإجراء التجارب السريرية على لقاحين للوقاية من  فيروس كورونا وجاءت كالآتي:

-أن يكون المتطوع يبلغ من العمر 18 عاما فيما فوق.

 -أن يكون مقيمًا في مصر أو معه إقامة سارية إذا كان اجنبيًا.

 -أن يقوم بالتسجيل بأوراق الرسمية " البطاقة أو جواز السفر، ويخضع المتقدم لتقييم أهليته للمشاركة في التجارب.

- سيقوم بالتوقيع على استمارة تنويرية قبل البدء في التجارب.

 

عوامل تمنع المتطوع من إجراء التجارب السريرية وهي الآتي:

-إصابته بأعراض البرد أو الحمى وسيلان خلال 14 يومًا قبل البدء من التجربة.

- الإصابة بالحساسية تجاه أحد أنواع الأدوية

-الإصابة بالصرع

- الإصابة بأمراض حادة مثل الربو أو أمراض القلب أو الكبد أو الكلي.

-تلقي المتبرع لأي أدوية مثبطة للمناعة تحول بينه وبين أن يكون متطوعا

 -التعرض لضغط الدم خلال ثلاثة أشهر قبل التطعيم

- السيدات الحوامل أو الراغبة في الحمل خلال فترة التجربة.

 

وتطرقت  وزارة الصحة إلى المخاطر المتوقعة من المشاركة في تلك التجارب لافتة إلى احتمالية  حدوث بعض التفاعلات الشائعة عند تلقي اللقاح، وتشتمل على : ألم متوسط واحمرار وتصلب وحكة في موضع التطعيم وحمى، صداع، إرهاق، غثيان، قيء، إسهال، سعال، حساسية، ألم بالعضالات، ألم بالمفاصل، خمول، نوبات تشنجية، وما إلى غير ذلك،  وعادة ما تكون هذه الأعراض خفيفة وتزول من تلقاء نفسها

 

ولكنها في الوقت ذاته أكدت على أنه سيتم علاج المرضى الذين يعانون من أعراض متوسطة إلى شديدة تحت إشراف الطبيب المختص،  فيجب الإبلاغ عن أية أعراض جانبية محتملة للمسؤول الطبي في غضون 24 ساعة من خلال الخط الساخن 15530

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

     

    اعلان