رئيس التحرير: عادل صبري 11:01 مساءً | الأربعاء 21 أكتوبر 2020 م | 04 ربيع الأول 1442 هـ | الـقـاهـره °

الأرصاد: الثلث الأخير من سبتمبر بدأية لرحيل الصيف برطوبته الخانقة

فيديو|

الأرصاد: الثلث الأخير من سبتمبر بدأية لرحيل الصيف برطوبته الخانقة

آيات قطامش 18 سبتمبر 2020 23:22

كشفت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، اليوم الجمعة، أن الثلث الأخير من شهر سبتمبر سيكون بمثابة أول إعلان عن رحيل فصل الصيف برطوبته الخانقة وحرارته المرتفعة. 

 

فيحسب البيان الصادر عن الأرصاد؛ تشير خرائط الحرارة لمستوي ٨٥٠ ملي بار للثلث الاخير من شهر سبتمبر إلي بداية نزول علوي بارد من أوروبا، والذي يعمل علي انخفاض درجات الحرارة نسبيًا، وبالتالي تراجع للكتل الشرقية وانحصار تأثيرها علي جنوب البلاد.

 

ويؤدي إلي انخفاض نسبة الرطوبة واعتدال الاحساس بدرجة الحرارة علي شمال البلاد معلنة انسحاب منخفض الهند الموسمي ورطوبتة العالية.

 

أما عن طبقات الجو العليا فتنخفض درجة حرارتها أيضًا، حيث يتزامن حوض علوي بارد يعمل علي انخفاض درجة الحرارة علي كل من الدول المطلة علي شرق المتوسط.

 

 

 

على الجانب الآخر؛ يسود غدًا السبت، طقس  معتدل على السواحل الشمالية، حار رطب على القاهرة والوجه البحرى،  شديد الحرارة على شمال و جنوب الصعيد وجنوب سيناء نهارًا.

 

أما الرياح فتكون معتدلة تنشط على القاهرة و شمال الصعيد، وعلى جنوب سيناء مما يؤدى الى اضطراب الملاحة البحرية هناك.

 

 

 

ومن المتوقع غدًا السبت، سقوط أمطار متوسطة تكون رعدية أحيانًا على مناطق متفرقة من جنوب سيناء وسلاسل جبال البحر الأحمر،  أمطار خفيفة غرباً بنسبة (٢٠٪؜).

 

كما حذرت الأرصادر من الشبورة المائية صباحًا على السواحل الشمالية والقاهرة والوجه البحرى. 

 

 

كانت  الهيئة العامة للأرصاد الجوية، كشفت في بيان مطول صدر عنها أمس  الخميس، أنّه من المنتظر بدء فصل الخريف جغرافيًا على جمهورية مصر العربية، يوم الأربعاء الموافق 23 سبتمبر 2020، ويستمر لمدة 3 أشهر لينتهي في يوم الأحد 20 ديسمبر.

 

ولفتت هيئة الأرصاد في بيانها إلى أنَّ مناخ فصل الخريف يتسم بالاعتدال في درجات الحرارة بوجه عام، ولكنّه يعتبر فصل التقلبات الجوية الحادة والسريعة، حيث يتخلله حالات من عدم الاستقرار فى الأحوال الجوية، فتتكون بعض المنخفضات الجوية على شمال البلاد يصاحبها أحيانًا أمطار غزيرة ورعدية على السواحل الشمالية والوجه البحرى، وقد تمتد إلى القاهرة وتؤدي إلى اضطراب فى حركة الملاحة البحرية.

 

وأشارت الأرصاد إلى أنَّ بعضًا من تلك المنخفضات تؤدّي إلى إثارة الرمال والأتربة والعواصف الترابية، مما يعمل على انخفاض الرؤية الأفقية على الطرق.

 

ويصاحب ذلك ارتفاع في درجات الحرارة عن المعدلات بقيم تتراوح  من 4 إلى 5 درجات ثم تعود إلى المعدلات الطبيعية مرة أخرى، وقد يتأثر جنوب البلاد ومحافظة البحر الأحمر وجنوب سيناء أحيانًا بتعمق منخفض السودان الموسمي، مما يؤدّي إلى سقوط الأمطار الغزيرة والرعدية في بعض المناطق، والتي تتسبب في تكون السيول نظرًا للطبيعة الجغرافية.

 

وأفادت  الهيئة العامة للأرصاد الجوية المصرية بأنها سوف تعاود إصدار تنبؤاتها وتحذيراتها الجوية لكافة قطاعات الدولة بشكل يومى منتظم نظرًا للتقلبات الجوية الحادة والسريعة، التى من الممكن أن تشهدها البلاد خلال هذا الوقت من العام حتى يتثنى لكل المسؤولين اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمجابهة أى أثار ناجمة عن أى ظواهر جوية حرجة.

 

وفي الختام قالت الهيئة: يعتبر هذا البيان إجراء احترازى لوصف معالم فصل الخريف لأخذ الاستعدادات المبكرة والاحتياطات اللازمة، وسوف يتم إصدار التحذيرات الجوية لحالات عدم الاستقرار المتوقعة خلال فصل الخريف قبل حدوثها بوقت كافٍ.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان