رئيس التحرير: عادل صبري 08:05 مساءً | الخميس 01 أكتوبر 2020 م | 13 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

تبلغ 6.9 مليار جنيه.. إلى أين تذهب حصيلة طلبات التصالح؟

تبلغ 6.9 مليار جنيه.. إلى أين تذهب حصيلة طلبات التصالح؟

أخبار مصر

مخالفات البناء

التنمية المحلية تجيب

تبلغ 6.9 مليار جنيه.. إلى أين تذهب حصيلة طلبات التصالح؟

كريم أبو زيد 15 سبتمبر 2020 21:09


وصل إجمالي المبالغ المتحصلة من طلبات التصالح على مخالفات البناء بالأراضى الزراعية وأملاك الدولة، 6.9 مليار جنيه حتي ١٤ سبتمبر الجاري، وفقًا لتصريح الدكتور خالد قاسم المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية.

 

وكشف قاسم فى مداخلة هاتفية مساء اليوم الثلاثاء، مع الإعلامية عزة مصطفى على قناة "صدى البلد"، أنَّ العمل في المكاتب التكنولوجية لاستقبال طلبات التصالح في مخالفات البناء سيمتد حتى العاشرة مساءً، نظرًا لتزايد أعداد المتقدمين.

 

وأشار متحدث التنمية المحلية، إلى أنّ محافظة الإسكندرية احتلت المقدمة فيما يتعلق بالمبالغ المحصلة، تليها القاهرة، فيما تصدّرت محافظة المنوفية المركز الأول فى عدد الطلبات ويليها البحيرة والقليوبية.

 

وأكد قاسم أن المتحصلات ستذهب لخدمات البنية التحتية في المحافظات فيما يتعلق بالإنارة والرصف والطرق وجزء للإسكان الاجتماعي وجزء للموازنة العامة للدولة.

 

وأوضح أن التصالح فيما يتعلق بالشاليهات والقرى السياحية يخص المحافظين وهيئة المجتمعات العمرانية حسب الولاية.


كانت وزارة التنمية المحلية خصصت حوالى 320 مركزاً تكنولوجياً بالمحافظات لتلقي طلبات التصالح بكل مدينة وحي على مستوى الجمهورية إلى جانب الوحدات المحلية، وذلك لتقديم كافة التسهيلات والتيسيرات للمواطنين أثناء تقديمهم طلبات التصالح على مخالفات البناء ومساعدتهم فى سرعة إنهاء الإجراءات مع زيادة منافذ تلقى الطلبات وأعداد العاملين فى المنظومة وقبول طلبات التصالح من المواطنين أيا كانت المستندات المقدمة وإعطاء فترة شهرين لاستكمال المستندات وإعطاء مقدم الطلب نموذج (3 ) لتقديمه للجهات القضائية والأمنية لوقف الدعاوى والأحكام والاجراءات الخاصة بالمخالفة .

 

وبلغ إجمالي عدد طلبات التصالح التى تقدم بها المواطنين فى كافة المحافظات بلغت حوالى مليون و١٠٠ ألف طلب، ووفقا لتقديرات وزارة التنمية المحلية، وصلت أعداد مخالفات البناء حتى عام 2019، لـ3 ملايين و240 ألف عقار في جميع المحافظات، فيما بلغ إجمالى حالات التعديات بالبناء على الأراضي الزراعية خلال الفترة من 25 يناير 2011، حتى يوليو 2018، مليون و900 ألف حالة تعد.

 

وكان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، أعلن يوم السبت الماضى، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بمراعاة أهالي الريف في القرى، في قيمة التصالحات في مخالفات البناء، قائلاً: "تم التوجيه بأن يتم الإعلان بأن يكون قيمة متر التصالح في الريف المصري هو 50 جنيهًا فقط".

 

وقال مدبولي، خلال لقائه برؤساء تحرير الصحف والإعلاميين والكتاب بكفر سعد بالقليوبية، إنه تم تسجيل 2 مليون مخالفة على الأراضي الزراعية منذ 2011 حتى الآن.

 

كما أعلن مدبولي، أنه سيتم خصم 25% من قيمة التصالح حال سداد القيمة بالكامل.

 

 وكلف رئيس الوزراء خلال الاجتماع المحافظين بزيادة عدد الموظفين الذن يستقبلون طلبات التصالح في مخالفات البناء، وزيادة ساعات العمل، بهدف استيعاب المتقدمين، والتأكيد على تيسير الاجراءات.

 

وعلى الفور أرسلت وزارة التنمية المحلية كتاب دوري للمحافظات لعمل وردتي عمل لاستقبال جميع طلبات التصالح في المخالفات، وسنتابع تطبيق هذا القرار.

 

وأشار مدبولي إلى أنه تم إنفاق 3.5 مليار جنيه، وتم رفعها لـ13 مليار جينه لتطوير 375 تجمعًا ريفيا من ألف قرية ريفية.

 

وشدد مدبولي على أنه سيتم التعامل بحسم مع أي مخالفات جديدة على الأراضي الزراعية، قائلًا: "لن نسمح بالتعدي على قيراط واحد من الأراضي الزراعية".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان