رئيس التحرير: عادل صبري 08:40 صباحاً | الأحد 17 يناير 2021 م | 03 جمادى الثانية 1442 هـ | الـقـاهـره °

هدية وزير النقل .. اشتراك مدى الحياة لـ "سيدة القطار"

هدية وزير النقل .. اشتراك مدى الحياة لـ "سيدة القطار"

آيات قطامش 11 سبتمبر 2020 22:56

بات بإمكان "الست صفية إبراهيم  أبو العزم" التي عُرفت إعلاميًا بـ "سيدة القطار"  التنقل بين شتى المحافظات داخل جمهورية مصر العربية بالمجان مدى الحياة بإستخدام سكك حديد مصر، في آي وقت تراه واي ساعة. 

 

فمن بين الهدايا التي هبطت من السماء على "سيدة القطار"،  تلك التي زفها على مسامعها وزير النقل الفريق كامل الوزير، عبر مداخلة هاتفية  له مع الاعلامي وائل الابراشي مقدم برنامج التاسعة مساءً.

 

 

 

فبعدما أخبرها أنه سيحل ضيفًا في بيتها لتوجيه الشكر لها لما قامت به مع المجند في واقعة "التذكرة"، قال: هناك مفاجأة أخرى كنت أريد أن اتركها لحينها عندما ألتقيها ولكن سأعلنها، فنحن في وزارة النقل قررنا عمل اشتراك سنوي يجدد مدى الحياة بإسم السيدة صفية إبراهيم أبو العزم. 

 

مشيرًا أنه علم بأنها ليست كثيرة الحركة بالقطار ولكنها تستخدمه بين الحين والآخر على فترات متقطعة؛ لافتًا أنها بمجرد حصولها على هذا الاشتراك يمكنها التحرك لاي مكان تريده بالمجان مدى الحياة. 

 

من جانبها؛ توجهت "الست صفية" بالشكر لوزير النقل، على مبادرته والهدية التي قرر منحها إياها، معربة عن سعادتها البالغة. 

 

 

 

 

فعلى مدار الـ 24 ساعة الماضية لم يغلق باب "صفية" بسبب كثرة الوافدين على البيت لتكريمها وتصويرها، والالتقاء بها، كما أن هاتفها لم يكف عن الرن بعدما امطرها المسئولين والأقارب من كل حدب وصوب بالاتصالات. 

 

فبالأمس تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي  مقطع مصور لـ واقعة "تذكرة المجند"،  وفيه ظهرت تلك السيدة  التي دافعت عن مجند  أثناء تواجدها بالقطار رقم 948 المتجه من المنصورة إلى القاهرة.

 

 

 

حيث هبت من مكانها وتدخلت إثر  حدوث مُشادة  كلامية فيما بين الجندي  وكمسري ورئيس القطار  الذى أصر على أن يدفع  المجند قيمة التذكرة أو يسلمه للشرطة، وهو ما رفضته "الست صفية" حيث أصرت على  دفع قيمة التذكرة 22 جنيها كونها رآت أولادها في هذا الشاب فدفعتها غريزة الأمومة للتعامل مع هذا الموقف كما لو كان ابنها،  فضلًا عن أنها لم تتحمل اهانته، لقراءة المزيد اضغط هنـــــــــا

 

 

عقب هذا الموقف النبيل  انهالت الهدايا على "الست صفية" وكان من بينها  تلك التي أرسلها لها رئيس الجمهورية آيفون 11، ورحلة عمرة قدمها لها أحد رجال الأعمال، فضلًا عن تعينها بالمجلس القومي للمرأة، ودعوتها لحفل تكريم من القوات المسلحة، وخاتم ذهب من مجموعة مجندين، واشتراك سنوي يجدد مدى الحياة لركوب القطار، لقراءة المزيد اضغط هنــــــــا

 

 

 

 

تعود تفاصيل تلك الواقعة لليلة أول أمس الخميس، فحينها كانت "صفية" متجهة من المحلة لبركة السبع لحضور مناسبة سعيدة بمنزل شقيقتها هنا، فواقعة المجند والتذكرة دارت في الرحلة المتجهة من المنصورة إلى القاهرة داخل القطار رقم 948، وبحسب المقطع المتداول حدث ما يلي:  

 

"ادفع 22 جنيه.. ونزلي الكمامة دي كده اللي انت لابسها"؛ كلمات على هذا النحو وجهها رئيس القطار لأحد المجندين، حيث تابع قائلًا: "استني بس لما نوقع النجوم دي كده .. انت دماغك فيها حاجة.. ادفع الـ 22 جنيه يا إما هسلمك للشرطة.. أنا رئيس القطر مفيش نزول إلا لما تدفع".

 

أثارت تلك العبارات التي جرت على لسان رئيس القطار استياء المجند الذي هم  بالنزول، إلا إنه وسط هذا المشهد وتلك المشادة الكلامية  التي حاول فيها هذا الشاب الالتزام بضبط النفس، انتفضت سيدة وطالبته بالجلوس قائلة: "أقعد يا حبيبي انت زي ابني أنا عندي 3 صبيان زيك"، ثم  دفعت له الأجرة رغم رفضه الشديد مبديةً خوفها عليه من أن يتعاملوا معه بإهانة ويصحبوه لشرطة المحطة، وانتهى المشهد بإعطاء المجند ثمن التذكرة للسيدة. 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان