رئيس التحرير: عادل صبري 09:10 صباحاً | الأربعاء 23 سبتمبر 2020 م | 05 صفر 1442 هـ | الـقـاهـره °

الموجة الثانية من فيروس كورونا في مصر.. ماذا قال وزير الإعلام؟

الموجة الثانية من فيروس كورونا في مصر.. ماذا قال وزير الإعلام؟

أخبار مصر

وزير الإعلام

الموجة الثانية من فيروس كورونا في مصر.. ماذا قال وزير الإعلام؟

نهى عثمان 06 أغسطس 2020 21:27

صرّح وزير الدولة لشئون الإعلام، أسامة هيكل، أن هناك توقعات بوجود موجة ثانية من فيروس كورونا في مصر خلال الفترة المقبلة، مؤكدًا أن التوقعات تشير إلى أنها لن تكون بنفس خطورة الموجة الأولى التي مرت بها الدولة.

 

وأضاف وزير الإعلام خلال اجتماع مجلس الوزراء بمدينة العلمين الجديدة، أن وزارة الصحة والسكان أنها تتوقع استمرار تراجع معدلات الإصابات الجديدة بفيروس كورونا خلال الفترة المقبلة.

 

وفي حالة ظهور موجة ثانية من فيروس كورونا، أكد وزير الإعلام، أنه سيتم الاعتماد على العزل المنزلى للحالات المتوسطة والخفيفة ما لم تكن مراكز الابحاث توصل لمصل أو لقاح لعلاج الفيروس.
 

كما حذر وزير الإعلام، المواطنين من خطورة الإحساس الزائف بالأمان نتيجة تراجع الإصابات بفيروس كورونا خلال الفترة الحالية، مؤكدًا أن أهمية ارتداء والتزام المواطنين بارتداء الكمامات حتى لو وصلنا لـ صفر إصابة في الفترة المقبلة.

 

كشف الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن تراجع معدلات الإصابة والوفيات بفيروس "كورونا" المستجد لن يكون مبررًا للتخلي عن الالتزام بالإجراءات الاحترازية الوقائية ضد الفيروس حتى لا تحدث لا قدر الله انتكاسة في الوضع الوبائي كما حدث في عدة دول حول العالم.

 

جاء ذلك خلال اجتماع الجكومة الأسبوعي الذي عقد اليوم بمقر مجلس الوزراء بمدينة العلمين الجديدة بتهنئة جموع الشعب المصري بعيد الأضحى المبارك، مُتمنيا أن يُعيد الله هذه الأيام على مصر بالخير والازدهار

 

وتوجه رئيس الوزراء بالشكر لكل الوزراء الذين أسهموا في إتمام امتحانات الثانوية العامة بنجاح، في الوقت الذي قامت فيه عدد من الدول بإلغاء الامتحانات، لافتا في هذا الصدد إلى أن مصر قامت بتجربة رائدة في إنجاز منظومة الامتحانات بأعلى معايير الأمان والسلامة لكافة المشاركين فيها.

 

من جانبها، عرضت وزيرة الصحة موقف مصر من تأمين توافر لقاح فيروس كورونا المستجد حال تصنيعه، لافتة إلى أنه قد تمت الموافقة من قبل الاتحاد العالمي للأمصال واللقاحات على أن تكون "مصر" ضمن الدول التي سيتم اشراكها في توفير حصة لها من التطعيم الخاص بفيروس كورونا المستجد.

 

كما أشارت إلى موقف مستشفيات العزل ومستشفيات الحميات والصدر، والمخصصة للتعامل مع حالات الاصابة بفيروس كورونا المستجد، لافتة إلى أن بتلك المستشفيات نحو 6556 سريرا داخليا، و793 سرير رعاية، و640 جهاز تنفس صناعي، وتقوم تلك المستشفيات بفرز المشتبه بهم، ويتم تقسيمهم إلى حالات خفيفة ومتوسطة تخضع للعزل المنزلي، وحالات شديدة، يتم ايداعها مستشفيات العزل.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان