رئيس التحرير: عادل صبري 09:39 مساءً | الثلاثاء 13 أبريل 2021 م | 01 رمضان 1442 هـ | الـقـاهـره °

فتح معابد الكرنك ووصول رحلة أوكرانيا.. السياحة الخارجية تنبض من جديد

فتح معابد الكرنك ووصول رحلة أوكرانيا.. السياحة الخارجية تنبض من جديد

أخبار مصر

عودة السياحة فى مصر

صور

فتح معابد الكرنك ووصول رحلة أوكرانيا.. السياحة الخارجية تنبض من جديد

كريم أبو زيد 01 يوليو 2020 11:08

استقبلت مصر اليوم الأربعاء 1 يوليو 2020، أول رحلة طيران خارجي قادمة من أوكرانيا، على متنها 167 سائحًا أجنبيًّا، بعد أكثر من 100 يوم من توقف حركة الطيران بين الدول بسبب فيروس كورونا المستجد.

  

وجرى استقبال السياح الأجانب فى مدينة الغردقة بالمزمار البلدي والتنورة ترحيبًا بهم، الأمر الذى ساهم فى إدخال البهجة على ضيوف مصر معبرين عن شكرهم للمسئولين على حفاوة الاستقبال.

 

وأعلن محافظ البحر الأحمر أحمد عبد الله وصول أول طائرة سياحة خارجية إلى مطار الغردقة الدولي، في السابعة والنصف من صباح اليوم، قادمة من أوكرانيا، مشيرًا إلى أنه جرى اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية.

 

وأضاف أنّه حرص على استقبال أول طائرة سياحة خارجية بشكل مختلف، وبترحيب كبير، وذلك من خلال بعض العروض الفنية لإحدى فرق الفن الشعبي،.

وتم تطبيق الإجراءات الاحترازية التي أقرها مجلس الوزراء فور وصول الركاب لمطار الغردقة، حيث تم تعقيم الركاب فور وصولهم وتعقيم حقائبهم وتعقيم الطائرة، وكذلك تم نقل أعداد صغيرة منهم لصالات الوصول داخل الأتوبيسات، وكذلك قامت إدارة المطار بتوجيههم للحفاظ علي المسافات بينهم البعض، وقام الركاب بالمرور علي الكاميرات الحرارية التي تقيس تلقائيا درجة الحرارة بمجرد المرور من أمامها.

 

وكان في استقبال السياح أيضًا قيادات السياحة، وعلى رأسهم المهندس أحمد يوسف رئيس هيئة تنشيط السياحة، وتامر نبيل أمين عام جمعية مستثمري البحر الأحمر، واللواء عادل محجوب رئيس الشركة المصرية للمطارات واللواء نبيل الملاح مدير مطار الغردقة.

ومن المقرر أن يقيم السياح الأجانب في عدة فنادق مختلفة حسب شركات السياحة الوافدين عليها، ومن المقرر أيضا أن تصل غدا رحلة من سويسرا لمطار الغردقة الدولى.

 

فى الوقت ذاتة استقبلت معابد الكرنك بمحافظة الأقصر، صباح اليوم الأربعاء، سائحة أجنبية مقيمة بمصر للاستمتاع بسحر الحضارة الفرعونية، وسادت حالة من الفرحة الكبيرة بين العاملين فى الكرنك، عقب قرار وزارة السياحة والآثار المصرية المتعلق بإعادة فتح بعض المواقع الفرعونية فى شرق وغرب الأقصر، مطلع شهر يوليو المقبل.

وتم الاستقرار على افتتاح 4 مناطق هى "مجمع معابد الكرنك ومتحف الأقصر والدير البحرى "حتشبسوت" ومقابر وادى الملوك"،  وتأتى هذه الأماكن على رأس القائمة فى جداول الزيارات السياحية.

 

يذكر أن وزارة السياحة والآثار، قررت عودة السياحة الداخلية منتصف يونيو الماضى بنسبة إشغال 25%، ثم 50%، ثم فتح المطاعم السياحية في 3 محافظات فقط، هي جنوب سيناء ومطروح والبحر الأحمر لكونهم أقل المحافظات التى سجلت أقل نسب إصابة بفيروس كورونا المستجد، كما سمحت الوزارة بإعادة فتح السياحة الخارجية اعتبارا من اليوم الأربعاء 1 يوليو بنسبة 50% فى المحافظات سالفة الذكر.

ومؤخرًا، قررت الحكومة السماح بتشغيل الفنادق اعتباراً من 15 يونيو، شريطة العمل بنسبة إشغال 25% من إجمالي الطاقة الفندقية، وبنسبة 50% اعتبارًا من بداية شهر يونيو المقبل.

 

ووضعت الحكومة عددًا من الضوابط العامة والإجراءات الوقائية التي يجب الالتزام بها في تشغيل الفنادق والمنتجعات، وبلغ عدد الفنادق التي تقدمت بطلبات إلى غرفة المنشآت الفندقية حتى الآن نحو 172 فندقا لفحص ومراجعة التزامهم بهذه الضوابط تمهيدا لإعادة التشغيل في حال التزامهم وحصولهم على الشهادة الصحية المعتمدة.

 

وبحسب تصريحات سابقة لخالد العناني وزير السياحة والآثار، شهد قطاع السياحة دعمًا غير مسبوقا من الحكومة المصرية، سواء من مبادرات للبنك المركزي ووزارة المالية، وتخفيض أسعار وقود الطيران، وإلغاء التأشيرة السياحية حتى شهر أكتوبر، ورسوم الهبوط ورسوم الإيواء، وتخفيض أسعار الطيران، وضوابط تعقيم الحقائب والمطاعم وغيرها، وضوابط للغوص والمراكب والسفاري، وحصل أكثر من 400 فندق على ترخيص العمل. 

 

وتكبدت مصر أكثر من 4 مليارات دولار خسائر بسبب توقف السياحة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، منذ شهر مارس الماضي وحتى اليوم.

 

وتعليقا على عودة السياحة الخارجية شدد إيهاب موسى، عضو ائتلاف دعم السياحة، على ضرورة عدم السماح لأي سائح مصاب بفيروس كورونا أو مشتبه في إصابته دخول البلاد، على أن يحمل السائح شهادة صحية أو إقرارًا يثبت عدم إصابته، وقياس درجة حرارة السائحين قبل دخولهم البلاد، مع التنبيه على المرشدين السياحيين، أنه في حال ارتفاع حرارة أحد أفراد الفوج السياحي، يجب إبلاغ الجهات المعنية، لاتخاذ الإجراءات اللازمة، ولتجنب اختلاطه بآخرين.

 

كما أكّد ضرورة التشديد على التزام السائحين بارتداء الكمامة واتباع الإجراءات الوقائية، كالتعقيم المستمر والتباعد الاجتماعي بين الأشخاص في الجولات السياحية.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    اعلان