رئيس التحرير: عادل صبري 07:14 مساءً | السبت 22 فبراير 2020 م | 27 جمادى الثانية 1441 هـ | الـقـاهـره °

وزير الأوقاف: إكرام الحاكم العادل من صميم الدين والتطاول عليه منافٍ للوطنية

وزير الأوقاف: إكرام الحاكم العادل من صميم الدين والتطاول عليه منافٍ للوطنية

أخبار مصر

وزير الأوقاف محمد مختار جمعة

وزير الأوقاف: إكرام الحاكم العادل من صميم الدين والتطاول عليه منافٍ للوطنية

فادي الصاوي 17 يناير 2020 18:22

 

قال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، إن الأدب مع الحاكم قضية شرعية، وإكرام الحاكم جزء من صميم الدين والوطنية معًا، بينما التطاول على الحاكم العادل مناف للدين والقيم والوطنية.

 

واستند وزير الأوقاف إلى حديث النبى صلى الله عليه وسلم الذى قال فيه :" إِنَّ مِنْ إِجْلالِ اللَّهِ تَعَالَى إِكْرَامَ ذِي الشَّيْبةِ المُسْلِمِ، وَحَامِلِ الْقُرآنِ غَيْرِ الْغَالي فِيهِ والجَافي عَنْهُ، وإِكْرَامَ ذِي السُّلْطَانِ المُقْسِطِ، وذكر جمعة أن الرسول أعاد كلمة إكرام عند الحاكم العادل، والخروج عن هذا معزل عن الدين والوطنية معًا، فشر الناس من تركه الناس مخافة فحشه.

 

وشدد الوزير فى تصريح له، عقب أداء صلاة الجمعة بمسجد الميناء فى مدينة الغردقة التابعة لمحافظة البحر الأحمر، احترام الخصوصيات، لافتا إلى أن من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه، مبرزًا فضائل احترام الخصوصيات بألا يستخدم الإنسان هاتف غيره ولا حسابه ولا حتى قلمه ولا شيئا من خصوصياته إلا بإذنه حتى لوكان يسيرا.

 

وكان وزير الأوقاف، ألقى خطبة الجمعة اليوم، بمسجد الميناء بمدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، تحت عنوان "الآداب العامة وأثرها في رقي الأمم".

 

وفي خطبته شدد وزير الأوقاف، على أهمية القيم الأخلاقية والإنسانية، موضحًا أن الإسلام دين مكارم الأخلاق، ورسالة النبي هي رسالة مكارم الأخلاق، وأبرز جمعة  خلال خطبته جوانب محددة من أهمها: الأدب مع الله عز وجل، والأدب مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، والأدب مع كتاب الله، ومع العلماء بصفة عامة وأهل القرآن بصفة خاصة، كما تناول الحديث عن الأدب مع الوالدين وكبار السن والأدب مع الخلق، والأدب مع الحاكم، وأدب الاستئذان، فهي من أهم الآداب العامة ، ذاكرًا نماذج عديدة .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان

    كورونا