رئيس التحرير: عادل صبري 01:29 مساءً | الأربعاء 11 ديسمبر 2019 م | 13 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

في يومهم العالمي.. أرقام ومعلومات عن ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر

في يومهم العالمي.. أرقام ومعلومات عن ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر

منى حسن 03 ديسمبر 2019 13:30

يحتفل العالم اليوم الثلاثاء، الموافق 3 من ديسمبر من كل عام، بذوي الاحتياجات الخاصة" target="_blank">اليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، وتعد مصر من الدول الرائدة في الاهتمام بذوو الهمم، لإيمانها بأن الأشخاص ذوى الإعاقة لديهم قدرات وإمكانيات تمكنهم من المشاركة الفاعلة فى تنمية المجتمع.

 

من هم ذوو «الاحتياجات الخاصة»؟

 

يستخدم مصطلح ذوي الاحتياجات الخاصة عادة في الإشارة إلى الأداء الفردي، بما في ذلك العجز البدني، والعجز الحسي، وضعف الإدراك، والقصور الفكري، والمرض العقلي وأنواع عديدة من الأمراض المزمنة، ويصف بعض الأشخاض ذوي الإعاقة هذا المصطلح باعتباره مرتبطا بالنموذج الطبي للإعاقة.

 

ويعد الأطفال ذوو الإعاقة أكثر عرضة للعنف بأربعة أضعاف غيرهم من الأطفال غير المعوقين البالغين.

 

ومن العوامل التي تعرض الأشخاص ذوي الإعاقة للعنف: اعتبارها وصمة العار، والجهل بالإعاقة، فضلا عن الافتقار إلى الدعم الاجتماعي لمن يقومون على رعاية هؤلاء الأشخاص.

 

مليار شخص حول العالم

 

ويعيش أكثر من مليار شخص، أو ما يقرب من 15 في المائة من نسبة سكان العالم التي تقدر بـ 7 مليارات نسمة، مع شكل من أشكال الإعاقة، كما تتواجد نسبة 80 في المائة منهم في البلدان النامية.
 

قانون ذوي الإعاقة

 

كما أصدر البرلمان المصري قانونًا خاص بذوي الإعاقة، تضمن العديد من البنود والنصوص الخاصة بحقوق تلك الفئة ومشاركتها فى مجالات العمل، وبدأ تطبيق العمل به بعد قرار الرئيس عبدالفتاح السيسى بالموافقة عليه.

 

وقد ألزم القانون كافة جهات العمل بتعيين نسبة 5% فى الوظائف للمعاقين، علاوة على إزالة جميع العقبات والمعوقات التى تحول دون تمتعهم بهذه الحقوق.

 

أرقام وإحصائيات 

 

وتشير البيانات الرسمية المتاحة والصادرة عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، إلى أن ذوى الاحتياجات الخاصة "المعاقين" يشكلون نحو 10.67% من إجمالي عدد السكان "بدءا من 5 سنوات فأكثر"، وذلك فى التعداد السكانى الذى أجراه لعام 2017.

 

ولهذا تعتبر مصر موضوع الإعاقة قضية اجتماعية، وتقوم بتقديم الخدمات الاجتماعية والنفسية والطبية والتعليمية والمهنية التى يلزم توفيرها لهؤلاء الأشخاص وأسرهم لتمكينهم من التغلب على الآثار المترتبة عن عجزهم.

 

وتم دمج 59390 طالبًا فى نحو 12006 مدارس، وتوفير أوجه الرعاية الشاملة لـ37500 طالب من طلاب الدمج بمدارس التعليم العام والفنى، كما تم تأهيل 3 آلاف معلم وتدريب 23 ألف معلم وتأهيلهم على التعامل مع الطلاب من ذوى الإعاقة.

 

وأعلن الاحتفاء باليوم الدولي للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة في عام 1992 بموجب قرار الجمعية العامة 3/47 . ويُراد من هذا اليوم تعزيز حقوق هؤلاء الأشخاص ورفاههم في جميع المجالات الاجتماعية والتنموية ولإذكاء الوعي بحال الأشخاص ذوي الإعاقة في الجوانب السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان